مصر تؤكد أنها لا تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها ولاسيما الأوروبيين
آخر تحديث 15:40:18 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد استياء المجلس المصري الأوروبي من بيان الإتحاد بشأن الوضع الداخلي

مصر تؤكد أنها لا تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها ولاسيما الأوروبيين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصر تؤكد أنها لا تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها ولاسيما الأوروبيين

مبني وزارة الخارجية المصرية
القاهرة ـ أكرم علي

أكدت مصر أنها لن تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها وأنها دائما تفتح الباب أمام الأوروبيين لاسيما لتنمية العلاقات بينها وبين دول أوروبا كافة، متهمة في الوقت نفسه بعض الدول بنشر مفاهيم مغلوطة عن مصر بعد أحداث 30 حزيران/يونيو.وأوضح ممثل وزارة الخارجية المصرية، السفير محمد عبد العزيز في اجتماع المجلس المصري الأوروبي، الإثنين، أن بعض الدول علقت مساعداتها لمصر بعد 30 يونيو، وأن هناك الكثير من المفاهيم المغلوطة التى ذكرت من قبل دول أوروبا نحو ما يحدث في مصر في الفترة الحالية، مشددا على أن مصر تصر على تنمية العلاقات الاقتصادية والسياسية بين مصر وأوروبا.
وجاء ذلك بعد أن استنكر أعضاء المجلس الأوروبي البيان الصادر عن اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوربي عن مصر، الأسبوع الماضي، معربين عن اعتراضهم على بعض العبارات السيئة التي جاءت في البيان، مشيرين إلى رفض الخارجية المصرية لهذا البيان، مطالبين سفير الاتحاد الأوروبي بتوضيح المعاني الذي يحمله البيان ودلالاته في هذا التوقيت، لاسيما في ظل وجود نوايا لترشح المشير عبد الفتاح السيسي لانتخابات الرئاسية المقبلة.
وأوضح الأعضاء في بيان مشترك أن المجلس يقدر العلاقات القوية بين مصر والاتحاد الأوربي، ويؤكد حرصه على حمايتها وتعزيزها في إطار عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام إرادة وتطلعات الشعوب وحقها في تقرير مستقبلها، معربين عن ترحيب المجلس بما أكده وزراء خارجية الاتحاد الأوربي من تأييدهم لخريطة الطريق وترحيبهم بالخطوات التي اتخذت تنفيذهالها، ومنها الاستفتاء على الدستور والإعلان عن إجراء الانتخابات المقبلة".
وأكد أعضاء المجلس أن ما ورد عن استياء الاتحاد الأوروبي من غياب العملية السياسية الشاملة في مصر، يتجاهل الحقيقة المعلومة للكافة من أن مصر ماضية في تنفيذ خطوات خريطة الطريق من خلال عملية سياسية شاملة يشارك فيها كل من نبذ العنف واحترم المبادئ الديمقراطية وإرادة الشعب، وأن مصر حريصة على أن يظل باب المشاركة السياسية السلمية مفتوحا لمن لم تتلوث يده بالدماء وهو ما أكده الدستور الجديد الذي لم يقص فردا أو حزبا أو تيارا.
ومن جانبه، شدد سفير الإتحاد الأوروبي بالقاهرة جيمس موران أن الاتحاد الأوروبي لا يقف ضد مصر، مشيرًا إلى إدانته للحادث الإرهابى الذى وقع في طابا ورفضه التام للعمليات الإرهاب، مشددا على قوة العلاقات بين الاتحاد الأوروبي مع مصر.
وأشار موران إلى أنه لابد من تضمين الجميع داخل العملية السياسية في مصر، منوها إلى أن هناك الكثير لابد لمصر أن تتمه على خطوات الديمقراطية.
وأكد موران أن الاتحاد يتطلع للانتخابات البرلمانية في مصر والانتخابات الرئاسية وأن يكون هناك إعلاء للقانون والدستور، آملا أن تتم خارطة الطريق في موعدها.
كما أعلن سفير الإتحاد الأوروبي خلال الاجتماع أن فريقا من المراقبين من دول الاتحاد سيحضر لمراقبة الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، وجار إنهاء الأوراق الخاصة بحضورهم وإقامتهم في مصر وقت الانتخابات.
وأكد أن مصداقية عملية التصويت تتطلب بعض الأمور التي يأمل أن تقوم بها السلطات المصرية، لافتا إلى أن هناك ملاحظات بشأن سجن بعض الصحافيين والظروف التى أدت للقبض عليهم، مؤكدا احترامه للقضاء المصري، ولافتا إلى أن البرلمان الأوروبى عرض ذلك في بيانه.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تؤكد أنها لا تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها ولاسيما الأوروبيين مصر تؤكد أنها لا تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها ولاسيما الأوروبيين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تؤكد أنها لا تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها ولاسيما الأوروبيين مصر تؤكد أنها لا تستطيع غلق الباب في وجه أي من شركائها ولاسيما الأوروبيين



خلال احتفالها بعيد ميلادها الثاني والعشرين في نيويورك

بيلا حديد تتألّق بقميص أسود مع سروال كامو

نيويورك - مادلين سعادة
احتفلت بيلا حديد قبل أيام بعيد ميلادها الثاني والعشرين، وفي الجمعة أثبتت أنها تزدهر أكثر بشكل مذهل مع تقدّمها بالعمر، إذ ارتدت قميصا أسود قصيرا مع سروال كامو يكشف عن خصرها، وأكملت مظهرها مع أقراط حلقية وحذاء أبيض رياضي. وظهرت بيلا حديد ببشرة مشرقة رغم عدم وضعها أي ميكاج وبدت حديد كأنها خارجة لتوّها من الحمام، إذ وضعت شعرها لأعلى في كعكة غير منتظمة ورافقها حارسها الشخصي في الخارج. احتفلت الفتاة التي تصدرت مجلة "فوج" بعيد ميلادها مع العائلة والأصدقاء في سيبراز باش في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء. وشملت قائمة الضيوف شقيقتها جيجي حديد وشقيقها أنوار حديد وصديقها ذا واكند، وكانت كعكة عيد ميلاد بيلا التي تضم أربع طبقات ومجموعة من الفراشات الحمراء، هي عامل الجذب الرئيسي. كانت "حديد" وصديقها لا ينفصلان منذ أن التقيا في مهرجان كان السينمائي، وبدأ الاثنان في المواعدة لأول مرة في العام 2015

GMT 19:56 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

جاي بيكرين مُحررة الموضة التي أبدعت في اختيار ملابسها
 صوت الإمارات - جاي بيكرين مُحررة الموضة التي أبدعت في اختيار ملابسها

GMT 18:18 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

صحافي يكشف أوَّل خطأ ارتكبه في قواعد السلوك اليابانية
 صوت الإمارات - صحافي يكشف أوَّل خطأ ارتكبه في قواعد السلوك اليابانية

GMT 12:35 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

قصور عثمانية في مدينة موستار البوسنية تُسحر زوارها
 صوت الإمارات - قصور عثمانية في مدينة موستار البوسنية تُسحر زوارها

GMT 15:17 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يعلن أن ماتيس سيغادر منصبه ويصفه بـ"الديمقراطي"
 صوت الإمارات - ترامب يعلن أن ماتيس سيغادر منصبه ويصفه بـ"الديمقراطي"

GMT 14:54 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

تطبيق الرسائل الخاص بـ"فيسبوك" يختبر ميزة جديدة
 صوت الإمارات - تطبيق الرسائل الخاص بـ"فيسبوك" يختبر ميزة جديدة

GMT 11:46 2018 الأحد ,14 تشرين الأول / أكتوبر

تناول الغداء مع الفهود في حديقة الإمارات للحيوانات
 صوت الإمارات - تناول الغداء مع الفهود في حديقة الإمارات للحيوانات

GMT 11:21 2018 الجمعة ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ياسمين الجنيدي تكشف طريقة عملها تصاميم من عجينة السكر
 صوت الإمارات - ياسمين الجنيدي تكشف طريقة عملها تصاميم من عجينة السكر

GMT 14:23 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

محمد الترك ينعي جدته بكلمات مؤثرة على مواقع التواصل

GMT 05:16 2018 الأحد ,14 تشرين الأول / أكتوبر

دُرّة تُعلِّق على إشاعات ارتباطها بالفنان أحمد حاتم

GMT 23:37 2018 الخميس ,27 أيلول / سبتمبر

محمد الترك يخضع لعملية جراحية في دولة الأردن

GMT 21:53 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

زيباري يُطالب بعدم إرجاع اللاجئين العراقيين قسريًا

GMT 08:34 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

بول بوغبا ينهي الجدل بشأن خلافاته مع مورينيو

GMT 12:53 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

منى عقرب تتحدى تعقيد مناهج رياض الأطفال بطريقة مبتكرة

GMT 02:02 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

أمسية ثقافية حول المفاهيم السردية بأدبي الطائف بعد غدٍ
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates