نيابة أمن الدولة تُجدّد حبس المتهمين بإطلاق النار على كنيسة العذراء
آخر تحديث 12:59:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

التحقيقات تكشف اعتناقهم "الفكر التكفيريّ" لرجال الجيش والشرطة

"نيابة أمن الدولة" تُجدّد حبس المتهمين بإطلاق النار على كنيسة "العذراء"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "نيابة أمن الدولة" تُجدّد حبس المتهمين بإطلاق النار على كنيسة "العذراء"

تجديد حبس المتهمين بإطلاق الرصاص على كنيسة العذراء
القاهرة ـ أحمد عبدالصبور

أمرت نيابة أمن الدولة العليا، الإثنين، بتجديد حبس المتهمين بإطلاق الرصاص على كنيسة العذراء في الحي العاشر، في مدينة السادس من أكتوبر، والذي أسفر عن استشهاد رقيب الشرطة محمد طه سيد أبوحامد (32 عامًا)، المُعيّن لخدمة تأمين الكنيسة، والمقيم في قرية دمشقيم – دائرة مركز شرطة الفيوم، إثر إصابته بطلق ناريّ في الرأس، 15 يومًا على ذمة التحقيقات.
وقد قرّرت نيابة حوادث جنوب الجيزة، برئاسة المستشار أسامة حنفي، في وقتٍ سابق، إحالة أوراق القضية إلى نيابة أمن الدولة، لتورّط المتهمين في تنفيذ عمليات إرهابية أخرى، تجري نيابة أمن الدولة التحقيق فيها.
وكشفت تحقيقات نيابة حوادث الجيزة، التي أجراها المستشار أحمد حلمي، أن المتهمين يعتنقون الفكر الجهاديّ التكفيريّ لأجهزة الدولة ورجال القوات المسلحة والشرطة، واعترف المتهم الرئيس "الثالث" في التحقيقات، أنه انضم إلى العناصر "الجهاديّة" في فترة سابقة، وتلقى تدريبات عسكرية في سيناء، واجتمع مع شقيق زعيم تنظيم "القاعدة" القيادي محمد الظواهري، ثم قرّر الابتعاد عن التنظيم، وتكوين تنظيم جهاديّ جديد عقب ثورة 30 حزيران/يونيو، وأنه مُنفّذ واقعة إطلاق الأعيرة الناريّة على أفراد أمن كنيسة العذراء، مؤكدًا أنه "كان في طريقة لسرقة أحد محلات الذهب في أكتوبر، حتى يتمكن من شراء الأسلحة والمواد المُتفجّرة، لاستخدامها في تنفيذ أغراض التنظيم المتمثلة في قتل قوات الأجهزة الأمنيّة، وأنه بعد فشله في سرقة محل الذهب، شاهد قوات الأمن المكلفة بتأمين كنيسة العذراء، فقام بإطلاق الأعيرة الناريّة تجاههم".
وأظهرت التحقيقات، أن المتهم الأول ينتمي إلى خلية إخوانيّة، كانت أجهزة المباحث في الجيزة قد ألقت القبض على معظمها داخل شقة في مدينة السادس من أكتوبر منذ قرابة الشهرين، وأنه على اتصال بخلايا ومجموعات إخوانيّة في محافظات عدّة، عبر شبكة التواصل الاجتماعيّ "فيسبوك"، وأنه تواصل مع المتهم الثاني الذي يقيم في شارع السوق في منطقة باكوس في دائرة قسم شرطة ثان الرمل في الإسكندريّة.
وكشفت الاعترافات، أن الاثنين اتفقا على ارتكاب أعمال تخريبية أثناء مُحاكمة الرئيس السابق محمد مرسي، برفقة مجموعة من قيادات جماعة "الإخوان" (الإرهابيّة قانونًا)،في أكاديمية الشرطة في التجمع الخامس في قضية "التخابر"، حيث اتفقا على ارتكاب أعمال "إرهابيّة" في منطقة أكتوبر، لإرباك الجهاز الأمنيّ، والرد بعنف على مُحاكمة عناصر الجماعة، بالإضافة إلى حصولهما على تعليمات من التنظيم الدولي لـ"الإخوان" بالاحتفال بذكرى "جمعة الغضب"، عن طريق سلسلة من الأعمال التخريبيّة على مستوى الجمهورية، وأن التنظيم سيرتكب أعمال عنف في منطقة الطالبية، لسحب قوات الأمن في مديرية أمن الجيزة إلى هناك، ثم بعدها بساعات يتم استهداف كنيسة أكتوبر، وقسمي الشرطة الموجودين في المدينة، فيما دلّت التحريات، أن المتهمين استعانا باثنين آخرين لتنفيذ مخططهم الإجراميّ، وتسلل الأربعة إلى كنيسة أكتوبر، وأطلقوا الرصاص عليها، إلا أن قوات الأمن تعاملت معهم بحزم وبادلتهم إطلاق الرصاص، وساعدت الأكمنة الموجودة في مدينة أكتوبر على تضييق الخناق على المتهمين، ليتم ضبط الأول والثانى بعد إصابتهما بطلق ناريّ، وذلك بعد فشلهما في قتل عناصر الخدمات الأمنيّة كافة الموجودة أمام الكنسية، كما أنهم فشلوا في الذهاب إلى قسمي الشرطة، بعدما تصدّت لهم قوات الأمن في الحادث الأول.
وقد استمعت النيابة إلى أقوال المتهم، ويُدعى أحمد محمد فؤاد، الذي تم حبسه على ذمة القضية، وأفاد في أقواله أمام النيابة "أننا كنا متوجهين لسرقة أحد محلات الذهب"، فيما نفى المتهم ارتكابه الواقعة، وأكد حيازته للسلاح الذي ضُبط معه، فيما قرّرت النيابة تأجيل الاستماع إلى المتهم الثاني، ويُدعى محمد عبدالحميد،"إلى حين تماثله للشفاء.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نيابة أمن الدولة تُجدّد حبس المتهمين بإطلاق النار على كنيسة العذراء نيابة أمن الدولة تُجدّد حبس المتهمين بإطلاق النار على كنيسة العذراء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نيابة أمن الدولة تُجدّد حبس المتهمين بإطلاق النار على كنيسة العذراء نيابة أمن الدولة تُجدّد حبس المتهمين بإطلاق النار على كنيسة العذراء



تتميز اختياراتهما بالجرأة الذي لا حدود له في التربّع على القمة

لوبيز تسير على خطى والدتها في إتباع أحدث صيحات الموضة

لندن ـ كاتيا حداد
تعتبر علاقة جنيفير لوبيز بوالدتها غوادالوبي رودريغز مميزة ووثيقة، فالأم حاضرة دائمًا في تربية أولاد النجمة الأميركية، كما ترافقها في أسفارها حول العالم، أي باختصار لا تفترقان، حتى أن لوبيز علّقت على إحدى صورها بمناسبة عيد الأم بوصفها لوالدتها بأنها "المُشجّعة رقم واحد لها، والسبب وراء وصولها إلى ما هي عليه اليوم." أقرأ أيضًا :  مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019 جي لو الأنيقة دائمًا تتميّز في جرأتها باختيار إطلالاتها التي ارتبطت بأهم أسماء دور الأزياء، لإطلالتها الصباحية تختار ملابس كاجوال ورياضية، أما للمساء وخصوصًا على السجادة الحمراء فلا حدود لإبداعها على صعيد انتقاء أهم الصيحات وأجرأها، الأمر الذي جعلها اسمها بارزًا في عالم الموضة والجمال. أحدث إطلالة لهما كانت منذ نحو أسبوع، خلال مشاركة لوبيز في أحد البرامج الصباحية في الولايات المتحدة، وللمناسبة أطلت جي لو بـ"جامبسوت"| مزيّن بالترتر من مجموعة "سالي لابوانت" ونسّقت الإطلالة

GMT 15:12 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية
 صوت الإمارات - أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية

GMT 11:01 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 صوت الإمارات - "بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019

GMT 14:55 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة
 صوت الإمارات - "The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 14:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي
 صوت الإمارات - الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 23:08 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

توخيل يُدافع عن لاعبي " سان جيرمان" ضد اتهامات كلوب

GMT 22:44 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 09:15 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

جيرارد بيكيه يؤكّد صعوبة عودة نيمار إلى صفوف برشلونة

GMT 10:04 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بارما في طريقه للعودة إلى المنافسات الأوروبية

GMT 09:44 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

13 إصابة تهد عزيمة هنري في "موناكو"

GMT 15:21 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

التوصل لعلاج "تسمم الدم" مصنوع من دهون الجسم

GMT 15:21 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الطرق لفك تشابك الشعر دون تعرضه للتساقط

GMT 21:21 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

"برشلونة" يواجه "أتلتيكو مدريد" في قمة الدوري الإسباني

GMT 18:09 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق الموسم الدراسي في ليبيا بعد ٢٠ يومًا من إضراب المعلمين

GMT 23:52 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن حقيقة تحرك يوفنتوس لضم نجم برشلونة أرتورو فيدال

GMT 15:39 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

مجموعة "سوت سبلاي" لشتاء 2018 أزياء مريحة بلمسات أنيقة

GMT 17:55 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

فوز إبنة رئيس الشيشان بجائزة "أفضل عرض أزياء" في الموضة

GMT 09:18 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

العداء الكيني كيبشوج يُشارك في ماراثون لندن 2018
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates