العربي يكشف تفاصيل المعركة القانونيّة التي خاضتها مصر لاستعادة طابا
آخر تحديث 20:10:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكّد أن إسرائيل الوحيدة في العالم التي تعتبر الوقت هدفًا إستراتيجيًا

العربي يكشف تفاصيل المعركة القانونيّة التي خاضتها مصر لاستعادة طابا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - العربي يكشف تفاصيل المعركة القانونيّة التي خاضتها مصر لاستعادة طابا

تفاصيل المعركة القانونيّة التي خاضتها مصر لاستعادة طابا
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي كشَفَ الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي عن تفاصيل المعركة القانونية التي خاضتها الدبلوماسية المصرية لاستعادة طابا، مؤكدًا أن وزارة الخارجية هي التي تولَّت هذا الموضوع من الألف للياء. وأكّد العربي أن إسرائيل هي الدولة الوحيدة في العالم التي يُعتبر عنصر الوقت بالنسبة إليها هدفًا إستراتيجيًا، وأن هدفهم هو كسب الوقت، ثم يفكرون في ما سيفعلونه.
وأشار خلال ندوة "الدبلوماسية"، اليوم السبت، إلى أن اللجنة القانونية التي تشكَّلت لهذا الغرض كانت اقتراحًا من الإدارة القانونية للخارجية، حيث وافق عليها وزير الخارجية حينئذ عصمت عبد المجيد حتى تكون فيها جميع فئات الدولة المعنية، وكان فيها أساتذة قانون وجغرافيا وتاريخ ومساحة عسكرية ومخابرات حربية، وبذلوا كلهم جهودًا كبيرة في البداية لوضع خطوط رئيسية، ثم تولت الخارجية بعد ذلك الملف، وتحملت المسؤولية بعد ذلك من دون شك.
وأوضح أن "معاهدة السلام" أكّدت أن حدود مصر الشرقية هي حدوط فلسطين تحت الانتداب، وأن المعاهدة في المادة السابعة تشير إلى أنه إذا كانت هناك خلافات يتم حلها بالتفاوض، وإذا لم ينجح فتُحل بالتوفيق أو التحكيم".
وأكّد العربي أن القضاء الدولي كله اختياري، وهناك 70 دولة فقط تقبل اختصاص محكمة العدل الدولية، وبشروط كثيرة مثل مصر، التي وضعت شرطًا للاختصاص الإلزامي للمحكمة، وكذلك إسرائيل.
وأوضح أن الانسحاب الاسرائيلي من سيناء كان في ٢٥ نيسان/ أبريل 1982، ومنذ أيلول/ سبتمبر ٨٢ بدأت اسرائيل تتحدث عن أين العلامة في طابا؟ وبدأت المفاوضات ثم قامت إسرائيل بضرب لبنان، فأوقف رئيس الجمهورية المفاوضات حتى بداية ٨٥، عندما جاءت وزارة من الليكود والعمل، وعُين بيريز وزير خارجية، وأجرى بيريز اتصالات، وأننا "نريد البدء مرة أخرى فى التفاوض، وعقدنا اجتماعًا في بئر سبع ولم يؤد لشيء، ولفترة طويلة لكنهم قبلوا في النهاية مبدأ التحكيم.
وأشار العربي إلى أن مصر كانت تعتمد على أمور عدة بوضوح، أهمها أن المحكمة لا تستطيع أن "تنشئ" ولكن عليها أن "تكشف" علامات الحدود، وليس خط حدود لان خط الحدود مع بدء الانتداب على فلسطين العام ٤٨، وكذلك نتحدث عن مواقع علامات وبالتالي تقييد سلطة المحكمة التقديرية، فلا تستطيع خلق وضع جديد، وبعد فترة طويلة تم الاتفاق على ذلك.
ونوّه فى كلمته بمعركة علامات طابا والعلامتين ٩١ و 90، واكتشاف تغيير إسرائيل موقع العلامة، ولم تذكر ذلك، واتضحت الصورة في المحكمة وخسرت إسرائيل، وأشار إلى أنه كان علينا وقتها أن نجد شهودًا، منوهًا بتطوع زوج الاميرة فوزية السيد اسماعيل شيرين للشهادة وقتها، وكتابتها، والاستفادة منها.
وشدّد العربي على أنه كان واضحًا في المحكمة أن إسرائيل تعتمد على اننا سنخطئ، وكذلك موقع العلامتين تسعين وواحد وتسعين، ولكن مع توقيع إسرائيل على أنها آخر علامة أصبحت ملتزمة بذلك.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العربي يكشف تفاصيل المعركة القانونيّة التي خاضتها مصر لاستعادة طابا العربي يكشف تفاصيل المعركة القانونيّة التي خاضتها مصر لاستعادة طابا



GMT 16:59 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد بن راشد يؤكّد أنّ العلماء هم الشركاء في تعزيز المعرفة

بقيادة كيم التي اختارت فستان فينتاج بحمّالات السباغيتي

ظهور لافت لعائلة "كارداشيان" في "بيبول تشويس"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
أقيم في السّاعات الأولى من صباح يوم الإثنين حفل توزيع جوائز الـ "People's Choice Awards" لـ عام 2019 في لوس أنجلوس، وحضر هذا الحدث نخبة من أشهر نجمات هوليوود ونجمات وسائل التواصل الاجتماعيّ، وشخصيات تلفزيون الواقع، وكالعادة دائمًا أطلّت علينا النّجمات بأبهى الإطلالات وأجملهنّ. وفازت النجمة جوين ستيفاني بجائزة "أيقونة الموضة" في الحفل، حيث ظهرت على السّجّادة الحمراء مرتدية فستانًا فخمًا من تصميم "فيرا وانغ" تميّز بصورته الهندسيّة الدراماتيكيّة وذيل طويل، جاء باللون الأبيض ونسّقته مع قفّازات مخمليّة سوداء تصل فوق الكوع، وجوارب مشبّكة طويلة، وزوج من البوت العالي حتى الفخذ.  أقرأ أيضًا : الفضي يسيطر على إطلالة كارداشيان في "فيرساتشي" لكنّها لم تكن الوحيدة التي لفتت الأنظار في الحفل، حيث حضرت عضوات عائلة كارد...المزيد

GMT 13:37 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء "جيمي شو" الجديد يخترق خزانات أشهر النجمات والفاشينيستات
 صوت الإمارات - حذاء "جيمي شو" الجديد يخترق خزانات أشهر النجمات والفاشينيستات

GMT 13:53 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أرخص 6 أماكن للسفر حول العالم في يناير 2020
 صوت الإمارات - أرخص 6 أماكن للسفر حول العالم في يناير 2020

GMT 12:47 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق سهلة لتحويل غرفة الأطفال إلى نوم تناسب ديكورات 2020
 صوت الإمارات - طرق سهلة لتحويل غرفة الأطفال إلى نوم  تناسب ديكورات 2020

GMT 13:01 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

دونالد ترامب يتحدث عن ورطة كبيرة للرجل الثالث في تنظيم القاعدة
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يتحدث عن ورطة كبيرة للرجل الثالث في تنظيم القاعدة

GMT 13:23 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تركي آل الشيخ يخرج عن صمته وينفعل على الإعلامية منى أبو سليمان
 صوت الإمارات - تركي آل الشيخ  يخرج عن صمته وينفعل على الإعلامية منى أبو سليمان

GMT 14:47 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب
 صوت الإمارات - 8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب

GMT 15:29 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - "جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020

GMT 04:08 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

برشلونة يحقق أسوأ بداية خارج كامب نو في الليجا منذ 12 عاما

GMT 04:28 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

ماني يشعل حرب كلوب وجوارديولا قبل قمة ليفربول ضد مان سيتي

GMT 02:59 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سترلينج يهدد انتقال محمد صلاح لصفوف ريال مدريد

GMT 05:48 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سلافيا براج في جولة داخل متجر برشلونة قبل موقعة دوري الأبطال

GMT 01:23 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

ليجانيس الإسباني يعلن تعاقده مع خافيير اجيري رسميًا

GMT 02:56 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أرسنال يكشف حقيقة تعاقده مع مورينيو

GMT 22:09 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

بوردو يضمد جراحه ويعمق كبوة نانت في الدوري الفرنسي

GMT 22:21 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

فاردي يثني على نتائج ليستر الرائعة في الدوري الإنجليزي

GMT 17:24 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري يفسد انتقال بونوتشي إلى "باريس سان جيرمان" الصيف الماضي

GMT 06:29 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

جينيراسيون يودع الكونفدرالية على يد إيساي البنيني

GMT 04:44 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الدقيقة 76 خروج وليد أزارو مصابًا ونزول كريم نيدفيد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates