الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة
آخر تحديث 07:43:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسط إجراءات مشددة فرضتها قوات الاحتلال الإسرائيلي تحت حجج أمنية

الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة

إحياء الجمعة العظيمة في القدس العتيقة
القدس المحتلة - أحمد نصَّار

أحيا آلاف المؤمنين المسيحيين من كل أنحاء العالم الجمعة العظيمة، عبر السير على درب الآلام في شوارع القدس القديمة، رغم أجواء التوترالتي أشاعتها إجراءات أمنية إسرائيلية مشددة. وحمل المؤمنون صلباناً مختلفة الأشكال والأحجام وأعلامًا ورايات تمثل دولهم، وسارت مواكب طائفتي اللاتين والروم الأرثوذوكس في توقيتين مختلفين، من محكمة بطليموس المكان الذي حكم فيه على المسيح بالصلب، متتبعين خطاه على درب الآلام ومتوقفين عند المراحل الـ14 قبل الوصول إلى مكان صلبه حيث توجد كنيسة القيامة.
وانتشرت شرطة الاحتلال في كل أماكن القدس القديمة. وتزامنت المناسبة المسيحية مع عيد الفصح اليهودي وصلاة الجمعة لدى المسلمين الذين قامت الشرطة الإسرائيلية بفرض قيود على دخولهم إلى باحة المسجد الأقصى.
ومنعت الشرطة من هم دون سن الـ50 من حملة الهوية الإسرائيلية من المقدسيين ومن عرب إسرائيل من الدخول، ما زاد من حدة التوتر خصوصًا أن اشتباكات عنيفة جرت في الأقصى الأربعاء بعد محاولات متطرفين يهود أداء شعائر دينية هناك.
وتشابكت طريق الآلام مع طريق المسلمين إلى المسجد الأقصى وطريق اليهود إلى حائط المبكى، ما أدى إلى ازدحام خانق في شوارع القدس زادت منه حواجز الشرطة.
وبالرغم من ذلك سار الحجاج المسيحيون في مسيراتهم ومعظمهم من الأجانب باستثناء قلة من المسيحيين المحليين وبعض العرب من المسيحين الأقباط.
ووقف نحو 50 رجلاً صربيًا شكلوا مجموعة، حملوا مختلف أنواع الصلبان التي أحضروها من صربيا، كما حملوا العلم الصربي.
وتدافع الزوار عند المغسل داخل كنيسة القيامة ومنهم من بكى من شدة التأثر والانفعال، وقام بعضهم برش المياه على بلاطة المغسل ومسح مناديلهم بها ليتقدسوا بها.
وتسابق الحجاج لشراء مختلف أنواع الشموع أمام الدكاكين المنتشرة عند أبواب كنيسة القيامة للاحتفاظ بها لمناسبة " سبت النور.
وطالبت مجموعات ومؤسسات مسيحية من حملة "عيد الفصح المجيد لحرية العبادة في القدس" باستمرار إحياء الطقوس الشعبية والدينية واحتفالات العيد في المدينة ورفض سياسة إغلاق الشوارع بحواجز الشرطة الإسرائيلية التي تمنع وصول المؤمنين إلى الأماكن المقدسة.
وفرضت إسرائيل طوقاً أمنياً على الضفة الغربية المحتلة ابتداء من الاثنين الماضي منذ بدأ عيد الفصح اليهودي وحتى 23 الحالي.
وقال بيان لجيش الاحتلال إن الحواجز ستغلق أمام الناس إلا أنه "سيسمح بالمرور لمن يحتاج إلى رعاية طبية أو مساعدة إنسانية أو الحالات الاستثنائية" بتصريح من الجيش.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة الآف المسيحيين الفلسطينيين والأجانب أحيوا الجمعة العظيمة في شوارع القدس العتيقة



GMT 19:26 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

قصر باكينغهام يعفي ميغان وهاري من لقبيهما الأميري

نسقت بنطلون السّتان اللامع مع توب أوف شولدر غير مألوف

نيكول كيدمان تبدو بإطلالة باهظة الثمن إلّا أنها لم تكن جميلة على الإطلاق

واشنطن ـ رولا عيسى
حضرت الممثلة العالمية من أصول أسترالية نيكول كيدمان البالغة من العمر 52 عاما، حفل توزيع جوائز نقابة المنتجين السنوية "Annual Producers Guild Awards" ليلة السبت، والذي أقيم على مسرح Hollywood Palladium الواقع في لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا. لم تكن نيكول موفقة بإطلالتها التي وصفت بالغريبة؛ إذ نسقت بنطلون السّتان اللامع باللون العاجي مع توب أوف شولدر غير مألوف التصميم، تزيّن بعُقدة أمامية ضخمة انسدل أحد أطرافها الطويلة إلى الأسفل واختارت كيدمان إطلالتها من مجموعة ما قبل خريف 2020 لعلامة J. Mendel’s، والتي وصل سعرها إلى 8,885 دولارا، وعلى الرغم من ارتفاع ثمنها، إلّا أنها لم تكن ملفتة على الإطلاق. ولم تكن ملابس نيكول هي الوحيدة غير الموفقة بإطلالتها؛ إذ إنها ظهرت أيضا بوجه منتفخ على غير عادتها، كما بدى عليها علامات التقدم بالسن.وتخلت كيدمان عن تزيين ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات

GMT 17:23 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

الأماكن السياحية في بلغاريا منها حديقة بيرين الوطنيّة
 صوت الإمارات - الأماكن السياحية في بلغاريا منها حديقة بيرين الوطنيّة

GMT 08:27 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

نادي فيردر بريمن الألماني يضم مدافع هوفنهايم بنظام الإعارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

ليون يحقق بداية قوية في الموسم الجديد للدوري المكسيكي

GMT 08:43 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

صفقة جديدة لتدعيم صفوف ميلان في شتاء 2020

GMT 08:34 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

مالاجا يعلن إقاله مدربه بسبب فضيحة أخلاقية

GMT 10:30 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

تقارير تكشف برشلونة يضغط على تشافي هرنانديز لتدريب الفريق

GMT 14:23 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

اكتشاف أثري في مصر عمره 4 آلاف عام مشابه لمقبرة توت عنخ آمون

GMT 08:03 2020 الخميس ,02 كانون الثاني / يناير

ميسي الأفضل في العالم لعام 2019 باستفتاء جماهيري جديد

GMT 07:04 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

نجم يوفنتوس الإيطالي يحتفل مع عائلته بالكريسماس في دبي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates