دبلوماسيون يدعون إلى مقاطعة قطر ما لم تمنع القرضاوي من مهاجمة مصر
آخر تحديث 16:56:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اعتبر القرضاوي أنَّ الجيش حطّم الإرادة الشعبيّة وانقلب على الرئيس

دبلوماسيون يدعون إلى مقاطعة قطر ما لم تمنع القرضاوي من مهاجمة مصر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دبلوماسيون يدعون إلى مقاطعة قطر ما لم تمنع القرضاوي من مهاجمة مصر

الشيخ القرضاوي أبدى خلال خطبة الجمعة في الدوحة استعداده للمحاكمة
القاهرة ـ أكرم علي

طالب دبلوماسيّون مصريون وزارة الخارجية باستدعاء القائم بأعمال السفارة المصرية لدى قطر، لاعتبار السفير خارج البلاد، بغية الرد الحاسم على تصريحات القرضاوي، داعين إلى منع الأخير من الحديث عن مصر في خطبه من الدوحة، أو مقاطعة قطر رسميًا ونهائيًا. يأتي هذا بعدما أبدى الشيخ القرضاوي، خلال خطبة الجمعة من مسجد عمر بن الخطاب، في العاصمة القطرية الدوحة، استعداده للمحاكمة، مؤكّدًا أنَّ مصر الوحيدة المتبقية من الدول الخمس، التي شهدت ما يسمى بـ"ثورات الربيع العربي"، مشيرًا إلى أنّها "تمكّنت من تحقيق إنجازات، منها الرئيس الشرعي المنتخب (الرئيس المعزول محمد مرسي)، لكن ذلك لم يدم سوى عام واحد، حيث تمَّ اختطافه واحتجازه، بغية تحطيم إرادة الشعب المصري"، حسب تعبيره .
وأضاف القرضاوي، في الخطبة الأولى له، بعد تغيبه أسبوعين، إثر الخلاف بين الدوحة والإمارات، واستدعاء الأخيرة السفير القطري لديها، أنّ "القوة المسلحة انتصرت على الشعب المصري وإرادته، وعادوا بالأمة الإسلامية حيث كانت، وكأن الشعب لم يقدم المئات والآلف من أجل حريته، بعد أن ظل طيلة 60 عامًا صابرًا على الذل والهوان، خلال حكم ناصر، والسادات، ومبارك، حتى قامت الثورة العظيمة، في 25 كانون الثاني/يناير 2011، وانتصر الشعب".
وأشار إلى أنّ "الرئيس محمد مرسي، ظن خيرًا في وزيري الدفاع والداخلية إبان حكمه، لاسيما أنه من أتى بهما إلى منصبهما، ولكنهما عملا ضده، وانقلبوا عليه، ومازالوا حتى الآن يعملون ضده"، وأضاف "لكننا ننتظر من هؤلاء الذين غدورا وافتروا وانقلبوا على مرسي كذبًا، ولازالوا يكذبون، بأن يخيبوا بإذن الله"، على حد قوله.
ومن جانبه، أكّد مساعد وزير الخارجية الأسبق نبيل العرابي، في تصريح إلى "العرب اليوم"، أنه "ينبغي على مصر ألا تصبر أكثر من ذلك على الدوحة، التي تسمح لمثل القرضاوي وغيره بالحديث عن مصر من أعلى منابرها، وهو أمر غير مقبول".
كما طالب عضو المجلس المصري للشؤون الخارجية محمود زين، في تصريح إلى "العرب اليوم"، بـ"تحذير قطر، مرة أخيرة، وإلا يتم طرد السفير القطري من البلاد، ردًا على تجاوزاتها تجاه مصر، والسماح للقرضاوي ببث الشتائم ضد مصر من على أراضيها".
يذكر أنَّ مصر استدعت القائم بأعمال السفير القطري، قبل أسابيع، ردًا على إساءة القرضاوي، والمطالبة بتسليم المطلوبين لدى مصر، والمتواجدين على أراضيها، حيث عاد السفير المصري لدى الدوحة إلى القاهرة لقضاء أجازة، فيما غادر السفير القطري لدى مصر، للسبب ذاته، دون أن يعود أي منهما إلى محل عمله، حتى الوقت الراهن.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دبلوماسيون يدعون إلى مقاطعة قطر ما لم تمنع القرضاوي من مهاجمة مصر دبلوماسيون يدعون إلى مقاطعة قطر ما لم تمنع القرضاوي من مهاجمة مصر



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 10:50 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة طيف تتوعد الممثلين بطريقة طريفة في "أمينة حاف"

GMT 17:33 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

عجوز في الثمانين تصرع متطفلا بفضل "كمال الأجسام"

GMT 12:35 2012 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إنطلاق فعاليات بغداد عاصمة للثقافة العربية لعام 2013

GMT 01:16 2021 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

"Galaxy S21 Ultra" مزود بشاشة "OLED" موفرة للطاقة

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 18:07 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

هل تنقذ وثيقة الأخوة العالم من حرب ثالثة؟

GMT 05:32 2015 السبت ,17 كانون الثاني / يناير

وزراء خارجية روسيا والهند والصين يجتمعون بكين

GMT 06:49 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

آخر ليلة عرض لمسرحية كوميديا البؤساء الأحد

GMT 15:24 2013 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

الجراد يصل المناطق الحدودية في رفح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates