داعش يهجّر الأكّراد من قرى الرّقة والطيران الحربيّ يسّتهدف مدينة الباب في حلب
آخر تحديث 23:40:25 بتوقيت أبوظبي

سيطرت "جبّهة النصّرة" على منطقة حاجز السمان في حماة والحكومة تقصف دمشق

"داعش" يهجّر الأكّراد من قرى الرّقة والطيران الحربيّ يسّتهدف مدينة الباب في حلب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "داعش" يهجّر الأكّراد من قرى الرّقة والطيران الحربيّ يسّتهدف مدينة الباب في حلب

القوات الحكوميّة قصفت مناطق في قرى الزويك
دمشق ـ جورج الشامي

أكّدت مصدر كرديّة في محافظة الرقة أنَّ تنظيم "الدولة الإسلاميّة في العراق والشام" يقوم بتهجير المواطنين الأكراد من مدينة تل أبيض، وريفها، وأمهلت المواطنين، الذين يقطنون في القرى الخاضعة لسيطرتها، حتى مساء الخميس، للخروج من هذه القرى وإخلاءها. واستهدفت القوات الحكوميّة، في محافظة دير الزور، حافلة نقل ركاب ، بعد منتصف ليل الأربعاء الخميس في منطقة الثردة، قرب مطار دير الزور العسكري، ما أدى إلى سقوط جرحى.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، من الشمال الغربي، في محافظة اللاذقية، إلى أنَّ القوات الحكوميّة قصفت مناطق في قرى الزويك، ودير حنا، وخان الجوز، ودروشان، والقصب.
ودارت في محافظة حلب، بعد منتصف ليل الأربعاء، اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بكتائب "البعث" من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة"، وكتائب إسلامية ومدنيّة معارضة عدّة من جهة أخرى، في منطقة الليرمون، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
وسقطت 3 قذائف هاون، أطلقتها القوات الحكوميّة، على حي صلاح الدين، فيما سيطرت "داعش"، في ريف حلب، على قرية القبة، عقب اشتباكات عنيفة مع مقاتلي الكتائب الإسلاميّة والمدنيّة المعارضة.
وقصف الطيران المروحي مناطق في قرية حميمية، بينما فتح الطيران الحربي، بعد منتصف ليل الأربعاء، نيران رشاشاته الثقيلة على أطراف مدينة الباب، ومناطق في بلدة بزاعة.
وفتح الطيران الحربي، فجر الخميس، في محافظة إدلب، نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في بلدة قميناس، كما دارت اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة ومقاتلي الكتائب الإسلاميّة المعارضة، على الأوتستراد الدولي حلب - اللاذقية، في منطقة سهل الروج، في محيط حاجز جنّة القرى، ترافق مع قصف القوات الحكوميّة مناطق في قرى اللج، وأنب، والصحن، وتل غزال.
وفجّر مقاتل من "جبهة النصرة"، في محافظة حماة، عربة مفخّخة، عند حاجز السمان، قرب بلدة طيبة الإمام، تبعه اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة" وكتائب إسلاميّة معارضة من جهة أخرى، في محيط حاجزي السمان وجب أبو معروف، ترافق مع قصف القوات الحكوميّة مناطق الاشتباك، ما أدى إلى سيطرة مقاتلي "جبهة النصرة" والكتائب الإسلاميّة المعارضة، صباح الخميس، على المنطقة، ومقتل وجرح 13 من القوات الحكوميّة، ومعلومات عن أسر 4 عناصر منها، وإعطاب دبابتين للقوات الحكوميّة، ومصرع مقاتل من "الجبهة" في الاشتباكات ذاتها.
وفي محافظة حمص، دارت اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة، مدعمة بقوات حرس الحدود من جهة، ومقاتلي "جند الشام" وكتائب إسلامية معارضة من جهة أخرى، في منطقة البقيعة، في ريف مدينة تلكلخ، وقرب جسر الدف الحدودي مع لبنان، وسط قصف القوات الحكوميّة المنطقة، فيما تعرّضت، فجر الخميس، مناطق في مدينة تلبيسة، وبلدة الغنطو، لقصف من طرف القوات الحكوميّة.
ودارت في محافظة دمشق اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة ومقاتلي الكتائب الإسلاميّة المعارضة في حيي القابون وجوبر، ترافق مع قصف القوات الحكوميّة مناطق في حي جوبر، فيما تعرضت في ريف دمشق مناطق في مدينة دوما وبساتينها، وبلدة المليحة، ومزارع مخيم خان الشيح، وأطراف بلدة عين ترما، والطريق بين قريتي دير مقرن وأفرة، لقصف من طرف القوات الحكوميّة.
واستشهد مقاتل من الكتائب الإسلاميّة المعارضة، في اشتباكات مع القوات الحكوميّة، في منطقة وادي بردى، فيما ارتفع إلى تسعة، بينهم خمسة مقاتلين على الأقل، عدد الرجال الذين استشهدوا إثر استهدافهم من طائرة حربيّة، على أطراف بلدة قدسيا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يهجّر الأكّراد من قرى الرّقة والطيران الحربيّ يسّتهدف مدينة الباب في حلب داعش يهجّر الأكّراد من قرى الرّقة والطيران الحربيّ يسّتهدف مدينة الباب في حلب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يهجّر الأكّراد من قرى الرّقة والطيران الحربيّ يسّتهدف مدينة الباب في حلب داعش يهجّر الأكّراد من قرى الرّقة والطيران الحربيّ يسّتهدف مدينة الباب في حلب



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates