علاوي يدعو المجتمع الدولي إلى دعم العراق سياسيًّا بقدر دعمها عسكريًّا
آخر تحديث 04:59:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط يؤكد استقالة حكومة سعد الحريري قد تؤدي إلى عواقب غير محسوبة وإسقاط النظام يجري من خلال الانتخابات وليد جنبلاط يؤكد سنستمر في محاولات الإصلاح من داخل الحكومة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط يؤكد استقالة حكومة الحريري قد تؤدي إلى عواقب غير محسوبة جي باور تحقن مرسيدس "AMG GLE 63 S" بقوة إضافية شل تطلق منتجها الجديد شل هيلكس كوماندر لخدمة سائقي السيارات الخدمة بعد وقف إنشائه مسئول بـفولكس فاجن ليس لدينا حلول بديلة لمصنع تركيا حاليًا 7 نصائح مهمة لتفادي مخاطر قيادة السيارات أثناء تساقط الأمطار المتظاهرون يدعون لإضراب عام اليوم وقطع الطرقات وشل الحركة بشكل كامل في لبنان المبعوث الأميركي لسورية جيمس جيفري يؤكد العملية العسكرية التركية في شمال سوريةأسفرت عن إطلاق سراح عدد من أكثر مقاتلي داعش تشددا نائب رئيس الهيئة التنفيذية لمجلس سورية الديمقراطية يؤكد منابع النفط والغاز ملك للشعب السوري
أخر الأخبار

أعضاء في "الكونغرس" ينتقدون المالكي لعلاقته بإيران

علاوي يدعو المجتمع الدولي إلى دعم العراق سياسيًّا بقدر دعمها عسكريًّا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - علاوي يدعو المجتمع الدولي إلى دعم العراق سياسيًّا بقدر دعمها عسكريًّا

أعضاء في "الكونغرس"
بغداد- نجلاء الطائي

أكَّد زعيم القائمة العراقية، إياد علاوي، الجمعة، خلال لقائه بمجموعة من وسائل الإعلام، أن "هناك مجموعة مخاطر تواجه العراق وبسببها من الممكن ألا تحدث انتخابات تشريعية، وحتى إن حدثت فقد تأخذ شكلًا دمويًّا عنيفًا". وأضاف زعيم القائمة العراقية، أن "العملية السياسية إذا لم تستقم، فإن العراق لن يستفيق أو يخرج من أية أزمة". وعدّ علاوي، أن "الحل الأوحد للخروج من أزمة الأنبار يكمن في تعبئة الطاقات كلها ضد "القاعدة" من خلال التواصل مع جميع قوى المجتمع العراقي الرافض للإرهاب"، متسائلًا "لا ندري كيف لا تستطيع الحكومة القضاء على "القاعدة" بعد أربعين يومًا من بدأ عمليات الأنبار".
وبشأن حديث البعض عن حصول العراق على دعم دولي في عمليات الأنبار، أوضح علاوي، أن "أميركا والدول الغربية ضيعت بوصلة اتجاهها، والدليل واضح، ليس في العراق فقط بل في الشرق الأوسط من أفغانستان إلى المغرب، وجنوبًا إلى الصومال"، مُحمِّلًا المجتمع الدولي "جزءًا كبيرًا مما يحصل".
وتابع قوله، "أنا مع تسليح الجيش العراقي، ولا أرى ضررًا في دعم العراق بالأسلحة وتسليح الجيش"، مستدركًا "لكن من الضروري أن يرافق ذلك دعمًا سياسيًّا للمصالحة الوطنية، وعلى المجتمع الدولي أن يعطي دعمًا للعمل السياسي بالقدر ذاته في دعم حكومة المالكي عسكريًّا".
وشدَّد علاوي، على "ضرورة تواجد ضغط سياسي من أجل تغيير الخارطة السياسية في البلد حتى نحصل على عملية سياسية متوازنة"، عازيًا السبب إلى أن "مشكلة العراق يجب أن تعالج من خلال معالجة العملية السياسية برمتها التي يجب أن يعاد النظر فيا حتى لا تكون عملية تهميشية إقصائية طائفية"، مطالبًا بأن "تكون عملية سياسية ضامنة لكل الشعب العراقي".
من ناحية أخرى، هاجم برلمانيون أميركيون، بشدة، رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي "بسبب البطء في المصالحة السياسية وعلاقاته مع إيران"، مبينين أن "القاعدة تستغل الانقسام الطائفي، واستبعاد السنة من الحكومة الشيعية".
وأضاف رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي، إيد رويس، في تصريحات نقلتها مواقع إعلامية أجنبية، على هامش اجتماع عقده أعضاء في مجلس النواب الأميركي، خُصِّص لمناقشة تهديد تنظيم "القاعدة" في العراق، أن "مسلحي "الدولة الإسلامية في العراق والشام" يشنون حاليًا أربعين هجومًا تقريبًا في الشهر في أسوأ موجة عنف يشهدها العراق منذ انسحاب القوات الأميركية في 2011".
وأكَّد رويس، أن "المالكي، بصفته رئيس دولة، يجب أن يتحرك لنقل العراق إلى مرحلة ما بعد الطائفية، رغم أنه من المحتمل ألا يكون قادرًا على القيام بذلك، بينما يستعد العراق للانتخابات في نيسان/أبريل المقبل".
وأشار إلى أن "الناشطين يستفيدون من استبعاد السُّنة من الحكومة التي يهيمن عليها الشيعة، والتي تقيم علاقات وثيقة مع قادة إيران الشيعة"، لافتًا إلى أن "تنظيم "القاعدة" أصبح بارعًا جدًّا في استغلال الانقسام الطائفي، وتمسك المالكي بالسلطة عزز موقفهم".
ومن جانبها، تساءلت النائبة الجمهورية، دانا روراباشر، في خطاب حماسي، ينم عن غضب، بحسب تلك المواقع، عن "سبب استمرار تورط الولايات المتحدة، التي تمد العراق بالمروحيات والطائرات دون طيار للمساعدة في مكافحة هؤلاء الناشطين، في هذا البلد".
وأضافت روراباشر، "لماذا نشعر بأننا مضطرون للانغماس في معركة بين أناس يقتلون بعضهم بعضًا بعد عامين من الانسحاب العسكري الأميركي الكامل من العراق"، مشيرة إلى أن "آلاف الأشخاص يموتون في هذا الجنون".
وأبدت النائبة الجمهورية، "استغرابها من تفكير الولايات المتحدة بأنها ملزمة بأن تكون جزءًا من هذا الوضع الجنوني"، وتابعت "لماذا لا نتركهم يقتلون بعضهم بعضًا لقد قدمنا لهم ما يكفي".
وبدوره، أضاف نائب مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون العراق، بريت ماكغورك، أن "ظاهرة التفجير الانتحاري هي جنون مطبق"، مستدركًا "لكن كل الانتحاريين تقريبًا هم مقاتلون أجانب يدخلون العراق عبر سورية".
وانتقد البرلمانيون، المالكي، خلال جلسة استماع في ما يتعلق بهجمات وقعت أخيرًا على معسكر لمعارضين إيرانيين قتل فيها عشرات".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاوي يدعو المجتمع الدولي إلى دعم العراق سياسيًّا بقدر دعمها عسكريًّا علاوي يدعو المجتمع الدولي إلى دعم العراق سياسيًّا بقدر دعمها عسكريًّا



GMT 23:41 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات تستضيف مؤتمر المنظمة العربية للتنمية الإدارية 2020

إليانا ميجليو اختارت فستانًا طويلًا بحمالتين منسدلتين على كتفيها

إطلالات أنيقة للفنانات في مهرجان"روما السينمائي"

روما ـ ريتا مهنا
أطلت نجمات العالم في مهرجان روما السينمائي المقامة حالياً فعالياته في العاصمة الإيطالية بكثير من الإطلالات الأنيقة التي تهتم كثير من نساء العالم بمتابعتها. وكانت الدورة الـ14 لمهرجان روما السينمائي انطلقت الخميس بالعاصمة الإيطالية، بمشاركة كوكبة من النجوم من الممثلين والسينمائيين العالميين. وفي التقرير التالي تلقي صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الضوء على أبرز إطلالات نجمات مهرجان روما السينمائي. وخطفت الممثلة البريطانية ميشيل دوكري الأنظار على السجادة الحمراء خلال العرض الخاص لفيلمها المشارك داونتون آبي Downton Abbey السبت الماضي، بإطلالة إستوائية رقيقة من توقيع دار الأزياء الإيطالية فالينتينو. وبتصميم يشبه أجواء الأدغال والغابات، أطلت دوكري (37 عاماً) بفستان مكسي طويل من خامة التول، شفاف من الجزء العلوي وأكمام منفوشة، ...المزيد

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

كيت ميدلتون تختار ملابس من توقيع أفخر العلامات وبأسعار رخيصة
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تختار ملابس من توقيع أفخر العلامات وبأسعار رخيصة

GMT 17:44 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار عصرية ديكور تلفزيون مودرن في غرفة المعيشة
 صوت الإمارات - أفكار عصرية ديكور تلفزيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 12:55 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

بومبيو يؤكد أن ترامب مستعد لاستخدام "القوة" ضد تركيا
 صوت الإمارات - بومبيو يؤكد أن ترامب مستعد لاستخدام "القوة" ضد تركيا

GMT 12:59 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوج مشاعل الشحي يعلِّق على زوجته بعد خلعها للحجاب
 صوت الإمارات - زوج مشاعل الشحي يعلِّق على زوجته بعد خلعها للحجاب

GMT 13:15 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

5 أسباب تُحتّم عليكم زيارة النرويج من بينها تأمل الأضواء
 صوت الإمارات - 5 أسباب تُحتّم عليكم زيارة النرويج من بينها تأمل الأضواء

GMT 14:15 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تشكيلة جاشنمال الخريفية ترسم لمسات دافئة
 صوت الإمارات - تشكيلة جاشنمال الخريفية ترسم لمسات دافئة

GMT 06:58 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عودة نجم مانشستر سيتي المصاب إلى تدريبات الفريق

GMT 06:01 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

رومينيجيه يُحبط آمال مانشستر يونايتد وليفربول في ضم مولر

GMT 06:34 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تقارير تؤكد مايوركا بوابة كورتوا للعودة لحراسة مرمى الريال

GMT 07:06 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تصعق إيسلندا بهدف جيرو في تصفيات "يورو 2020"

GMT 07:10 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الإيطالي روسي ينضم لتدريبات فياريال الإسباني

GMT 09:05 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إنتر ميلان يستهدف ضم جيرو من تشيلسي في الشتاء

GMT 08:11 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يحتفل بمرور 4 أعوام على تعيين كلوب مدرباً للريدز

GMT 08:02 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السويد تُكرم إبراهيموفيتش بـ "تمثال برونزي" في مالمو

GMT 06:07 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

يوسف يوراري بولسن يقود الدنمارك لفوز ثمين على سويسرا
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates