الإبراهيمي يؤكد عدم إحراز أي تقدم ويطلب المساعدة من  واشنطن وموسكو
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مفاوضات جنيف2 لا تزال تدور في حلقة مفرغة لتمسُّك الوفدين بمواقفهما 

الإبراهيمي يؤكد عدم إحراز أي تقدم ويطلب المساعدة من واشنطن وموسكو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإبراهيمي يؤكد عدم إحراز أي تقدم ويطلب المساعدة من  واشنطن وموسكو

مفاوضات جنيف2
جنيف - رياض احمد

لليوم الثاني بقيت المفاوضات بين وفدي الحكومة والمعارضة السوريين تدور في حلقة مفرغة في اطار لعبة شد حبال مكشوفة نتيجة تمسك كل من الفريقين بمواقفهما، وفد الحكومة يطالب بوقف ما يسميه "الارهاب"، ووفد المعارضة يطالب "بتشكيل هيئة الحكم الانتقالية". وسط ذلك اعترف الموفد العربي الدولي الخاص للأزمة السورية الاخضر الإبرهيمي بأن  محادثات السلام بين الحكومة السورية والمعارضة لا تحرز تقدما كبيرا. وقال : "بداية هذا الأسبوع كانت شاقة كما كانت في الأسبوع الأول. لا نحرز تقدما كبيرا... بالطبع حتى تنطلق بحق فنحن بحاجة إلى تعاون الطرفين هنا، إضافة إلى دعم كبير من الخارج وخصوصا الاميركي و الروسي."
وأشار الى أنه يعتزم تقديم تقريره إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ومجلس الأمن خلال الأسابيع القليلة المقبلة.
وكانت اعلنت المتحدثة باسم الامم المتحدة كورين مومال-فانيان ان جلسة مشتركة عقدت قبل ظهر اليوم الثلاثاء بين الوفدين في قصر الامم في حضور الوسيط المكلف من الامم المتحدة وجامعة الدول العربية الاخضر الابرهيمي.
وقال المتحدث باسم "الائتلاف الوطني السوري المعارض" لؤي الصافي، إن فريقه قدّم أدلة خلال جلسة المفاوضات التي جرت اليوم في جنيف تثبت علاقة النظام السوري بـ"الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش".(
وأوضح الصافي في مؤتمر صحافي بُعيد الجلسة، إن "الوفد الحكومي السوري حضر إلى جنيف بعد ضغوط روسيا"، وأضاف "قدّمنا اليوم أوراق تثبت علاقة النظام بداعش". ولفت إلى أن وفد المعارضة طالب "بوضع جدول زمني للمفاوضات منعا للمماطلة التي يمارسها النظام"، وقال إن الوفد الحكومي السوري رفض جدول الأعمال الذي قدّمه الإبرهيمي. وأضاف: "لن نكون هنا إلى ما لا نهاية، فالنظام لا يريد أي حل وسيمارس الضغط على الأمم المتحدة لأخذ موقف".
أما وفد الحكومة السورية فأكد أنه لم يجر الاتفاق على جدول أعمال لمحادثات السلام في جنيف، وألقى باللوم في ذلك على رفض المعارضة بحث قضية "الإرهاب".
وقال فيصل مقداد، نائب وزير الخارجية السوري بعد اجتماعه بالمبعوث الدولي الأخضر الإبراهيمي في اليوم الثاني من المحادثات إن "يوماً آخر ضاع لأن ممثلي الائتلاف الوطني السوري أصروا على أنه ليس هناك إرهاب في سورية ولم يرغبوا في بحث هذا الأمر".
وأضاف أن "هذا الموضوع يجب أن يمثل الأولوية بالنسبة لأي سوري وبعد ذلك يكون وفد الحكومة مستعداً لمناقشة أي شيء".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإبراهيمي يؤكد عدم إحراز أي تقدم ويطلب المساعدة من  واشنطن وموسكو الإبراهيمي يؤكد عدم إحراز أي تقدم ويطلب المساعدة من  واشنطن وموسكو



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تكشف الأشخاص الأذكياء من الأغبياء

GMT 20:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تزور "واحة الكرامة"

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أحدث صيحة في عالم فساتين الخطوبة في شتاء 2018

GMT 03:24 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مجموعة صور قديمة رائعة مقابل 80 ألف أسترليني

GMT 05:42 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بدينة تعاني من نمو ساقيها بشكل غير طبيعي رغم خسارة وزنها
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates