سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة
آخر تحديث 02:33:48 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

معارك الساحل تشتد و"الجيش الحُر" يُضم قرى كمناطق عسكريَّة

سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة

سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة
دمشق ـ ريم الجمال

قصفت القوات الحكوميّة السوريّة مناطق عدة في قرى اللاذقيَّة، ما أدى إلى سقوط جرحى، ودارت اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة مدعمة بقوات "الدفاع الوطني" ومقاتلي "جبهة النصرة" وكتائب إسلاميّة في منطقة كسب والقرى المحيطة بها، وتدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة والكتائب الإسلاميّة في محيط خربة سولاس وبيت حلبية والملك، وسط استهداف تجمعات للقوات الحكوميّة في المنطقة بقذائف الـ"هاون"، ما أدى إلى مقتل عنصر من "الدفاع الوطني" وأعلنت قيادة الجبهة الغربية والوسطى والتي تضم عددًا من الكتائب، في شريط مصور، وصل إلى "المرصد السوري لحقوق الإنسان" نسخة منه، بدء عملية "أمهات الشهداء" لتحرير الساحل، بدءً من القطاع الغربي الشمالي لجبهة الساحل.
وأصدَّرت قيادة الجبهة الغربية والوسطى التابعة لرئاسة الأركان العامة لـ"الجيش الحر"، بياًنا رسميًا، السبت، أعلنت فيه أنّ المناطق والقرى الموالية للحكومة، اعتباراً من الحد الأمامي للمنطقة المُحررة في الساحل السوري وبعمق 20 كيلومتراً، عسكريّة. وجاء البيان بالتزامن مع تسخين شهدته جبهة الساحل منذ صباح الجمعة، تمثل بمهاجمة الثوار لعدد من نقاط تمركز قوات الحكوميّة واستيلائهم عليها، ومن أهمها معبر كسب، الذي يعد آخر معبر حدودي مع تركيا كان بحوزة القوات الحكوميّة.
ونفّذ الطيران الحربي الحكومي غارات جويَّة على مناطق في جبلي الأكراد والتركمان، وتستمر الاشتباكات العنيفة بين القوات الحكوميّة مدعمة بقوات "الدفاع الوطني" ومقاتلي "جبهة النصرة" وكتائب إسلاميّة في منطقة معبر كسب والقرى المحيطة بالمنطقة، واستمرت بينهما في منطقة المرصد 45 ومحيط خربة سولاس، ما أدى لسقوط 7 مقاتلين من الكتائب الإسلاميّة خلال هذه الاشتباكات، وتقدم للنصرة والكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة في المرصد 45 الاستراتيجي، كما استمرت الاشتباكات العنيفة على مداخل مدينة كسب ومنطقة نبع المر وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف القوات الحكوميّة، واستقدام القوات الحكوميّة تعزيزات عسكريّة إلى المنطقة وقصف الطيران الحربي لمناطق الاشتباك، ترافق مع قصف القوات الحكوميّة على المناطق الحدوديّة مع تركيا
وأفادت شبكة أخبار اللاذقيّة بسقوط 10 قتلى على الأقلّ، وأكثر من مائة جريحًا، بينهم إصابات خطرة من القوات الحكوميّة خلال الاشتباكات على محاور كسب، وخربة سولاس، و بيت حليبية، ونبع المرّ، ومرصد الـ 45، وجبل النسر، في ريف اللاذقيّة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج"

مدريد - صوت الامارات
سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة منذ العام 1995 قد يهمك أيضًا :
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الأمصال لرموش أكثر سُمكًا وأطول

GMT 15:51 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 صوت الإمارات - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 صوت الإمارات - الجيش الليبي يؤكد تحرير مدينة "مرزق" من المسلحين

GMT 21:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
 صوت الإمارات - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا

GMT 17:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 صوت الإمارات - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 16:45 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 صوت الإمارات - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 16:32 2018 الإثنين ,23 إبريل / نيسان

تصميمات ستائر عصرية ومميزة لربيع 2018

GMT 09:45 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

12 مليار درهم صادرات إماراتية إلى أميركا خلال 9 أشهر

GMT 23:52 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تنفيذ مشروعات بنى تحتية في خمس مناطق صناعية بالسويداء

GMT 18:54 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل طريقة لوضع "الماسكارا" من أجل عيون ساحرة

GMT 14:17 2017 الأحد ,06 آب / أغسطس

مشكلات صحية تنغص على المرأة متعة "الجنس"

GMT 22:02 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

المنتخب السعودي لكرة اليد يستهل مبارياته بايران

GMT 10:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

ريهام عبدالغفور تنتهي من تصوير فيلم "سوق الجمعة"

GMT 17:49 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

منع اللاعبين الروس من المنافسة في الألعاب الأولمبية الشتوية

GMT 17:24 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

نصائح سهلة لترتيب المطبخ تُساعد على خسارة الوزن

GMT 11:36 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

سيف بن زايد ووزير الداخلية البحريني يحضران أفراح القاسمي

GMT 12:16 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اتحاد الغولف الأردني يستعد لإستضافة المسابقة العربية

GMT 13:54 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مرشدة سياحية تخاطر بحياتها لتوثيق انهيار كهف جليدي في ألاسكا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates