الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة
آخر تحديث 03:39:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسط إجراءات مشددة فرضتها قوات الاحتلال الإسرائيلي تحت حجج أمنية

الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة

إحياء الجمعة العظيمة في القدس العتيقة
القدس المحتلة - أحمد نصَّار

أحيا آلاف المؤمنين المسيحيين من كل أنحاء العالم الجمعة العظيمة، عبر السير على درب الآلام في شوارع القدس القديمة، رغم أجواء التوترالتي أشاعتها إجراءات أمنية إسرائيلية مشددة. وحمل المؤمنون صلباناً مختلفة الأشكال والأحجام وأعلامًا ورايات تمثل دولهم، وسارت مواكب طائفتي اللاتين والروم الأرثوذوكس في توقيتين مختلفين، من محكمة بطليموس المكان الذي حكم فيه على المسيح بالصلب، متتبعين خطاه على درب الآلام ومتوقفين عند المراحل الـ14 قبل الوصول إلى مكان صلبه حيث توجد كنيسة القيامة.
وانتشرت شرطة الاحتلال في كل أماكن القدس القديمة. وتزامنت المناسبة المسيحية مع عيد الفصح اليهودي وصلاة الجمعة لدى المسلمين الذين قامت الشرطة الإسرائيلية بفرض قيود على دخولهم إلى باحة المسجد الأقصى.
ومنعت الشرطة من هم دون سن الـ50 من حملة الهوية الإسرائيلية من المقدسيين ومن عرب إسرائيل من الدخول، ما زاد من حدة التوتر خصوصًا أن اشتباكات عنيفة جرت في الأقصى الأربعاء بعد محاولات متطرفين يهود أداء شعائر دينية هناك.
وتشابكت طريق الآلام مع طريق المسلمين إلى المسجد الأقصى وطريق اليهود إلى حائط المبكى، ما أدى إلى ازدحام خانق في شوارع القدس زادت منه حواجز الشرطة.
وبالرغم من ذلك سار الحجاج المسيحيون في مسيراتهم ومعظمهم من الأجانب باستثناء قلة من المسيحيين المحليين وبعض العرب من المسيحين الأقباط.
ووقف نحو 50 رجلاً صربيًا شكلوا مجموعة، حملوا مختلف أنواع الصلبان التي أحضروها من صربيا، كما حملوا العلم الصربي.
وتدافع الزوار عند المغسل داخل كنيسة القيامة ومنهم من بكى من شدة التأثر والانفعال، وقام بعضهم برش المياه على بلاطة المغسل ومسح مناديلهم بها ليتقدسوا بها.
وتسابق الحجاج لشراء مختلف أنواع الشموع أمام الدكاكين المنتشرة عند أبواب كنيسة القيامة للاحتفاظ بها لمناسبة " سبت النور.
وطالبت مجموعات ومؤسسات مسيحية من حملة "عيد الفصح المجيد لحرية العبادة في القدس" باستمرار إحياء الطقوس الشعبية والدينية واحتفالات العيد في المدينة ورفض سياسة إغلاق الشوارع بحواجز الشرطة الإسرائيلية التي تمنع وصول المؤمنين إلى الأماكن المقدسة.
وفرضت إسرائيل طوقاً أمنياً على الضفة الغربية المحتلة ابتداء من الاثنين الماضي منذ بدأ عيد الفصح اليهودي وحتى 23 الحالي.
وقال بيان لجيش الاحتلال إن الحواجز ستغلق أمام الناس إلا أنه "سيسمح بالمرور لمن يحتاج إلى رعاية طبية أو مساعدة إنسانية أو الحالات الاستثنائية" بتصريح من الجيش.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة



نيكول كيدمان ومارغو روبي بالبدلة البيضاء وشارليز بالبلايزر

ثلاث نجمات تتألقن على السجادة الحمراء وتتنافسن للفت الأنظار

واشنطن ـ رولا عيسى
ثلاث نجمات تألقن على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلمهن الجديد Bombshell، نيكول كيدمان ومارغو روبي خطفن الأنظار بالبدلة البيضاء أما شارليز ثيرون فإختارت أيضاً بلايزر لكن باللون الأسود. نبدأ من إطلالة كيدمان وروبي اللتان تنافستا على البدلة البيضاء لكن كل واحدة منهنّ تميّزت بأسلوبها الخاص، نيكول بدت أنيقة بالبدلة مع القميص المقلّم بالأبيض والكحلي مع الحذاء المخمل باللون البنيّ، فيما إختارت روبي بدلة عصرية وجريئة من مجموعة Mara Hoffman تألفت من بلايزر على شكل توب معقودة من الأمام وسروال واسع ونسّقت معها حذاء مفتوحاً باللون الأسود.   أقرأ ايضــــــــاً : طريقة لف الحجاب على غرار مدوّنة الموضة لينا أسعد أما شارليز ثيرون فتميّزت بإطلالتها ببلايزر باللون الأسود وقامت بتحديد خصرها من خلال حزام جلدي رفيع مع سلسال معدنيّ متدلي، ...المزيد

GMT 21:21 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 صوت الإمارات - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها جزر الكناري
 صوت الإمارات - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها جزر الكناري

GMT 22:27 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أكثر تصاميم السجاد رواجًا في شتاء 2019

GMT 07:29 2018 الأحد ,18 شباط / فبراير

إليسا تختار فستانًا مثيرًا من تصميم إيلي صعب

GMT 19:58 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

نادي الشباب السعودي يدرس الاستغناء عن عمرو بركات

GMT 23:08 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

أهم قواعد انتقاء ورق الجدران لديكور منزلي مميّز

GMT 02:35 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

كلوب يؤكّد أهمية محمد صلاح في ليفربول مثل ميسي مع برشلونة

GMT 08:20 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"سارة النعيمي" حلول لطلبة المناطق النائية لدخول "مدرسة"

GMT 14:19 2018 الأربعاء ,28 آذار/ مارس

فوائد زيت الصبار لعلاج الحروق والبشرة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates