حركة  تمرد  السياسية تؤكد أنها لن ستمح بحدوث انشقاق بين أعضاءها وستكون للشعب كافة
آخر تحديث 11:34:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قرّرت دعم السيسي في الانتخابات الرئاسيّة واقترحت فكرة التحول إلى حزب سياسي

حركة " تمرد " السياسية تؤكد أنها لن ستمح بحدوث انشقاق بين أعضاءها وستكون للشعب كافة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - حركة " تمرد " السياسية تؤكد أنها لن ستمح بحدوث انشقاق بين أعضاءها وستكون للشعب كافة

حركة " تمرد " السياسية
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي أكّد منسق حركة "تمرد" محمود بدر، أنه لن يسمح بأن يكون هناك أي انشقاق في الحركة، وأنها للشعب كافة، مشيرًا إلى أنّ الشعب رأى أنّ المشير عبد الفتاح السيسي هو الرئيس المقبل لذلك كان قرار الحركة بدعمه. وأوضح بدر، خلال مؤتمر الأعضاء، الاثنين، أن كل من حسن شاهين ومحمد عبدالعزيز، هما جزء من الحركة ولم يتم الاستغناء عنهما إطلاقًا، مُعلنًا أنّ اجتماع الحركة خرج بعدد من القرارات تصدرها دعم الحركة السيسي رئيسًا، للتعبير عن أهداف واحدة للمصريين في ثورتي "25 يناير" و"30 يونيو"، مؤكدًا أن كلا الثورتين ليستا حكرًا على أحد. وتمثل القرار الثاني أن يكون كل عضو فيها، بدأ معها غير منتمي لتيار أو حركة أو حزب آخر، كما أكد ضرورة أن تعمل الحركة في إطار القانون والدستور، مقترحًا أن يتم تحويل "تمرد" إلى حزب سياسي، وقوبل ذلك بتصفيق وبتأييد كبير من الحضور.
ووجه رسالة شكر لزملائه من أعضاء الحركة الذين أعلنوا دعمهم مؤسس "التيار الشعبي" حمدين صباحى، لأنهم أعلنوا تأييد صباحى بصفتهم الشخصيّة وأكدوا أنّ "تمرد" بها تنوع سياسي. مشيرًا إلى أنه لا يرحب بانقسام داخل الحركة ويفضل الإبقاء على الكيان موحدًا، مشيرًا إلى أن شاهين وعبدالعزيز سيعملان بصفة شخصيّة في حملة صباحي بينما ستعمل حركة "تمرد" بالكامل في حملة السيسي. وشدّد على أنها ستظل تجمع ولا تفرق، وأنها كما جمعت الشعب على استمارات "تمرد" ستجمعه على انتخاب السيسي وستدافع عن اختيارات الشعب المصري، مؤكدًا أن وجود صباحي والسيسي سيجعل المُنافسة شريفة.
وشكلت الحركة لجنة لتسيير الأعمال الفترة المقبلة، مؤكدًا أن الصفحة الخاصة بالحركة على الـ"فيسبوك" لم تعد معبرة عنها وأن ما يعبر عنها هو الموقع الرسمي فقط أو المتحدثين الرسميين.
ودعا نجل الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، عبدالحكيم عبدالناصر، أعضاء حركة "تمرد" لقبول الاختلاف في الرأي السياسي مع أعضاء الحملة الذين أعلنوا تأييدهم لحمدين صباحى، دون التشكيك في وطنيتهم، مشيرًا إلى أن الشعب المصري هو من سيحسم انتخابات الرئاسة ويختار رئيسه.
ووجه كلمة لأعضاء الحركة وقياداتها مطالبًا إياهم بالتوّحد، حتى تعود مصر لدورها الريادي كقائدة للمنطقة تملك استقلالها الوطني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حركة  تمرد  السياسية تؤكد أنها لن ستمح بحدوث انشقاق بين أعضاءها وستكون للشعب كافة حركة  تمرد  السياسية تؤكد أنها لن ستمح بحدوث انشقاق بين أعضاءها وستكون للشعب كافة



أنابيلا هلال تتألق في إطلالات متنوعة باللون الأصفر

القاهرة - صوت الإمارات
تتمتع أنابيلا هلال بذوق رفيع في اختيار أزيائها بما يتناسب مع شخصيتها وإطلالاتها التي تشارك فيها متابعيها على إنستغرام. وفي جولة على حسابها الخاص، لفتنا اختيار أنابيلا للون الأصفر في أكثر من مناسبة. أنابيلا بصيحة الـCut out في إحدى جلساتها التصويرية أطلت أنابيلا بفستان بصيحة الCut Out التي تكشف عن أجزاء من جسمها. الفستان مؤلف من تنورة بليسيه وبوستييه مزيّنة بالشرائط. وقد نسّقت أنابيلا مع فستان الأصفر الفاتح صندل بلاتفورم باللون الذهبي. أنابيلا بفستان قصير وفي مناسبة خاصة اختارت أنابيلا فستاناً قصيراً باللون الأصفر من علامة زارا Zara مزيّناً بفيونكة ضخمة جداً وأكملت إطلالتها بحقيبة من بوتيغا فينيتا Bottega Veneta وحذاء مقلّماً من علامة سان لوران Saint Laurent. أنابيلا بالفستان القميص ومن علامة فالنتينو Valentino اختارت أنابيلا فستاناً على شكل ق...المزيد

GMT 04:27 2022 الخميس ,23 حزيران / يونيو

نصائح في الديكور لحمّام الضيوف
 صوت الإمارات - نصائح في الديكور لحمّام الضيوف

GMT 04:17 2022 الثلاثاء ,21 حزيران / يونيو

الطراز الإنكليزي في الديكور يُحقق الراحة والدفء
 صوت الإمارات - الطراز الإنكليزي في الديكور يُحقق الراحة والدفء

GMT 18:22 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

3 أزمات تؤرّق ريجيكامب في مواجهة شباب الأهلي

GMT 12:00 2013 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

لورانس العرب بين النقد والأسطورة

GMT 01:07 2016 الخميس ,07 إبريل / نيسان

عبايات كلاسيكية بتفاصيل ملوّنة وجذابة

GMT 18:47 2013 الجمعة ,07 حزيران / يونيو

"إيمي تشايلدز" في بيكيني ساخن يعود إلى الخمسينات

GMT 03:32 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

شيرين عبد الوهاب تطلب من جمهورها الدعاء لعائلتها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates