منظَّمات المجتمع المدني تتقدَّم بمطالبها إلى اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات المقبلة
آخر تحديث 10:35:53 بتوقيت أبوظبي

تجنُّبًا لما حدث في استفتاء 2014 بحيث تم توزيع التَّصاريح متأخِّرًا

منظَّمات المجتمع المدني تتقدَّم بمطالبها إلى اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات المقبلة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - منظَّمات المجتمع المدني تتقدَّم بمطالبها إلى اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات المقبلة

أنتخابات مصرية سابقة
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي عقدت عدد من منظَّمات المجتمع المدني العاملة في مجال مراقبة الانتخابات اجتماعًا، مساء الثلاثاء، في مقر الجمعيَّة المصريَّة للنُّهوض بالمشاركة المجتمعيَّة، بهدف تنسيق الجهود والتَّعاون بشأن التَّرتيبات الخاصَّة بتمكين المنظَّمات المعنيَّة من مراقبة الانتخابات المقبلة في مصر سواء الرئاسيَّة أو البرلمانيَّة, وعلى وجه الخصوص في ما يتعلق بتنسيق الجهود مع اللجنة العليا للانتخابات، وبحث كيفيَّة التَّعاون مع اللجنة في هذا الإطار.
واتفق المشاركون على التقدم بطلب لمقابلة رئيس اللجنة العليا للانتخابات وذلك خلال الأسبوع المقبل يتضمن مطالب منظمات المجتمع المدني من اللجنة العليا، وكيفية التحرك بشأن التحديات المطروحة من قبل اللجنة بشأن تصاريح المراقبة كما ستخاطب المنظمات المجلس القومي لحقوق الإنسان بهدف التنسيق معها في هذا الإطار.
وأكد رئيس الجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية لبوابة الأهرام مجدي عبد الحميد، أن "إطلاق هذه الحملة يأتي في ظل مخاوف المجتمع المدني من تكرار ذات النهج الذي اتبعته معها اللجنة العليا للانتخابات، في ما يخص تصاريح المراقبة في استفتاء 2014، بحيث قامت اللجنة العليا بتوزيع تصاريح المراقبة الخاصة في وقت متأخر للغاية دون تصنيف جغرافي للمراقبين وبدون أية بيانات للمراقب، رقم بطاقة القومي كمثال أو المحافظة التابع لها، والاكتفاء بذكر اسمه فحسب، فضلاً  عن عدم الموافقة على جميع التصاريح المقدمة من تلك المنظمات والاكتفاء بعدد قليل.
وشارك في الاجتماع كل من الجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية والجمعية المصرية للتطور الديمقراطي ومركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية ومؤسسة ماعت ومركز أندلس لدراسات التسامح ومؤسسة عالم واحد للتنمية والمنظمة المصرية لحقوق الإنسان ومركز وسائل الاتصال من أجل التنمية (أكت).
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منظَّمات المجتمع المدني تتقدَّم بمطالبها إلى اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات المقبلة منظَّمات المجتمع المدني تتقدَّم بمطالبها إلى اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات المقبلة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منظَّمات المجتمع المدني تتقدَّم بمطالبها إلى اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات المقبلة منظَّمات المجتمع المدني تتقدَّم بمطالبها إلى اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات المقبلة



كانت مجوهراتها الفيروزية مذهلة للكثير من عشاق الأناقة

ليفلي تجذب الأنظار في نيويورك ببدلتها البيضاء

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية بليك ليفلى، بإطلالة ملكية أنيقة باللون الأبيض، يوم الأحد، في إحدى شوارع مدينة نيويورك الأميركية. بدت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما مذهلة، حيث ارتدت بدلة بيضاء مخططة باللون الأسود، مع سترة طويلة وضعتها حول كتفها. جذبت النجمة صاحبة الخصر النحيف الأنظار اليها اثناء خروجها من فندقها في نيويورك، والتي اضافت لإطلالتها  لمسة كلاسيكية حيث ارتدت قميص بأكمام من الدانتيل ، والذي ظهر تحت سترتها. كما اكملت اطلالتها بزوجا من الحذية الكريمي، مع الاكسسوارات الفضية اللامعة المضاف اليها اللؤلؤ الوردي والرمادي حول معصميها، بالاضافة الي المكياج الناعم من احمر الشفاة الوردي ولمسة من الكحل الاسود. تشتهر نجمة فيلم "Sisterhood of the Traveling Pants"، باختياراتها الجديدة من الازياء الفاخرة،  حيث ظهرت مؤخرا مرتديه إحدى تصميمات الملابس الرجالية، حيث قدم " البدلة " التى ظهرت بها ليفلي أحد عارضى الأزياء على منصة عرض الازياء الخاص بدار "Versace"،

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates