القوّات السوريّة تشتبك مع المعارضة في دمشق وريفها وحلب وتقصف حمص وحماة
آخر تحديث 15:56:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تحاول استعادة تل الجابيّة من "جبهة النصرة" في درعا وتستقدم تعزيزات عسكريّة

القوّات السوريّة تشتبك مع المعارضة في دمشق وريفها وحلب وتقصف حمص وحماة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القوّات السوريّة تشتبك مع المعارضة في دمشق وريفها وحلب وتقصف حمص وحماة

القوّات السورية تشتبك مع المعارضة في دمشق
دمشق ـ جورج الشامي

وصلت المساعدات الغذائية إلى المواطنين في مخيّم اليرموك للاجئين الفلسطينين في دمشق، فيما قصفت القوّات الحكوميّة مناطق في حي جوبر، وأنباء عن سقوط ضحايا، كما سقطت قذيفة "هاون" على حي  القصاع، بعد ظهر السبت، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات في بلدة المليحة ومحيطها في الغوطة الشرقية. تستمر في محافظة حلب (شمال سوريّة) الاشتباكات بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوّات الدفاع الوطني، وكتائب "البعث"، ولواء "القدس" الفلسطيني، و"حزب الله" اللّبناني من جهة، ومقاتلي "جبهة  النصرة" وجيش "المهاجرين والأنصار"، ومقاتلي الكتائب الإسلاميّة المعارضة من جهة أخرى، في محيط مدفعية الزهراء ومحيط دوار المالية، ما أسفر عن مقتل وجرح ما لا يقل عن 13 من القوّات الحكوميّة، والمسلحين الموالين لها، واستشهاد ومصرع 5 مقاتلين من الكتائب الإسلاميّة المعارضة، اثنان منهم من جنسيات أجنبية، وإعطاب دبابة للقوّات الحكوميّة.
ووردت معلومات عن تقدم الكتائب الإسلامية المعارضة في المنطقة، بالتزامن مع سقوط قذيفة هاون على مناطق في حي الزهراء، ومعلومات عن شهيد وإصابة 5 مواطنين بجراح.
وتدور اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة والمسلحين الموالين لها من جهة ومقاتلي الكتائب الإسلاميّة والمدنيّة المعارضة في محيط منطقة المطاحن، وأنباء عن تقدم القوّات الحكوميّة في المنطقة، في حين استهدفت الكتائب الإسلاميّة المعارضة، بـ 4 قذائف "هاون"، مناطق في حي الموكامبو، الخاضع لسيطرة القوّات الحكوميّة، ما أدى إلى أضرار مادية.
ونفّذت في محافظة اللاذقية القوّات الحكوميّة حملة اعتقالات، عند دوار اليمن، في مدينة اللاذقية، ومعلومات عن اعتقال عدد من المواطنين، فيما استشهد في محافظة إدلب 5 مواطنين، بينهم طفلان، وإعلامي في لواء إسلامي معارض، جراء قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة سرمين، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع، بسبب وجود جرحى بحالات خطرة، كما نفّذ الطيران الحربي غارة على مناطق في بلدة كنصفرة، ما أدى إلى استشهاد رجل وسيدة، ومعلومات عن سقوط جرحى.
وقصفت القوّات الحكوميّة، في محافظة حمص (غرب سوريّة)، مناطق في حي الوعر، ومناطق في أحياء حمص المحاصرة، كما نفّذت حملة دهم واعتقال في منطقة الشيخ حميد، في ريف حمص الشرقي، ما أدى إلى اعتقال 4 مواطنين، واستشهاد رجل، إثر طلق ناري من القوّات الحكوميّة، أثناء محاولته الفرار، حسب ناشطين.
وتعرّضت، في محافظة حماة، مناطق في قريتي جلمة، وتل ملح، في ريف حماة الغربي، لقصف من الطيران المروحي، بالبراميل المتفجرة، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة، كما استشهد مقاتل من الكتائب الإسلامية المعارضة، متأثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات مع القوّات الحكوميّة، والمسلحين الموالين لها في مدينة حلب.
وتستمر، في محافظة ريف دمشق (جنوب سوريّة)، الاشتباكات بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوّات الدفاع الوطني، ومسلحين من جنسيات عربية، ومقاتلي "حزب الله" اللّبناني من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة" ومقاتلي الكتائب الإسلاميّة المعارضة من جهة أخرى، في بلدة المليحة ومحيطها، وسط قصف الطيران الحربي بغارات عدّة على البلدة.
وقصفت القوّات الحكوميّة مناطق في الجبل الشرقي لمدينة الزبداني، بينما اعتقلت رجلاً على حاجز لها، في مدخل مدينة يبرود، فيما سقطت قذيفة هاون على منطقة في بلدة الرحيبة، ما أدى إلى أضرار مادية، ترافق مع قصف القوّات الحكوميّة منطقة المناهل، في مدينة الكسوة، في حين استشهد مقاتل من الكتائب الإسلامية المعارضة جراء اشتباكات مع القوّات الحكوميّة والمسلحين الموالين لها في محيط قرية بخعة في القلمون، واستشهد رجل من بلدة جسرين، متأثراً بجراح أصيب بها جراء قصف القوّات الحكوميّة على مناطق في البلدة، قبل أيام.
واشتبكت القوّات الحكوميّة، في محافظة درعا، مع مقاتلي "جبهة النصرة"، وألوية وكتائب إسلامية معارضة، في محيط تل الجابية، قرب بلدة نوى، الذي سيطرت المعارضة عليه في وقت سابق، وسط انسحاب القوّات الحكوميّة من مناطق محيطة بالتل، واستقدامها تعزيزات عسكرية إلى المنطقة.
وقصفت القوّات الحكوميّة مناطق في بلدتي النعيمة وصيدا والسهول المحيطة ببلدة الغارية الشرقية، فيما نفذ الطيران الحربي غارة على مناطق في بلدة طفس بالتزامن مع قصف الطيران المروحي ببرميل متفجر منطقة في البلدة، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة النعيمة، ومناطق أخرى على الطريق الواصل بين بلدتي جاسم ونمر، ومعلومات عن سقوط ضحايا.
ونفذ الطيران الحربي غارة على منطقة في مدينة نوى، في حين اعتقلت القوّات الحكوميّة سيدة من بلدة كحيل، في ريف مدينة درعا، واقتادتها إلى جهة مجهولة، وقصفت القوّات الحكوميّة أماكن في منطقة اللجاة، وأنباء عن سقوط ضحايا.
واستشهد في محافظة دير الزور (شرق سوريّة)، رجل من قرية النملية، جراء إطلاق النار من مسلحين مجهولين على سيارة كان يستقلها، على طريق أبو النيتل - النملية، فيما أصيب أخر بجراح.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوّات السوريّة تشتبك مع المعارضة في دمشق وريفها وحلب وتقصف حمص وحماة القوّات السوريّة تشتبك مع المعارضة في دمشق وريفها وحلب وتقصف حمص وحماة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوّات السوريّة تشتبك مع المعارضة في دمشق وريفها وحلب وتقصف حمص وحماة القوّات السوريّة تشتبك مع المعارضة في دمشق وريفها وحلب وتقصف حمص وحماة



خلال تسلُّمها وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE"

كيرا نايتلي تتألّق ببدلةً مِن التويد مِن "شانيل"

لندن – صوت الإمارات
تميّزت الممثلة البريطانية كيرا نايتلي، بأدوارها القوية وكُرّمت بترشيحها لجوائز عالمية، أبرزها "غولدن غلوب" و"البافتا"، ومؤخرا حصلت على وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE" من الأمير شارلز تقديرا لمساهماتها الإنسانية وأعمالها الدرامية، وذلك في احتفال أقيم بقصر باكينغهام في العاصمة البريطانية لندن، ولتلقّي هذا الوسام المهم مَن أفضل من "شانيل" كي تلجأ نايتلي إلى تصاميمه وتطلّ بلوك كلاسيكي وأنيقي يليق بالمناسبة.   أقرأ أيضا : فيكتوريا بيكهام في إطلالة مميزة خلال قيامها بالتسوق في سيدني ألقت الممثلة ببدلة من التويد من مجموعة "شانيل" لربيع 2017 باللون الأصفر الباستيل، مع قميص حريري وربطة عنق سوداء، إضافة إلى حزام عريض باللون الزهري اللامع حدّد خصرها، وبينما أطلت عارضة "شانيل" على منصة العرض بحذاء فضيّ، اختارت نايتلي حذاء بلون حيادي أنيق، أما اللمسة التي أضافة مزيدا من الأناقة والرقي إلى الإطلالة، فهي القبعة من قماش التويد أيضاً التي زيّنت بها رأسها، وبينما أبقت

GMT 14:55 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة
 صوت الإمارات - "The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 11:01 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 صوت الإمارات - "بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 صوت الإمارات - "تمبلر" يعود للظهور على متجر "أبل" بعد حظر المحتوى الإباحي

GMT 12:33 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019
 صوت الإمارات - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019

GMT 17:28 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

"الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية
 صوت الإمارات - "الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية

GMT 14:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي
 صوت الإمارات - الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 08:16 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

نجم أتلتيكو مدريد الإسباني يُوافق على عرض ميلان الإيطالي

GMT 08:12 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"برشلونة يحسم صدارته للمجموعة الثانية في "دوري الأبطال

GMT 08:22 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بريدراج مياتوفيتش يُؤكّد أنّ إيسكو تحوَّل إلى لا شيء

GMT 23:52 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مورينيو يؤكد أن دي خيا أفضل حارس في العالم

GMT 08:52 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أتلتيكو ودورتموند يلحقان بركب المتأهلين لدور الستة عشر

GMT 20:51 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

فريق برشلونة يثير قلق اللاعب الهولندي دي يونج

GMT 11:52 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

إيهاب يُشير إلى أسباب فوزه بذهبيات بطولة العالم

GMT 16:35 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

داليا إبراهيم تكشف كواليس قبولها تجسيد دور شادية

GMT 03:53 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

شركة أميركية تزيد ثمن دواء سرطان الدماغ بنسبة 1400%

GMT 17:23 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

"سكودا رابيد" الجديدة سيارة العائلة بأسعار تنافسية
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates