مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي
آخر تحديث 02:06:53 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيّنت أنَّ الدول دائمة العضويّة تستخدم حق الـ"فيتو" لمصالحها ولحلفائها

مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي

مجلس الأمن الدولي
القاهرة - أكرم علي

أكّد مندوب مصر لدى الأمّم المتحدة أحقيّة المجموعتين الأفريقية والعربية في المطالبة بتمثيل دائم في فئة المقاعد الدائمة في مجلس الأمن الموسع، موضحًا أنّ استخدام حق النقض "فيتو"، من طرف الدول دائمة العضوية، على مدار الأعوام الماضية، عكس حرص هذه الدول على الدفاع به عن مصالحها الوطنية، أو مصالح حلفائها.
وبيّن مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة معتز أحمدين خليل أنّه "على الرغم من محدودية استخدام الفيتو على مدار العشرين عاماً الماضية، بالمقارنة مع الحقبة السابقة، فإنه لا يزال يشكل وسيلة فعالة لتحصين بعض الحكومات من المحاسبة"، مشيرًا إلى أنّه "تمّ استخدام الفيتو 15 مرة من إجمالي 27 مرة خلال الـ20 عاماً الماضية، بهدف حماية ممارسات إسرائيل غير المشروعة، بصفتها سلطة الاحتلال، في الأراضي العربية المحتلة".
ولفت إلى أنَّ "تمتع الدول الخمس دائمة العضوية بحق الفيتو، بموجب المادة 27 من ميثاق الأمم المتحدة، ساهم في النيل من مصداقية وديمقراطية عملية إتخاذ القرار في مجلس الأمن، وأدى في بعض الحالات إلى عجز مجلس الأمن عن الإضطلاع بمسؤولياته، واتخاذ التدابير اللازمة لحفظ السلم والأمن الدوليين".
وشدّد معتز أحمدين على محوريّة مسألة الـ"فيتو" بالنسبة لعملية إصلاح مجلس الأمن، وأن المقترحات التي تقدمت بها بعض الدول، بشأن تقييد استخدام حق الفيتو عند وقوع الجرائم الجسيمة، تستحق المناقشة المستفيضة، مشيراً إلى أنَّ "حق الفيتو يعد من صفات العضوية الدائمة في مجلس الأمن، وأنَّ المجموعتين العربية والأفريقية لا تتمتعان به، بالنظر إلى أنهما غير ممثلتين في فئة المقاعد الدائمة، على الرغم من أنَّ القضايا الأفريقية والعربية تشكل الجزء الأكبر من جدول أعمال المجلس".
جاء ذلك خلال إلقاء مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك معتز أحمدين خليل بيانًا أمام اجتماع المفاوضات الحكومية بشأن إصلاح وتوسيع مجلس الأمن، الذي ركّز على حق الـ"فيتو"
ويأتي اجتماع المفاوضات الحكومية بشأن إصلاح وتوسيع مجلس الأمن، في إطار سلسة من الاجتماعات تعقدها الجمعية العامة، بغية مناقشة الموضوعات التفاوضية الرئيسية، المرتبطة مع هذا الموضوع، والتي تتكوّن من "فئات العضوية"، و"حق الفيتو"، و"التمثيل الإقليمي"، و"حجم مجلس الأمن الموسع"، و"أساليب عمل مجلس الأمن".
وتناول اجتماع الأسبوع الماضي موضوع "فئات العضوية"، حيث أبرز مندوب مصر الدائم أهمية حصول أفريقيا والمجموعة العربية على تمثيل دائم في عضوية مجلس الأمن الموسع، مؤكّدًا أنَّ "أي إصلاح لا يتضمن منح مقاعد دائمة للدول العربية والدول الأفريقية لن يؤدى إلى معالجة الخلل الهيكلي في تشكيل مجلس الأمن القائم".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي مصر تطالب بتمثيل دائم للمجموعتين العربيّة والأفريقيّة في مجلس الأمن الدولي



تملك مجموعة مُنوَّعة مِن البدلات بقصِّة السروال الواسع

نصائح مُهمَّة لتنسيق الملابس مُستوحاة مِن إطلالات ميغان ماركل

لندن - صوت الإمارات
تخطف ميغان ماركل الأنظار بإطلالاتها في كل مرة تشارك في مناسبة رسمية، وإليكِ نصائح تنسيق الملابس بطريقة أنيقة مستوحاة من إطلالات ميجان ماركل.ورغم غيابها أيضا بسبب جائحة كورونا والتزامها مع عائلتها الحجر المنزليّ، إلا أن إطلالات ميغان لا تغيب عن ذاكرتنا التي انطبعت بأجمل اللوكات الراقية والعصرية، كما تمت تسميتها "المرأة الأكثر تأثيرا في عالم الموضة لعام 2019" إليك بعض النصائح المهمة لتنسيق الملابس مستوحاة من إطلالات ميغان ماركل لكي تستفيدي منها بدورك. تعشق ميغان ماركل التألق بالبدلة، وهي تملك مجموعة منوّعة من البدلات بقصة السروال الواسع وكذلك الضيق، وغالباً ما تنسّق البدلة بطريقة واحدة مع القميص الأبيض أو مع توب الساتان، ومن الحيل التي اعتمدتها ميغان عندما أطلت ببدلة سوداء من ماركة Alexander McQueen هو اختيار قميص على شكل BODYSU...المزيد
 صوت الإمارات - نصائح وحيل بسيطة لجعل ملابسك تبدو باهظة الثمن

GMT 02:31 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

الأدعية المأثورة في يوم عرفة

GMT 02:32 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

الجمع بين الأضحية والعقيقة

GMT 02:05 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

الطعن في كيفية الذبح في الإسلام

GMT 02:27 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

صلاة العيد في البيت

GMT 06:36 2020 الأربعاء ,29 تموز / يوليو

رسميًا سيبستيان هوينيس مديرا فنيا لهوفنهايم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates