مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي
آخر تحديث 11:04:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيّنت أنَّ الدول دائمة العضويّة تستخدم حق الـ"فيتو" لمصالحها ولحلفائها

مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي

مجلس الأمن الدولي
القاهرة - أكرم علي

أكّد مندوب مصر لدى الأمّم المتحدة أحقيّة المجموعتين الأفريقية والعربية في المطالبة بتمثيل دائم في فئة المقاعد الدائمة في مجلس الأمن الموسع، موضحًا أنّ استخدام حق النقض "فيتو"، من طرف الدول دائمة العضوية، على مدار الأعوام الماضية، عكس حرص هذه الدول على الدفاع به عن مصالحها الوطنية، أو مصالح حلفائها.
وبيّن مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة معتز أحمدين خليل أنّه "على الرغم من محدودية استخدام الفيتو على مدار العشرين عاماً الماضية، بالمقارنة مع الحقبة السابقة، فإنه لا يزال يشكل وسيلة فعالة لتحصين بعض الحكومات من المحاسبة"، مشيرًا إلى أنّه "تمّ استخدام الفيتو 15 مرة من إجمالي 27 مرة خلال الـ20 عاماً الماضية، بهدف حماية ممارسات إسرائيل غير المشروعة، بصفتها سلطة الاحتلال، في الأراضي العربية المحتلة".
ولفت إلى أنَّ "تمتع الدول الخمس دائمة العضوية بحق الفيتو، بموجب المادة 27 من ميثاق الأمم المتحدة، ساهم في النيل من مصداقية وديمقراطية عملية إتخاذ القرار في مجلس الأمن، وأدى في بعض الحالات إلى عجز مجلس الأمن عن الإضطلاع بمسؤولياته، واتخاذ التدابير اللازمة لحفظ السلم والأمن الدوليين".
وشدّد معتز أحمدين على محوريّة مسألة الـ"فيتو" بالنسبة لعملية إصلاح مجلس الأمن، وأن المقترحات التي تقدمت بها بعض الدول، بشأن تقييد استخدام حق الفيتو عند وقوع الجرائم الجسيمة، تستحق المناقشة المستفيضة، مشيراً إلى أنَّ "حق الفيتو يعد من صفات العضوية الدائمة في مجلس الأمن، وأنَّ المجموعتين العربية والأفريقية لا تتمتعان به، بالنظر إلى أنهما غير ممثلتين في فئة المقاعد الدائمة، على الرغم من أنَّ القضايا الأفريقية والعربية تشكل الجزء الأكبر من جدول أعمال المجلس".
جاء ذلك خلال إلقاء مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك معتز أحمدين خليل بيانًا أمام اجتماع المفاوضات الحكومية بشأن إصلاح وتوسيع مجلس الأمن، الذي ركّز على حق الـ"فيتو"
ويأتي اجتماع المفاوضات الحكومية بشأن إصلاح وتوسيع مجلس الأمن، في إطار سلسة من الاجتماعات تعقدها الجمعية العامة، بغية مناقشة الموضوعات التفاوضية الرئيسية، المرتبطة مع هذا الموضوع، والتي تتكوّن من "فئات العضوية"، و"حق الفيتو"، و"التمثيل الإقليمي"، و"حجم مجلس الأمن الموسع"، و"أساليب عمل مجلس الأمن".
وتناول اجتماع الأسبوع الماضي موضوع "فئات العضوية"، حيث أبرز مندوب مصر الدائم أهمية حصول أفريقيا والمجموعة العربية على تمثيل دائم في عضوية مجلس الأمن الموسع، مؤكّدًا أنَّ "أي إصلاح لا يتضمن منح مقاعد دائمة للدول العربية والدول الأفريقية لن يؤدى إلى معالجة الخلل الهيكلي في تشكيل مجلس الأمن القائم".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي



GMT 03:50 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

نقل مومياوات "خبيئة العساسيف" من الأقصر إلى المتحف الكبير

خلال افتتاح الدورة العادية الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان

الملكة رانيا تعكس الأناقة الراقية بموضة الفستان البنفسجي

عمان ـ خالد الشاهين
بالرغم من أنها ليست المرة الاولى التي ترتدي فيه الملكة رانيا هذا الفستان البنفسجي إلا أنها بدت في غاية التألق والجاذبية لدى وصولها لافتتاح الدورة العادية الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان. فأبهرت الحضور بأنوثتها المعهودة. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته الملكة رانيا لتطلعي على التصميم الذي جعل أناقتها استثنائية. بلمسات ساحرة ومريحة لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق الذي يتخطى حدود الركبة مع الخطوط المضلعة الرفيعة التي رافقت كامل التصميم. فهذا الفستان البنفسجي الذي أتى بتوقيع دار Ellery تميّز بقصة الاكمام الواسعة والمتطايرة من الخلف مع الياقة الدائرية التي تمنح المدى الملفت للملكة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: الملكة رانيا تخطف الأنظار بإطلالتين ساحرتين واللافت ان ...المزيد

GMT 14:47 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب
 صوت الإمارات - 8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب

GMT 15:29 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - "جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - منى العراقى تؤكد أنه لا يوجد تشابه بينها وبين برنامج ريهام سعيد

GMT 19:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض
 صوت الإمارات - أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض

GMT 14:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"
 صوت الإمارات - استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"

GMT 14:10 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 صوت الإمارات - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 20:34 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتر ميلان ينفرد برقم مميز بين عمالقة أندية أوروبا

GMT 19:55 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ساديو ماني أفضل لاعب في مباراة ليفربول وأستون فيلا

GMT 02:12 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

كالياري يهزم أتالانتا بهدفين في الدوري الإيطالي

GMT 05:14 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ليستر سيتي يتخطى كريستال بالاس بثنائية في الدوري الإنجليزي

GMT 03:11 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

بالوتيلي ضحية جديدة للهتافات العنصرية في ملاعب إيطاليا

GMT 17:31 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

فالفيردي يفشل في فك شفرة 9 أزمات مع برشلونة

GMT 17:28 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

وست بروميتش ضيفا على ستوك سيتي في لقاء استعادة الصدارة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates