الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة يتوقَّع عودة العلاقات المصريَّة الأميركيَّة بعد فوز السِّيسي
آخر تحديث 17:29:27 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكَّد أنَّ فترة حكم المجلس العسكري لم تشهد أيَّة مراعاة لحقوق الإنسان

الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة يتوقَّع عودة العلاقات المصريَّة الأميركيَّة بعد فوز السِّيسي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة يتوقَّع عودة العلاقات المصريَّة الأميركيَّة بعد فوز السِّيسي

الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي
القاهرة ـ أكرم علي

توقَّع الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، بطرس غالي، "تغير العلاقات المصرية الأميركية إلى الإيجابية، إذا أصبح المشير عبدالفتاح السيسي، رئيسًا لمصر"، مُؤكِّدًا أن "واشنطن تريد من مصر نوعًا من الاستقرار لاحتواء الإرهاب". وأوضح بطرس غالي، أن "الجانب الأميركي ساعد جماعة "الإخوان المسلمين"، والدولة المصرية والسعودية، رفضا ذلك"، موضحًا أن "قطر لا قيمة لها رغم أن فيها أكبر قاعدة أميركية"، ومعربًا عن "تمنيه أن تصبح العلاقات بيننا جيدة".
وكشف الرئيس الشرفي للمجلس القومي لحقوق الإنسان، بطرس غالي، أن "الفترة الماضية في مصر لم تشهد أية مراعاة لحقوق الإنسان، بدايةً من حكم مبارك حتى الفترة الانتقالية للمجلس العسكري، وأن هناك حربًا بين الحكومة و"الإخوان"، ومن الصعوبة مراعاة حقوق الإنسان في حالة الحرب على الإرهاب".
وتابع غالي، "لا نلتمس العذر لتجاوزات الشرطة، حتى ولو كانت الدولة في حالة حرب، ولا يمكن أن تتم التسوية بين الدولة و"الإخوان" أو الرأي العام إلا بعد سنة أو سنتين"، مشيرًا إلى أن "توصيات المجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر تحقق حدًّا أدنى من العدالة".
وأشار غالى إلى أن "جماعة "الإخوان المسلمين" ما زالت مستمرة في حرب الدولة من خلال اتصالاتهم الخارجية ووسائل الإعلام الغربي"، مناشدًا الدولة المصرية بـ"الاستعانة بـ"لوبي" أجنبي لتولي الدفاع عن موقف مصر في الخارج".
ولفت إلى أن "رأي المجلس القومي لحقوق الإنسان استشاري وغير مُلزم للدولة، وهناك الكثير من الدول التي وقفت ضد مصر أثناء إنشائها لهذا المجلس"، مشددًا على ضرورة أن "يتصف الرئيس المقبل بالحزم"، مطالبًا إياه بـ"الاستعانة بالخبرات الأجنبية".
وأعرب غالي عن "موافقته الاستعانة بخبراء أجانب في المجال العسكري والأخذ برأيهم في المجالات الحربية للاستفادة منهم"، لافتًا إلى أن "جماعة "الإخوان المسلمين" تستعين بقوى خارجية لمحاربة الدولة المصرية، وأي نظام له أخطاء، وأرفض تجاوزات الأمن".
واعتبر الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، "دعوة البعض للحرب ضد إثيوبيا "مهاترات"، ومازلت هناك فرصة كبيرة للتفاوض مع أديس أبابا"، مُؤكِّدًا أن "الرئيس مبارك كان مهتم بالقضايا العاجلة وليست الآجلة، ولم يكن لديه رؤية مستقبلية وقضية سد النهضة والانفجار السكاني من أهم القضايا التي تواجه مصر الآن".
وأكَّد غالي، أنه "لا يوجد فرق بين المواطن المصري سوء كان مسلمًا أو مسيحيًّا، والفتنة الطائفية التي يريد أن يشيعها البعض من ضمن المشاكل التي تواجه مصر".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة يتوقَّع عودة العلاقات المصريَّة الأميركيَّة بعد فوز السِّيسي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة يتوقَّع عودة العلاقات المصريَّة الأميركيَّة بعد فوز السِّيسي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة يتوقَّع عودة العلاقات المصريَّة الأميركيَّة بعد فوز السِّيسي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة يتوقَّع عودة العلاقات المصريَّة الأميركيَّة بعد فوز السِّيسي



أكّدت إنها لا تستطيع تصديق كل ما حققته

فيكتوريا بيكهام توضح أسباب نجاح علامتها التجارية

لندن ـ ماريا طبراني
احتفلت مصممة الأزياء العالمية، فيكتوريا بيكهام، زوجة نجم منتخب إنكلترا، ديفيد بيكهام، مؤخرًا بالذكرى العاشرة على إطلاق علامتها التجارية في عالم الأزياء والموضة، والتي تحمل اسمها، واختارت المشاركة في أسبوع الموضة في لندن بدلًا من نيويورك للمرة الأولى. وبالنظر إلى مشوارها خلال الـ10 سنوات التي أمضتها في العمل، قالت فيكتوريا بيكهام، إنها لا تستطيع تصديق كل ما حققته خلال عملها في الموضة، موضحة أن مفتاح نجاحها كان عدم الاستراحة من العمل. وفي حديثها إلى مجلة "فوغ استراليا" باعتبارها نجمة غلافها في العدد المقبل في نوفمبر/تشرين الثاني، اعترفت المصممة البالغة من العمر 42 عامًا، أنها تعتبر علامتها التجارية قريبة جدًا من قلبها لدرجة أنها وصفتها بـ"طفلها الخامس". وأضافت فيكتوريا، "أنا أعيش وأتنفس هذه العلامة التجارية سبعة أيام في الأسبوع، لا أذهب أبدًا في عطلة ولا أطفئ هاتفي أو البريد الإلكتروني"، وأضافت، "لقد كنت مغنية وتحولت إلى مصممة أزياء ولم أكن أريد أن

GMT 15:15 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أصول عائلة كيم كارداشيان بعد اختبار الحمض النووي
 صوت الإمارات - تعرف على أصول عائلة  كيم كارداشيان بعد اختبار الحمض النووي

GMT 11:48 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

استعد إلى رحلات التزلُّج في الشتاء ونصائح هامة للمبتدئين
 صوت الإمارات - استعد إلى رحلات التزلُّج في الشتاء ونصائح هامة للمبتدئين

GMT 13:20 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

8 نصائح تجعل ديكورات المنزل أكثر جمالًا في خريف 2018
 صوت الإمارات - 8 نصائح تجعل ديكورات المنزل أكثر جمالًا في خريف 2018

GMT 14:46 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

آل جابر يعلن عن تحرّك إغاثي سعودي إلى المهرة
 صوت الإمارات - آل جابر يعلن عن تحرّك إغاثي سعودي إلى المهرة

GMT 12:20 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الصين تُعاقب مدونة شهيرة تلاعبت بالنشيد الوطني
 صوت الإمارات - الصين تُعاقب مدونة شهيرة تلاعبت بالنشيد الوطني

GMT 19:56 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

جاي بيكرين مُحررة الموضة التي أبدعت في اختيار ملابسها
 صوت الإمارات - جاي بيكرين مُحررة الموضة التي أبدعت في اختيار ملابسها

GMT 18:18 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

صحافي يكشف أوَّل خطأ ارتكبه في قواعد السلوك اليابانية
 صوت الإمارات - صحافي يكشف أوَّل خطأ ارتكبه في قواعد السلوك اليابانية

GMT 12:35 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

قصور عثمانية في مدينة موستار البوسنية تُسحر زوارها
 صوت الإمارات - قصور عثمانية في مدينة موستار البوسنية تُسحر زوارها

GMT 22:29 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان مطاوع تواجه غادة عبد الرازق فى "ضد مجهول"

GMT 04:32 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

إصدار المجلد الثانى من كتاب "ذات يوم" للكاتب سعيد الشحات

GMT 07:04 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

نابولي يتلقى صدمة قوية في مواجهته مع فيورنتينا

GMT 04:12 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

خادم الحرمين الشريفين يلتقي ولي عهد أبوظبي

GMT 17:25 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates