موافي يكشف أنه أبلغ مرسي معلومات عن مذبحة رفح الأولى دون تحرّك
آخر تحديث 20:44:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

شدّد على أنّ جهاز المخابرات وطني ولم يرتبط بالحاكم ومهمّته خدمة البلاد

موافي يكشف أنه أبلغ مرسي معلومات عن "مذبحة رفح الأولى" دون تحرّك

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - موافي يكشف أنه أبلغ مرسي معلومات عن "مذبحة رفح الأولى" دون تحرّك

"مذبحة رفح الأولى"
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي كشف رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية الأسبق اللواء مراد موافي، أنه أبلغ الرئيس المعزول محمد مرسي، بمعلومات عن مذبحة رفح الأولى قبل وقوعها، وأن مرسي لم يقم بأي تحرك بعد إبلاغه، مؤكدا أنه تم إقالته من جهاز المخابرات بعد تصريحات له بشأن المذبحة. وأكد موافي أنه أبلغ مرسي بالمعلومة، ودور المخابرات معلوماتي وليس تنفيذيًا، موضحًا أن أخلى مسؤوليته بعد إبلاغ المعزول بالمعلومات، مؤكدًا أن الجهاز شارك مع أجهزة الدولة بعد الثورة في تأمين مصر.
وأوضح مراد موافي في حوار متلفز مساء السبت، أن جهاز المخابرات وطني بحت لا يرتبط بأحد، ومهمته الرئيسية خدمة أمن وأمان البلاد وجمع المعلومات الاقتصادية والسياسية والعسكرية التي تخدم المصلحة العليا للبلاد، موضحاً أن تقارير الجهاز ترفع بشكل مباشر إلى رئيس الدولة وهو صاحب البت النهائي فيها.
كما أشار رئيس الجهاز الأسبق إلى أنه عقب ثورة 25 يناير كانت المخابرات ترفع تقارير الجهاز إلى قيادة المجلس العسكري وبعد تولى محمد مرسي مقاليد الأمور فى البلاد كانت ترفع له، مشدداً على أن الجهاز له دور وطني لا يرتبط باسم من يحكم.
واعتبر موافي البطالة والأنفاق والتهريب أسباب ساهمت في انتشار الإرهاب في سيناء، مشيراً إلى أن عدم التنمية بيئة مناسبة لنمو الإرهاب وبخاصة مع وجود الأنفاق بين مصر وغزة وتهريب العمالة الإفريقية.
ونفى موافي وجود أنفاق بين مصر وإسرائيل كما تروج بعض وسائل الإعلام، مشددا على أن الأنفاق بين مصر وغزة فقط، والدولة تبذل جهداً لغلق هذه الإنفاق، لأن مصر كانت تخسر 80 مليون دولار شهرياً خلال فترة تهريب السولار من مصر إلى غزة خلال هذه الأنفاق بمعدل تهريب يصل إلى 5 آلاف طن يومياً.
وأكد أن موقفه كان واضحا منذ البداية عندما أعلن أنه سيقف خلف المشير عبد الفتاح السيسي حال ترشحه للرئاسة، كما أن أبناء القوات المسلحة يعلون مصلحة بلدهم فوق مصالحهم الخاصة، مشددا على أن السيسي خلع البدلة العسكرية وسيقوم بدوره طبقا للدستور المصري.
وأشار إلى أنه لا يريد تكرار تجربة الحزب الوطني والأفضل أن يكون هناك ظهير قوى يدعم الرئيس خاصة أن الفترة المقبلة صعبة وتحتاج لتكاتف الجميع، وأن أي شخص في الفترة الماضية والمقبلة غير أمين مع شعبه سيلقي مصير مرسي
وأوضح موافي أنه يجب الاهتمام بدور الشباب الذين فجروا الثورة ويجب أن يكون لدى الإرادة السياسية سعة صدر للشباب الوطني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

موافي يكشف أنه أبلغ مرسي معلومات عن مذبحة رفح الأولى دون تحرّك موافي يكشف أنه أبلغ مرسي معلومات عن مذبحة رفح الأولى دون تحرّك



الفساتين الصيفية تنبض أناقة وتمنحكِ لوكًا مريحًا

إطلالات أنيقة لعيد الأضحى مستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن ـ سليم كرم
رغم الأجواء الملبّدة التي تخيّم على العالم بسبب جائحة "كورونا" فإن دوقة كمبريدج وفي كل مرّة تطلّ فيها تنجح في رسم الأمل والبسمة خصوصاً بأزيائها الأنيقة التي تختارها بعناية لكل مناسبة تشارك فيها. الفساتين الصيفية من أشهر إطلالات كيت ميدلتون التي تنبض أنوثة وأناقة وستناسبك لعيد الأضحى هذا العام، إذ تمنحك لوكاً عملياً ومريحاً، ويمكن أن تختاريها مزّينة بالنقشات بأسلوب كيت ميدلتون. كيت كررت هذه الصيحة في الفترة الأخيرة، وأدهشتنا بتصاميم عدة تميّزت بهذه الطبعة، مثل الفستان من ماركة Ghost London الذي تميّز بالأزرار الأمامية والكشاكش التي زيّنت الياقة والأطراف وكذلك الأكمام الواسعة. وآخر تألقت به من ماركة & Other Stories تميّز بالورود الملوّنة. ومن النقشات الأقرب إلى قلب كيت أيضاً، البولكا دوت وأطلت بفستان من ماركة Suzannah باللون الأخض...المزيد

GMT 09:13 2020 الأربعاء ,29 تموز / يوليو

نصائح لاغتنام يوم عرفة

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 02:01 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

أدعية يوم عرفة مكتوبة لغير الحاج

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 21:01 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

15 عطر نسائي لا يُقاومها الرجل ليذوب بين ذراعي المرأة

GMT 07:48 2015 السبت ,12 كانون الأول / ديسمبر

3 بريطانيات يهربن إلى سورية ليتزوجن مجاهدين

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 07:44 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

مسلسل "الأزقة الخلفية" يتصدر المركز الأول في تركيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates