بابا الإسكندريّة يعتبر قرار ترشّح السيسي للرئاسة أصبح واجبًا وطنيًّا
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وصف ثوارات "الربيع العربيّ" بـ"الشتاء المُدبّر" لتفتيت المنطقة

بابا الإسكندريّة يعتبر قرار ترشّح السيسي للرئاسة أصبح "واجبًا وطنيًّا"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بابا الإسكندريّة يعتبر قرار ترشّح السيسي للرئاسة أصبح "واجبًا وطنيًّا"

جانب من مؤيدي المشير السيسي
القاهرة ـ أكرم علي

اعتبر بابا الإسكندريّة وبطريرك الكرازة المرقسية، تواضروس الثاني، أن قرار ترشّح وزير الدفاع المشير عبدالفتاح السيسي لرئاسة الجمهوريّة، بات "واجبًا وطنيًّا"، وأن مصر منذ ثورة 30 حزيران/يونيو تسير على خارطة طريق للمستقبل، وفق خطوات مُنظّمة، بدأت بإقرار الدستور الجديد، ثم الانتخابات الرئاسيّة. وأكّد البابا تواضروس، في لقاء متلفز نشرته جريدة "الوطن" الكويتيّة، صباح الأحد، أن "المصريين يرون السيسي مُنقذًا وبطل ثورة يونيو، ويمتلك صفة الضبط والربط المهمّة جدًا لنمو المجتمع المصريّ، ولكن للجميع مُطلق الحريّة في اختيار ما يرونه مناسبًا حسب قناعتهم الشخصيّة"، مشيرًا إلى أن "إدارة الرئيس السابق محمد مرسي لم تكن تليق بأي حال من الأحوال بمصر الحضارة والتاريخ، على الرغم من أنه كان يحكم بإسم الدين، وأن فترة حكمه شابها العديد من الأزمات والسقطات والسلبيّات مع التيارات كافة والأحزاب السياسيّة وقوى المجتمع المدنيّ ومؤسسات الدولة، وأن المجتمع كله وصل إلى درجة الغليان من فترة حكم (الإخوان)، ولم يعد يتقبّل هذا النمط من الحكم".
وعن زيارته إلى الولايات المتحدة، قال تواضروس، "كان من المقرّر أن أقوم بزيارة إلى واشنطن خلال تشرين الأول/أكتوبر الماضي، ولكنني أجّلتها ولم أحدّد بعد موعدًا آخر للزيارة"، مؤكّدًا أن الكنيسة المصريّة وقفت موقفًا بطوليًّا في أوقات الفوضى والتدمير المُنظّم للكنائس والأديرة المصريّة في وجه الإعلام الغربيّ، الذي زيّف الحقائق، وكان ينقل أخبارًا مغلوطة، في صورة من التعدي الصارخ على سيادة مصر، وأن الكنيسة حرصت على إجلاء الحقائق لكل الوفود الغربيّة والأجنبيّة التي زارتها بعد تلك الأحداث، مُعتبرًا أن ثورات ما يُطلق عليه "الربيع العربيّ" لم تكن ربيعًا أو حتى خريفًا، وإنما هو "شتاء عربيّ" مُدبّر حملته أيد خبيثة إلى منطقتنا العربيّة، لتفتيت دولها إلى مجرد دويلات صغيرة لا حول لها ولا قوة.
ووصف البابا، الرئيس عدلي منصور، بأنه رجل وقور يحمل المعاني السامية للقضاة، ويقود الدولة بحكمة ورؤية مستقبليّة بشهادة الجميع، مشيرًا إلى أن قراراته كافة متوازنة لأبعد درجة.
وعن رأيه في مشروع "سد النهضة" في إثيوبيا، أكّد البابا أنه "لن يؤثر فقط على مصر والسودان ، بل على أفريقيا بأكملها من الناحية الفنيّة، لأن القرن الأفريقيّ منطقة زلازل، والمياه التى ستحجز وراء السد سيكون لها تأثير سلبيّ، وستنزل في شقوق، مٌحدثة بلاعة كبيرة، وقد تفصله عن القارة مستقبلاً".
وأشاد البابا، بموقف الكويت الوطنيّ في مساندة مصر خلال أزمتها الأخيرة، والمستمر حتى الآن بقوة وإخلاص، مُوجّهًا تحياته القلبيّة إلى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، على دعوته لزيارة بلاده، واعتزازه بكل الشعب الكويتيّ لرعايته الكاملة لإخوتهم المسيحيين الذي يعيشون على أرض الكويت.
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بابا الإسكندريّة يعتبر قرار ترشّح السيسي للرئاسة أصبح واجبًا وطنيًّا بابا الإسكندريّة يعتبر قرار ترشّح السيسي للرئاسة أصبح واجبًا وطنيًّا



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 20:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 11:47 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 19:20 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء الأحد 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 10:27 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

عودة علا الفارس للعمل في "MBC" تغضب النشطاء السعوديين

GMT 04:29 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

جُزر المالديف الاختيار الأفضل للعرائس في شهر العسل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates