اشتبكتْ مع المعارضة في محيط دمشق وغارات على الغوطة الشَّرقيَّة والقلمون وقصفت حماة
آخر تحديث 09:12:49 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

القوات الحكوميَّة تقصف بالبراميل المُتفجِّرة حلب والغوطة وريف اللَّاذقية وإدلب

اشتبكتْ مع المعارضة في محيط دمشق وغارات على الغوطة الشَّرقيَّة والقلمون وقصفت حماة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اشتبكتْ مع المعارضة في محيط دمشق وغارات على الغوطة الشَّرقيَّة والقلمون وقصفت حماة

غارات على الغوطة الشَّرقيَّة والقلمون وقصفت حماة
دمشق - ريم الجمال

استهدف الطيران المروحي للقوات الحكومية، الإثنين، المدينة الصناعية في الشيخ نجار في مدينة حلب بالبراميل المتفجرة، كما وردت أنباء عن مقتل رجل وسقوط جرحى إثر استهدافهم من قِبل قناص القوات الحكومية، عند معبر كراج الحجز، في حي بستان القصر، بينما سقط برميل متفجر على منطقة في حي جبل بدرو، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، كما اعتقلت القوات الحكومية في إحدى حواجزها في منطقة الراموسة، والدة ناشط إعلامي، واقتادتها إلى جهة مجهولة، بينما تعرض محيط سجن حلب المركزي إلى قصف من قِبل القوات الحكومية، وقتل 3 رجال جراء قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة حيان ظهر الإثنين، وقتل آخر في قصف للطيران المروحي على مناطق في بلدة حريتان.
كما شنت طائرات الحكومة السورية، غارات على مناطق عدة في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق، التي شهدت بدورها اشتباكات بين القوات الحكومية وكتائب المعارضة, وأكَّدت مصادر في المعارضة، أن "الطيران الحربي ألقى بصواريخ فراغية، على بلدات زملكا، وعين ترما، وكفر بطنا، في الغوطة، ما أوقع قتلى وجرحى في صفوف المدنيين, كما تزامنت الغارات، حسب المصادر، مع اندلاع اشتباكات بين فصائل من المعارضة المُسلَّحة والقوات الحكومية في حي جوبر الواقع في شرقي العاصمة السورية.
وفتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في مخيم خان الشيح وسط تحليق للطيران المروحي في سماء المنطقة، كما نفذ الطيران الحربي غارة على جرود بلدة رأس العين، في القلمون، واعتقلت القوات الحكومية رجلًا من مدينة يبرود في إحدى حواجزها على أطراف المدينة، واقتادته إلى جهة مجهولة، وقتل ما لا يقل عن 5 من عناصر القوات الحكومية، بينهم ضابط برتبة عقيد، خلال اشتباكات مع "جبهة النصرة" و"الكتائب الإسلامية" المقاتلة، في منطقة القلمون, بينما سقطت قذيفة "هاون" على مناطق في مدينة جرمانا، مما أدى إلى سقوط جريح.
وقصفت الحكومة السورية بلدات في ريفَيِ؛ اللاذقية، وحماة، وسط استمرار الاشتباكات بين القوات الحكومية وفصائل المعارضة في مناطق أخرى من البلاد, وأكَّد "مركز حماة الإعلامي" المعارض، أن "مدفعية الجيش استهدفت مدينة كفر زيتا في ريف حماة"، مشيرًا إلى أن "الجيش الحر صدَّ هجومًا شنَّته القوات الحكومية على مدينة مورك".
وأشار المركز، إلى أن "الجيش الحر استهدف القوات الحكومية المنتشرة على الطريق الدولي قرب مورك، بالتزامن مع اشتباكات بين الطرفين على مفرق قرية الناقوس في ريف حماة الغربي, وعثر على جثة رجل مقتولًا في سيارته أمام منزله في المساكن الغربية على طريق الفردوس في مدينة سلمية، كما تدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية مُدعَّمة بقوات الدفاع الوطني من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة"، و"كتائب إسلامية" مقاتلة عدة من جهة أخرى، على الجهة الجنوبية لبلدة مورك، مما أدى إلى إعطاب عربة "شيلكا" للقوات الحكومية، ولقي مقاتل من "الكتائب الإسلامية" المقاتلة مقتله، ومعلومات عن مقتل وجرح ما لايقل عن 8 من القوات الحكومية".
وفي ريف اللاذقية، أكَّدت المعارضة، أنها "حقَّقت تقدُّمًا في الأيام الأخيرة"، وذكر "اتحاد تنسيقيات الثورة"، أن "قرية كنسبا تعرضت إلى قصف عنيف براجمات الصواريخ من قِبَل القوات الحكومية, واستهدف الطيران الحربي بالبراميل المتفجرة "قمة المرصد 45"، في ريف اللاذقية، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، الذي أضاف، أن "القوات الحكومية قصف بلدات كسب وتلة الصخرة ونبع المر", مشيرًا إلى "سقوط عدد من القتلى في صفوف القوات الحكومية والمجموعات المُسلَّحة الموالية لها في الاشتباكات مع المعارضة خلال الأيام الماضية في اللاذقية، كما قصفت القوات الحكومية مناطق في قرية الكبير قرب بلدة غمام ترافق مع قصف جوي للمنطقة، بينما تعرض طريق نبع المر إلى قصف من قِبل القوات الحكومية مما أدى إلى سقوط جرحى في صفوف "الكتائب الإسلامية" المقاتلة".
وفي إدلب، "قصف الطيران الحربي محيط حاجز الخزانات شرق مدينة خان شيخون، ومناطق بين بلدة قميناس وكورنيش إدلب الجنوبي، بينما ألقى الطيران المروحي سلل غذائية لحواجز القوات الحكومية الممتدة على "الأوتستراد" الدولي من معسكر وادي الضيف شمالًا، وحتى حاجز صهيان جنوبًا، علمًا أن تلك الحواجز محاصرة من قِبل "الكتائب الإسلامية" المقاتلة، و"الكتائب المقاتلة"، و"جبهة النصرة"، و"لواء الأمة"، و"جند الأقصى"، ومقطوع عنها الإمداد العسكري منذ نحو شهرين، كما قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة حارم، ومعلومات عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى, وأعطبت "الكتائب الإسلامية" المقاتلة دبابة للقوات الحكومية، في حاجز بلدة صهيان الشرقية، على "الأوتستراد" الدولي، جنوب مدينة معرة النعمان، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف القوات الحكومية، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة البشيرية في ريف مدينة جسر الشغور".
وفي حمص، "تدور اشتباكات عنيفة بين قوات الدفاع الوطني من الطائفة الشيعية بقيادة ضباط من "حزب الله" اللبناني من جهة، ومقاتلي "الكتائب الإسلامية" المقاتلة، و"الكتائب المقاتلة" من جهة أخرى، في منطقة الجزيرة السابعة، في حي الوعر، مما أدى إلى سيطرة قوات الدفاع الوطني على مباني في الجزيرة السابعة، كما تعرضت مناطق في ريف منطقة جب الجراح في ريف حمص الشرقي إلى قصف من قِبل القوات الحكومية".
وفي درعا، "قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة داعل، ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا، كما قصفت القوات الحكومية طريق بلدة المليحة الشرقية، دون أنباء عن إصابات، وقصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة صيدا"

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتبكتْ مع المعارضة في محيط دمشق وغارات على الغوطة الشَّرقيَّة والقلمون وقصفت حماة اشتبكتْ مع المعارضة في محيط دمشق وغارات على الغوطة الشَّرقيَّة والقلمون وقصفت حماة



GMT 00:20 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

صقر غباش يعقد جلسة مباحثات مع رئيس مجلس النواب البحريني

GMT 00:14 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات تؤكد أهمية التعايش السلمي والتسامح من أجل السلام

منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 17:04 2016 الجمعة ,13 أيار / مايو

فوائد الدوم لصحة الانسان

GMT 15:41 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

محمد السالم يؤكد قدرة الشعر على التنبؤ بالمستقبل

GMT 22:15 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

منزل مواليد برج الثور يجمع بين الأصالة والمعاصرة

GMT 06:44 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

جماهير شباب الأهلي- دبي تُهاجم لاعبيها والجهاز الفني

GMT 01:36 2020 الأحد ,05 تموز / يوليو

ألوان دهانات الحوائط بالصور
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates