مطالبات بطرد السفير الإسرائيليّ من الأردن واستدعاء السفير الأردنيّ من تلّ أبيب
آخر تحديث 12:21:40 بتوقيت أبوظبي

"النوّاب" يُلمّح لطرح الثقة في الحكومة حال تجاهلها قضيّة القاضي زعيتر

مطالبات بطرد السفير الإسرائيليّ من الأردن واستدعاء السفير الأردنيّ من تلّ أبيب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مطالبات بطرد السفير الإسرائيليّ من الأردن واستدعاء السفير الأردنيّ من تلّ أبيب

مجلس النواب الأردني
عمان ـ إيمان أبوقاعود

طالَبَت جبهة "العمل الإسلامي" في الأردن باستدعاء السفير الأردني من تل أبيب، وإبلاغ إسرائيل بأن سفيرها غير مرغوب فيه في الأردن, إضافة إلى وقف التنسيق والتعاون مع الإسرائيلين, وذلك على طريق إعلان بطلان معاهدة وادي عربة، والإفراج الفوري عن الجندي الأردني أحمد الدقامسة, المحكوم عليه بالمؤبد في السجون الأردنية بعد قتله 7 إسرائيليات في منطقة الباقورة الحدودية، مشددًا على ضرورة أن ينسجم موقف الحكومة مع المطالبات الشعبية، فيما رﺑﻂ ﻤﺠﻠﺲ النواب الأردني عدم تجاوب الحكومة ﺑﻄﺮح اﻟﺜﻘﺔ فيها، بعد أن منح الحكومة أسبوعًا ﻟﻠﺮد ﻋﻠﻰ اﻟﻤﻄﺎﻟﺐ اﻟﺘﻲ ﺗﻘﺪم بها ﻓﻲ ﻗﻀﯿﺔ اﻟﻘﺎﺿﻲ ﺰﻋﯿﺘﺮ.
وأعلنت الجبهة، اليوم الإثنين، في مذكرة وجهتها إلى رئيس الوزراء الأردني الدكتور عبد الله النسور وتلقّت العرب اليوم نسخة منها أن الأردنيين في مجلس النواب، وجميع المنابر الشعبية  والإعلامية، ومن خلال المسيرات والاعتصامات عن غضبهم جرّاء مقتل القاضي رائد زعيتر على معبر الكرامة، أثناء مغادرته الأراضي الأردنية الى مدينة نابلس في فلسطين.
وفي بيان منفصل, أكّد ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية بأنه تابع تفاعلات قرار مجلس النواب الأردني ردًا على مقتل القاضي الاردني رائد زعيتر، المتمثل في طرد السفير الإسرائيلي واستدعاء السفير الأردني من تل أبيب وإلغاء اتفاقية السلام, والإفراج عن الجندي أحمد الدقامسة، موضحًا أنه يشعر بقلق بالغ لمحاولات الحكومة المحمومة للالتفاف على هذا القرار، من خلال اللقاءات المستمرة مع النواب.
وأشار الائتلاف الى أن عقد جلسة مشتركة للحكومة والنواب، الثلاثاء، الساعة الحادية عشرة صباحًا، ما هي إلا  محاولة أخيرة لثني النواب عن المضي في الطلب من الحكومة لتنفيذ قراره بطرح الثقة في الحكومة.
ودعا الائتلاف مجلس النواب الى التمسك بقراره الأخير لان مصداقية أعضاء المجلس أصحبت على المحك لإعادة الثقة مع الشارع الأردني.
وأوضح الائتلاف أنه "إذا ما امتنعت الحكومة عن تنفيذ القرار فإننا نطالب المجلس بحجب الثقه عن الحكومة".
وناقَشَ مجلس الوزراء خلال جلسته، الأحد، حسب ما أوردت صحيفة "الرأي" الأردنية، اليوم الإثنين, توصيات مجلس النواب التي أقرها في جلسة مناقشة مقتل القاضي الأردني رائد زعيتر الذي قضى برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي، الإثنين الماضي، وذلك بهدف بلورة "خطّة سياسية" للتعامل مع القضية في جلسة النواب المزمع عقدها، الثلاثاء.
ووجّه رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور وزير الخارجية ناصر جودة ليقوم بإعداد بيان سياسي محكم بشأن النقاط التي وردت من مجلس النواب للحكومة.
والتقى رﺋﯿﺲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻨﻮاب المهندس ﻋﺎطﻒ اﻟﻄﺮاوﻧﺔ، ظهر اليوم الإثنين، رؤﺳﺎء اﻟﻜﺘﻞ النيابية ﻟﺘﻨﺴﯿﻖ اﻟﻤﻮﻗﻒ إزاء اﻟﺨﻄﻮات اﻟﻤﺘﻮﻗﻊ اﺗﺨﺎذھﺎ ﻓﻲ ﺟﻠﺴﺔ اﻟﺒﺮﻟﻤﺎن، اﻟﺜﻼﺛﺎء، بعد أن منح الحكومة أسبوعًا ﻟﻠﺮد ﻋﻠﻰ اﻟﻤﻄﺎﻟﺐ اﻟﺘﻲ ﺗﻘﺪم بها ﻓﻲ ﻗﻀﯿﺔ اﻟﻘﺎﺿﻲ ﺰﻋﯿﺘﺮ، ورﺑﻂ اﻟﻤﺠﻠﺲ عدم تجاوب الحكومة ﺑﻄﺮح اﻟﺜﻘﺔ فيها.
ويُذكر أن احتجاجات شعبية ومسيرات غاضبة خرجت عند محيط السفارة الإسرائيلية في عمان، في محاولات لاقتحام السفارة الأسبوع الماضي, كما تم حرق العلم الإسرائيلي،
وشهد قصر العدل والمحاكم الأردنية توقفًا عن العمل من القضاة والمحامين لساعات عدة، الاسبوع الماضي، احتجاجًا على مقتل القاضي زعيتر.
ويُشار الى أن ذوي زعيتر قد بدؤوا في تلقي العزاء في ابنهم "الوحيد"، منذ الأحد، في مدينة السلط الأردنية, وزار العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والملكة رانيا العبد الله بيت عزاء القاضي زعيتر, إضافة الى الشخصيات السياسية والإعلامية والشعبية المختلفة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مطالبات بطرد السفير الإسرائيليّ من الأردن واستدعاء السفير الأردنيّ من تلّ أبيب مطالبات بطرد السفير الإسرائيليّ من الأردن واستدعاء السفير الأردنيّ من تلّ أبيب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مطالبات بطرد السفير الإسرائيليّ من الأردن واستدعاء السفير الأردنيّ من تلّ أبيب مطالبات بطرد السفير الإسرائيليّ من الأردن واستدعاء السفير الأردنيّ من تلّ أبيب



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates