26 قتيلاً وجريحًا من الجيش اليمني في اشتباكات مع القبائل جنوب شرق البلاد
آخر تحديث 11:02:24 بتوقيت أبوظبي

وزير الدِّفاع زار منطقة المسيله النَّفطيَّة لإيقاف المواجهات وفتح الحصار

26 قتيلاً وجريحًا من الجيش اليمني في اشتباكات مع القبائل جنوب شرق البلاد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 26 قتيلاً وجريحًا من الجيش اليمني في اشتباكات مع القبائل جنوب شرق البلاد

اليمن تشهد توتُّرًا أمنيًّا غير مسبوق بين الجيش ومسلحين
صنعاء ـ عبدالعزيز المعرس

تشهد محافظة حضرموت جنوب شرق اليمن توتُّرًا أمنيًّا غير مسبوق بين الجيش ومسلحين من قبائل الحموم وقبائل موالية لهم، حيث نفذَّت القبائل عدَّة هجمات على مواقع للجيش الخميس ومساء الجمعة، قتل على إثرها 22 جنديًّا بينما جرح 4 آخرين. وقالت مصادر أمنية لـ "مصر اليوم": إن مواجهات عنيفة اندلعت بين القبائل والجيش بعد ما حاولت قوات أمنية فتح حصار تفرضه القبائل على قطاعات نفطية في منطقة المسيله.
وذكر المصدر أن "القبائل نفذت هجومين على حاجزين أمنيين للجيش، يقومون بحماية مداخل شركات "توتال" وشركات أجنبية، قتل خلالهما  22 جنديا وجرح آخرين نقلو على متن طائرة عسكرية إلى مدينه سيئون".
زار وزير الدفاع اللواء محمد ناصر أحمد منطقة المسيله النفطية، التي تخضع لسيطرة القبائل بهدف إيقاف المواجهات مع الجيش وفتح الحصار على القطاعات النفطية، التي توقفت عن العمل وغادر بعض كادره من الأجانب لعدم توفير الحماية لهم.
تزامن ذالك مع تحليق مكثف لطيران في المنطقة، فيما تحدث مصادر ان القبائل استطاعوا إسقاط مروحيه تابعة للجيش ولم تصدر الجهات الحكومية أي تعليق بشأن تلك العملية.
ووصف المصدر أن "زيارة وزير الدفاع بائت بالفشل ولم يستطع أن يعقد صلحا مع القبائل وتشهد المنطقة توترا أمنيا غير مسبوق وأن الجيش في حاله تأهب قصوى لمنع حدوث أي هجوم على المنشآت النفطية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

26 قتيلاً وجريحًا من الجيش اليمني في اشتباكات مع القبائل جنوب شرق البلاد 26 قتيلاً وجريحًا من الجيش اليمني في اشتباكات مع القبائل جنوب شرق البلاد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

26 قتيلاً وجريحًا من الجيش اليمني في اشتباكات مع القبائل جنوب شرق البلاد 26 قتيلاً وجريحًا من الجيش اليمني في اشتباكات مع القبائل جنوب شرق البلاد



كانت مجوهراتها الفيروزية مذهلة للكثير من عشاق الأناقة

ليفلي تجذب الأنظار في نيويورك ببدلتها البيضاء

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية بليك ليفلى، بإطلالة ملكية أنيقة باللون الأبيض، يوم الأحد، في إحدى شوارع مدينة نيويورك الأميركية. بدت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما مذهلة، حيث ارتدت بدلة بيضاء مخططة باللون الأسود، مع سترة طويلة وضعتها حول كتفها. جذبت النجمة صاحبة الخصر النحيف الأنظار اليها اثناء خروجها من فندقها في نيويورك، والتي اضافت لإطلالتها  لمسة كلاسيكية حيث ارتدت قميص بأكمام من الدانتيل ، والذي ظهر تحت سترتها. كما اكملت اطلالتها بزوجا من الحذية الكريمي، مع الاكسسوارات الفضية اللامعة المضاف اليها اللؤلؤ الوردي والرمادي حول معصميها، بالاضافة الي المكياج الناعم من احمر الشفاة الوردي ولمسة من الكحل الاسود. تشتهر نجمة فيلم "Sisterhood of the Traveling Pants"، باختياراتها الجديدة من الازياء الفاخرة،  حيث ظهرت مؤخرا مرتديه إحدى تصميمات الملابس الرجالية، حيث قدم " البدلة " التى ظهرت بها ليفلي أحد عارضى الأزياء على منصة عرض الازياء الخاص بدار "Versace"،

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates