النَّائب العام يُحيل متهميْن مصرييْن وضابطيْن إسرائيلييْن إلى الجنايات بتُهمة التَّخابر
آخر تحديث 06:02:18 بتوقيت أبوظبي

التَّحقيقات أثبتتْ قيامهما بإمداد الموساد بمعلومات تضر الأمن القومي مقابل أموال

النَّائب العام يُحيل متهميْن مصرييْن وضابطيْن إسرائيلييْن إلى الجنايات بتُهمة التَّخابر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - النَّائب العام يُحيل متهميْن مصرييْن وضابطيْن إسرائيلييْن إلى الجنايات بتُهمة التَّخابر

محكمة جنايات الإسماعيلية
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي أمر النائب العام المصري، هشام بركات، بـ"إحالة كلٍّ من؛ رمزي محمد أحمد الشبيني، وسحر إبراهيم محمد سلامة، وصموئيل بن زائيف، ودفيد وايزمان، (الضابطان في جهاز الموساد الإسرائيلي)، إلى محكمة الجنايات، وذلك لارتكاب المتهمين، الأول والثاني، جرائم التخابر لصالح إسرائيل، كما قاما بإمداد المتهمين الثالث والرابع بمعلومات مهمة عن البلاد، الغرض منها الإضرار بالمصلحة القومية، مقابل حصولهما على الأموال والهدايا".
وأكَّدت تحقيقات النيابة العامة، الثلاثاء، أن "المتهم الأول توجَّه إلى دولة إيطاليا بحثًا عن عمل في العام 2009، وعندما فشل سعي للتخابر مع دولة إسرائيل، طمعًا في الحصول على المال، وأرسل رسائل عدة عن طريق الفاكس إلى رئيس جهاز الموساد عبر السفارة الإسرائيلية، كتب فيها بياناته التفصيلية، وأعرب فيها عن رغبته في التعاون مع المخابرات الإسرائيلية، وحبه لإسرائيل، واستعداده التام لإمداد جهاز الموساد بما توافر لديه من معلومات عن مصر ومؤسساتها، ثم سافر إلى دولة النمسا، بناءً على تكليف من المخابرات الإسرائيلية، وهناك قابل المتهم الثالث الضابط في جهاز الموساد، في مقر السفارة الإسرائيلية".
وأوضحت التحقيقات، أن "المتهم المصري أدلى خلال المقابلة بمعلومات تفصيلية عن فترة خدمته كمجند، وتقاضى مكافآت مالية نظير ذلك، ثم تلقى تدريبات على العمل معهم، وكيفية جمع المعلومات، ثم تمكن المتهم من تجنيد المتهمة الثانية معه، وذلك من خلال علاقاتها بموظفين في الدولة، وعملها كصحافية في إحدى المجلات، والتي جمعت معلومات مهمة، ورصدا أحداث ثورة 25 كانون الثاني/يناير، ومدى قوة التيارات الشعبية والرئيسية والسياسية، كما أعدت تقارير عن بعض المصريين المقيمين داخل مصر وخارجها، وقام المتهم الأول بنقلها إلى الموساد مقابل أكثر من 90 ألف يورو، وهدايا، وهواتف محمولة، كما عقد المتهم الأول مقابلات عدة مع الجهاز في دول أوروبية مختلفة، مثل: النمسا، وإيطاليا، وفرنسا، والدانمارك، وبلجيكا، واليونان".
وواجَّهت النيابة المتهمين المصريين بالأدلة والوقائع الثابتة، واعترفا بالتجسس لصالح دولة أخري، وأمر النائب العام بإحالتهما إلى محكمة الجنايات مع استمرار حبسهما، وأمر بضبط وإحضار الضابطين الإسرائيليين.
وأحال النائب العام المصري، هشام بركات، قبل أيام عميلين في جهاز الموساد الإسرائيلي، ومصري آخر لمحكمة جنايات الإسماعيلية، بتهمة التخابر لصالح إسرائيل.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النَّائب العام يُحيل متهميْن مصرييْن وضابطيْن إسرائيلييْن إلى الجنايات بتُهمة التَّخابر النَّائب العام يُحيل متهميْن مصرييْن وضابطيْن إسرائيلييْن إلى الجنايات بتُهمة التَّخابر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النَّائب العام يُحيل متهميْن مصرييْن وضابطيْن إسرائيلييْن إلى الجنايات بتُهمة التَّخابر النَّائب العام يُحيل متهميْن مصرييْن وضابطيْن إسرائيلييْن إلى الجنايات بتُهمة التَّخابر



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها
 صوت الإمارات - كولييه موج البحر أهم تصميمات "الميهي" في العيد

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates