إيطاليا تعلن استعدادها للوساطة بين مصر وأثيوبيا لحل أزمة السَّد
آخر تحديث 22:44:43 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدت أن الشركات المكلفة ببناء السد "خاصة" وليس للحكومة أي سيطرة عليها

إيطاليا تعلن استعدادها للوساطة بين مصر وأثيوبيا لحل أزمة السَّد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إيطاليا تعلن استعدادها للوساطة بين مصر وأثيوبيا لحل أزمة السَّد

إيطاليا مستعدة للقيام بدور الوساطة لحل أزمة سد النهضة
القاهرة ـ أكرم علي

أعلن السَّفير الإيطالي لدى مصر ماوريتسيو ماساري، استعداد بلاده للقيام بدور الوساطة بين مصر وإثيوبيا للوصول إلى حل لأزمة سد النهضة. وأكد ماساري، في حوار مع صحيفة "الأهرام" القومي، في عدد السبت، أن "الشركات الإيطالية التي تعمل على بناء السد الإثيوبي هي شركات خاصة وليس لنا كحكومة سلطة أو سيطرة عليها، فالقانون الإيطالي يضمن لهذه الشركات العمل في أي مكان من العالم بحرية تامة".
وأشار ماساري إلى أن "إيطاليا تدرك تماما مدى أهمية هذا الموضوع بالنسبة لمصر، وخلال زيارة وزير الخارجية نبيل فهمي لإيطاليا أبلغه باستعداد بلاده لتقوم بعملية وساطة لإذابة هذا الجليد والوصول إلى حلول من خلال مباحثات مباشرة بين البلدين بما لا يضر مصالحهما".
كما نوه السفير الإيطالي إلى أنه "خلال زيارة نائب وزير الخارجية الإيطالية لإثيوبيا ضمن جولة إفريقية، حاول إقناع إثيوبيا بأن تجلس على مائدة الحوار مع مصر"، قائلا: سنواصل القيام بهذا الدور عن طريق الحوار، حتى يتمكن البلدان من الوصول لحلول، ونحن على استعداد دائم لتلبية أية طلب من الجانب المصري في هذا الشأن".
وشدد السفير الإيطالي لدى مصر على أن "بلاده على استعداد تام لتلبية أي طلب من الجانب المصري في هذه الشأن".
وفيما يخص عودة السياح لمصر أكد ماساري أن "السياح يسافرون إلى أي مكان حينما يشعرون أنه أصبح آمنا، وهنا دور مصر أن تعمل على إعادة الاستقرار، فالسائح يحتاج إلى نوع من الاستقرار، ونحن نتفهم ما تخوضه مصر من حرب ضد الإرهاب، وندعمها في هذا المجال، لكن يجب أن يكون هناك استقرار حتى تعود السياحة لسابق عهدها، ونأمل أن يكون ذلك قريبا جدا".
وكان المتحدث باسم هيئة الطاقة الكهربائية الإثيوبية، صرح الجمعة، بأنه "تم بناء نسبة 32% من حجم سد النهضة"، مضيفا أن "هذا المشروع يساعد على توفير 7 آلاف فرصة عمل وأن هذه الفرص ستتزايد مع تزايد الأعمال في السد الذي يجري العمل فيه ليل نهار".
وقال وزير الري محمد عبد المطلب بزيارة إلى إيطاليا في شباط/ فبراير الماضي، في إطار التحرك لإقناع الدول الأوروبية والجهات المانحة لوقف دعم سد النهضة الإثيوبي لما له من آثار سلبية على أمن مصر المائي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيطاليا تعلن استعدادها للوساطة بين مصر وأثيوبيا لحل أزمة السَّد إيطاليا تعلن استعدادها للوساطة بين مصر وأثيوبيا لحل أزمة السَّد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيطاليا تعلن استعدادها للوساطة بين مصر وأثيوبيا لحل أزمة السَّد إيطاليا تعلن استعدادها للوساطة بين مصر وأثيوبيا لحل أزمة السَّد



تألّقت بفستان "لاتيكس" باللون الأحمر

إطلالة أنيقة لبيونسيه خلال احتفالها بعيد الحب

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أقرأ أيضًا : تألُّق بيونسيه بفستان قصير ذي تصميم متداخل الألوان وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة

GMT 00:32 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"
 صوت الإمارات - مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"

GMT 04:56 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

راموس يتعرّض للانتقادات بسب سخريته من كريستيانو رونالدو

GMT 23:34 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

ميسي يفشل في تسجيل هدف على ملعب "أتلتيكو مدريد"

GMT 22:35 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

"نيمار" مُستبعد من مواجهة مانشستر يونايتد

GMT 02:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

استعدْ لمُشاهدة 3 ظواهر سماوية تتشابك لخلق خسوف كلي للقمر

GMT 03:27 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

بليغريني يعتبر خروج وست هام من الكأس يفيد ليفربول

GMT 04:44 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

برشلونة يستقر على الإطاحة بنجه فيرمايلين
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates