مسؤول إفريقي يؤكد أن استمرار غياب مصر عن الاتحاد الافريقي يؤثرعلى دوره وعمله
آخر تحديث 06:34:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فهمي يعتبر أن قضية نهر النيل مهمة للغاية لعدم وجود مصادر أخرى للمياه

مسؤول إفريقي يؤكد أن استمرار غياب مصر عن "الاتحاد الافريقي" يؤثرعلى دوره وعمله

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مسؤول إفريقي يؤكد أن استمرار غياب مصر عن "الاتحاد الافريقي" يؤثرعلى دوره وعمله

جانب من جلسة سابقة للاتحاد الأفريقي
القاهرة ـ أكرم علي

أكد الأمين العام الأسبق لمنظمة الوحدة الافريقية ورئيس وزراء تنزانيا الأسبق الدكتور سالم أحمد سالم، أن استمرار غياب مصر عن المشاركة في أنشطة الاتحاد الأفريقي يؤثر علي فعالية ودور الاتحاد بالنظر لثقل مصر الأفريقي، وأن استمرار هذا الوضع يعتبر غريبا بالنسبة لجذور مصر الافريقية ودورها في القارة. جاء ذلك خلال لقاء وزير الخارجية المصري نبيل فهمي خلال زيارته الحالية لتنزانيا مع الدكتور سالم  حيث تناول اللقاء علاقات مصر مع الاتحاد الأفريقي وأهمية سرعة استعادة مصر لمشاركتها الفعالة في أنشطة الاتحاد.
وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبد العاطي في بيان صحافي السبت، أن سالم أكد خلال اللقاء علي الدور المحوري والتاريخي الذي قامت به مصر في دعم جميع حركات التحرر الوطني في افريقيا.
 واستعرض فهمي خلال اللقاء الرؤية المصرية لتطوير علاقاتها مع الدول الإفريقية، وفي مقدمتها دول حوض النيل، والأهمية البالغة لقضية مياه النيل بالنسبة لمصر لاعتمادها الكامل علي نهر النيل وعدم وجود مصادر أخرى للمياة، وأهمية التعاون بين دول الحوض لتحقيق المصالح المشتركة دون الأضرار بمصالح اي طرف، فضلا عن تلبية الاحتياجات المتزايدة لدول الحوض من المياه والكهرباء والتنمية.
كما تناول فهمي برامج التعاون القائمة والمستقبلية بين مصر وتنزانيا، بما في ذلك المنح المقدمة من مصر لدعم برامج ومشروعات التنمية في تنزانيا، مثل المنحة الخاصة بحفر ١٠٠ بئر، وإنشاء وحدات صحية وعيادات في مناطق مختلفة من تنزانيا، فضلا عن المنح التعليمية التي تصل الي ٣٠٠ منحة سنويا.
وفي السياق ذته التقى الوزير فهمي وفدا من رجال الاعمال المصريين وبحث معهم فرص زيادة التبادل التجاري والاستثمار المتاح حاليا في تنزانيا في قطاعات الطاقة والبنية التحتية والزراعة والري وكيفية الاستفادة منها وتعميق التواجد المصري علي الارض في تنزانيا ودول حوض النيل، فضلا عن التعرف علي أية معوقات محتملة للعمل علي تذليلها مع كبار المسؤولين في هذه الدول.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسؤول إفريقي يؤكد أن استمرار غياب مصر عن الاتحاد الافريقي يؤثرعلى دوره وعمله مسؤول إفريقي يؤكد أن استمرار غياب مصر عن الاتحاد الافريقي يؤثرعلى دوره وعمله



تعرف تمامًا ما الذي يُلائم قوامها وأسلوبها في الموضة

أفكار لتنسيق الأزياء بتصاميم أنثوية مستوحاة من ياسمين صبري

القاهرة - صوت الإمارات
أفكار تنسيق الأزياء بتصاميم أنثوية لعيد الأضحى جمعناها لك من إطلالات ياسمين صبري التي أصبحت تعتبر اليوم واحدة من أكثر النجمات أناقة والتي نشاهدها في كل مناسبة تختار تنسيقات مميزة تتسم بالأسلوب الأنثوي الجذاب مع لمسات من العصرية. تنسيق ازياء بتصاميم أنثوية لعيد الأضحى بأسلوب ياسمين صبري: تتسم إطلالات ياسمين صبري دائمًا بالجاذبية والأنوثة المطلقة، حيث أنها تعرف تماماً مالذي يلائم قوامها وأسلوبها في الموضة وتختار على هذا الأساس، ولهذا فإننا غالباً ما نراها في الفساتين الميدي التي تناسبها كثيراً بقصاتها الضيقة أو القصات الكلوش مثل الفستان الذي اختارته مؤخراً من دولتشي أند غابانا Dolce‪&Gabbana المصنوع من طبقات من الكشكش المعرق بالورود الربيعية الملونة، وكذلك تتألق كثيراً في الفساتين الماكسي التي تختار منها التصاميم الناعمة...المزيد
 صوت الإمارات - نصائح وحيل بسيطة لجعل ملابسك تبدو باهظة الثمن

GMT 09:13 2020 الأربعاء ,29 تموز / يوليو

نصائح لاغتنام يوم عرفة

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 02:01 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

أدعية يوم عرفة مكتوبة لغير الحاج

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 21:01 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

15 عطر نسائي لا يُقاومها الرجل ليذوب بين ذراعي المرأة

GMT 07:48 2015 السبت ,12 كانون الأول / ديسمبر

3 بريطانيات يهربن إلى سورية ليتزوجن مجاهدين

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 07:44 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

مسلسل "الأزقة الخلفية" يتصدر المركز الأول في تركيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates