سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة
آخر تحديث 15:57:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

معارك الساحل تشتد و"الجيش الحُر" يُضم قرى كمناطق عسكريَّة

سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة

سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة
دمشق ـ ريم الجمال

قصفت القوات الحكوميّة السوريّة مناطق عدة في قرى اللاذقيَّة، ما أدى إلى سقوط جرحى، ودارت اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة مدعمة بقوات "الدفاع الوطني" ومقاتلي "جبهة النصرة" وكتائب إسلاميّة في منطقة كسب والقرى المحيطة بها، وتدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكوميّة والكتائب الإسلاميّة في محيط خربة سولاس وبيت حلبية والملك، وسط استهداف تجمعات للقوات الحكوميّة في المنطقة بقذائف الـ"هاون"، ما أدى إلى مقتل عنصر من "الدفاع الوطني" وأعلنت قيادة الجبهة الغربية والوسطى والتي تضم عددًا من الكتائب، في شريط مصور، وصل إلى "المرصد السوري لحقوق الإنسان" نسخة منه، بدء عملية "أمهات الشهداء" لتحرير الساحل، بدءً من القطاع الغربي الشمالي لجبهة الساحل.
وأصدَّرت قيادة الجبهة الغربية والوسطى التابعة لرئاسة الأركان العامة لـ"الجيش الحر"، بياًنا رسميًا، السبت، أعلنت فيه أنّ المناطق والقرى الموالية للحكومة، اعتباراً من الحد الأمامي للمنطقة المُحررة في الساحل السوري وبعمق 20 كيلومتراً، عسكريّة. وجاء البيان بالتزامن مع تسخين شهدته جبهة الساحل منذ صباح الجمعة، تمثل بمهاجمة الثوار لعدد من نقاط تمركز قوات الحكوميّة واستيلائهم عليها، ومن أهمها معبر كسب، الذي يعد آخر معبر حدودي مع تركيا كان بحوزة القوات الحكوميّة.
ونفّذ الطيران الحربي الحكومي غارات جويَّة على مناطق في جبلي الأكراد والتركمان، وتستمر الاشتباكات العنيفة بين القوات الحكوميّة مدعمة بقوات "الدفاع الوطني" ومقاتلي "جبهة النصرة" وكتائب إسلاميّة في منطقة معبر كسب والقرى المحيطة بالمنطقة، واستمرت بينهما في منطقة المرصد 45 ومحيط خربة سولاس، ما أدى لسقوط 7 مقاتلين من الكتائب الإسلاميّة خلال هذه الاشتباكات، وتقدم للنصرة والكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة في المرصد 45 الاستراتيجي، كما استمرت الاشتباكات العنيفة على مداخل مدينة كسب ومنطقة نبع المر وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف القوات الحكوميّة، واستقدام القوات الحكوميّة تعزيزات عسكريّة إلى المنطقة وقصف الطيران الحربي لمناطق الاشتباك، ترافق مع قصف القوات الحكوميّة على المناطق الحدوديّة مع تركيا
وأفادت شبكة أخبار اللاذقيّة بسقوط 10 قتلى على الأقلّ، وأكثر من مائة جريحًا، بينهم إصابات خطرة من القوات الحكوميّة خلال الاشتباكات على محاور كسب، وخربة سولاس، و بيت حليبية، ونبع المرّ، ومرصد الـ 45، وجبل النسر، في ريف اللاذقيّة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة سقوط جرحى خلال قصف للقوات الحكوميَّة لمناطق عدة في اللاذقيَّة



الفساتين الصيفية تنبض أناقة وتمنحكِ لوكًا مريحًا

إطلالات أنيقة لعيد الأضحى مستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن ـ سليم كرم
رغم الأجواء الملبّدة التي تخيّم على العالم بسبب جائحة "كورونا" فإن دوقة كمبريدج وفي كل مرّة تطلّ فيها تنجح في رسم الأمل والبسمة خصوصاً بأزيائها الأنيقة التي تختارها بعناية لكل مناسبة تشارك فيها. الفساتين الصيفية من أشهر إطلالات كيت ميدلتون التي تنبض أنوثة وأناقة وستناسبك لعيد الأضحى هذا العام، إذ تمنحك لوكاً عملياً ومريحاً، ويمكن أن تختاريها مزّينة بالنقشات بأسلوب كيت ميدلتون. كيت كررت هذه الصيحة في الفترة الأخيرة، وأدهشتنا بتصاميم عدة تميّزت بهذه الطبعة، مثل الفستان من ماركة Ghost London الذي تميّز بالأزرار الأمامية والكشاكش التي زيّنت الياقة والأطراف وكذلك الأكمام الواسعة. وآخر تألقت به من ماركة & Other Stories تميّز بالورود الملوّنة. ومن النقشات الأقرب إلى قلب كيت أيضاً، البولكا دوت وأطلت بفستان من ماركة Suzannah باللون الأخض...المزيد

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 17:59 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

هنا الزاهد في "عربي إنجليزي" مع أحمد فهمي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates