الكتائب المعارضة تستهدف معسكر الحوامديّة الإدلبي والحكومة تقصف درعا وحمص
آخر تحديث 13:02:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أسفرت الاشتباكات في حلب عن سيطرة الحكومة على نقاط في حي الشيخ نجار

الكتائب المعارضة تستهدف معسكر الحوامديّة الإدلبي والحكومة تقصف درعا وحمص

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الكتائب المعارضة تستهدف معسكر الحوامديّة الإدلبي والحكومة تقصف درعا وحمص

آثار القصف بالبراميل المتفجرة في سورية
دمشق ـ جورج الشامي

سيطرت القوّات الحكوميّة على نقاط في مدينة الصناعية في حي الشيخ نجار الحلبي، فيما استهدفت الكتائب الإسلاميّة المعارضة، بصواريخ محلية الصنع، معسكر الحامدية، جنوب مدينة معرة النعمان، وتعرضت مناطق في بلدة جاسم في درعا لقصف من طرف القوّات الحكوميّة، ترافق مع قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في أحياء درعا البلد. وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان من محافظة حلب (شمال سوريّة)، إلى أنَّ مناطقًا في أحياء أقيول في حلب القديمة، والكلاسة، والمشهد، تعرضت لقصف من طرف القوّات الحكوميّة، فجر الثلاثاء، فيما قصف الطيران المروحي، بالبراميل المتفجرة، مناطق في أحياء الليرمون، وكرم البيك، ومساكن هنانو، ما أدى إلى سقوط جرحى.
وفتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على منطقة الشيخ رز، وحي الهللك، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوّات الدفاع الوطني، ومسلحين من جنسيات عربيّة، ومقاتلي "حزب الله" اللّبناني من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة" وجيش "المهاجرين والأنصار"، الذي يضم مقاتلين غالبيتهم من جنسيات عربية وأجنبية، وكتائب إسلاميّة معارضة من جهة أخرى، في محيط مبنى المخابرات الجوية، ومنطقة غربي الزهراء، ما أدى إلى استشهاد مقاتل من الكتائب الإسلاميّة المعارضة.
وتعرضت مناطق في حي الشعار لقصف جوي، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة، بينما فتحت القوّات الحكوميّة، نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في حي بستان القصر، ترافق مع اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة ومقاتلي الكتائب الإسلاميّة المعارضة في الحي.
ودارت، فجر الثلاثاء، اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بكتائب "البعث" من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة"، و"الجبهة الإسلاميّة"، وجيش "المجاهدين"، وجيش "المهاجرين والأنصار"، وحركة "فجر الشام"، وكتائب "أبو عمارة"، وكتائب إسلاميّة معارضة عدّة من جهة أخرى، في حلب القديمة، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بالتزامن مع اشتباكات بين الطرفين في حي الراشدين.
وفي ريف حلب، نفّذ الطيران الحربي غارة جوية، فجر الثلاثاء، على مناطق في بلدة تلجبين، ترافقت مع فتح نيران رشاشاته الثقيلة على البلدة، وقصفت القوّات الحكوميّة مناطق في بلدة ماير، دون أنباء عن إصابات، بالتزامن مع فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في بلدة كفرحمرة، فيما دارت اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوّات الدفاع الوطني، ومقاتلي "حزب الله" اللّبنانيّ من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة" وكتائب إسلاميّة معارضة، في منطقة الشيخ نجار، ما أدى إلى سيطرة القوّات الحكوميّة على نقاط في المدينة الصناعية، وذلك بعد سيطرتها، الأحد، على قرية شامر، التي انسحبت "الدولة الإسلاميّة في العراق  والشام" منها.
وأسفرت اشتباكات المدينة الصناعية عن استشهاد ومصرع ما لا يقل عن عشرة مقاتلين من الكتائب الإسلاميّة المعارضة، و"جبهة النصرة"، أحدهم من الجنسية التركية، وإصابة ما لا يقل عن 23  آخرين بجراح، كما قتل وجرح عناصر من القوّات الحكوميّة، والمسلحين الموالين لها في الاشتباكات ذاتها.
واستشهد في محافظة إدلب، 7 مواطنين، الاثنين، بينهم مقاتل من الكتائب المعارضة، استشهد خلال اشتباكات مع القوّات الحكوميّة، والمسلحين الموالين لها، في ريف مدينة جسر الشغور، و6 مواطنين، هم طالبان جامعيان من بلدة كفرنبل، استشهدا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ومواطنة و3 أطفال استشهدوا في قصف لكتائب إسلامية معارضة على مناطق في مدينة إدلب.
واستهدفت الكتائب الإسلاميّة المعارضة، مساء الاثنين، بصواريخ محلية الصنع، معسكر الحامدية، جنوب مدينة معرة النعمان، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف القوّات الحكوميّة.
وأسفرت الاشتباكات في محافظة اللاذقية عن استشهاد ما لا يقل عن 14 مقاتلاً، من الكتائب والألوية الإسلامية المعارضة، بينهم قائد لواء، أثناء اشتباكات مع القوّات الحكوميّة، والمسلحين الموالين لها في ريف اللاذقية الشمالي.
وتعرضت في محافظة حماة (غرب سوريّة)، فجر الثلاثاء، مناطق في بلدة اللطامنة في ريف حماة الشمالي، لقصف الطيران المروحي، ما أدى إلى استشهاد رجل وسقوط جرحى وتضرر في بعض المنازل.
ودارت في محافظة حمص اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة ومقاتلي الكتائب الإسلاميّة المعارضة في محيط نقطة الغاز (65)، في منطقة الشريفة، الواقعة بين مطار التفور العسكري، وحاجز حنورة، على طريق عام حمص - تدمر، إثر هجوم مقاتلي لواء "الحق" الإسلامي و"جبهة النصرة" و"الكتيبة الخضراء" على النقطة، ما أدى إلى مقتل عنصر من القوّات الحكوميّة، ومعلومات عن أسر 6 أخرين، وانسحاب المهاجمين من المنطقة، بسبب وقوعها على الطريق الدولي المار في  المنطقة.
وفتحت في محافظة ريف دمشق القوّات الحكوميّة، فجر الثلاثاء، نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في الطريق الواصل بين بلدتي أفرة ودير مقرن، في منطقة وادي بردى، فيما قصف الطيران المروحي منطقة الجبل الشرقي من مدينة الزبداني، ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا.
وتعرضت مناطق في مدينة داريا لقصف من طرف القوّات الحكوميّة بقذائف "الهاون"، ما أدى إلى سقوط جرحى، فيما استشهد مقاتل من الكائب الإسلاميّة المعارضة في اشتباكات مع القوّات الحكوميّة والمسلحين الموالين لها في حي جوبر في دمشق.
واستشهد في محافظة دمشق 5 مواطنين، هم رجلان من حي جوبر، استشهدا في قصف للقوّات الحكوميّة بصواريخ، يعتقد أنها من نوع "أرض – أرض"، على مناطق في حي جوبر، وشقيقان اثنان من مخيم اليرموك، استشهدا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ورجل استشهد إثر سقوط قذائف هاون على مناطق العباسيين، وسط العاصمة.
وفي محافظة درعا، استشهد 17 مواطناً في محافظة درعا، الاثنين، بينهم مقاتل من الكتائب الإسلامية المعارضة، استشهد إثر انفجار لغم به في ريف القنيطرة، و16 مواطناً، هم 4 أطفال، و4 مواطنات، ورجلان اثنان، استشهدوا في غارة للطيران الحربي على مناطق في بلدة سحم الجولان، ورجل من بلدة نصيب استشهد داخل المعتقلات الأمنية السورية، و4 رجال أحدهم مسن استشهدوا في غارة للطيران الحربي على مناطق في مدينة نوى، وسيدة استشهدت متأثرة بإصابتها في قصف جوي على مستوصف بلدة كحيل.
وتعرضت، فجر الثلاثاء، مناطق في بلدة جاسم لقصف من طرف القوّات الحكوميّة، ترافق مع قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في أحياء درعا البلد، وسط قصف القوّات الحكوميّة على هذه الأحياء، وأنباء عن شهداء وسقوط جرحى، بالتزامن مع قصف مناطق في بلدتي أنخل وسملين.
وتتعرض في محافظة القنيطرة، منذ صباح الثلاثاء، مناطق في ريف القنيطرة الجنوبي لقصف من طرف القوّات الحكوميّة.
وهاجمت القوّات الحكوميّة في محافظة دير الزور (شرق سوريّة)، فجر الثلاثاء، مناطق في بلدتي المريعية والبوعمر، ولم ترد معلومات عن خسائر بشريّة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكتائب المعارضة تستهدف معسكر الحوامديّة الإدلبي والحكومة تقصف درعا وحمص الكتائب المعارضة تستهدف معسكر الحوامديّة الإدلبي والحكومة تقصف درعا وحمص



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 18:49 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

الإمارات تقود مستقبل الطيران عالمياً
 صوت الإمارات - الإمارات تقود مستقبل الطيران عالمياً

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 20:01 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 21:14 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

يحمل إليك هذا اليوم كمّاً من النقاشات الجيدة

GMT 21:20 2012 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق يحول هاتف "آي فون" إلى مختبر طبي متنقل

GMT 09:22 2013 السبت ,15 حزيران / يونيو

انتخابات إيران معضلة الاقتصاد إلى الواجهة

GMT 14:07 2016 الإثنين ,26 كانون الأول / ديسمبر

نهان صيام تَبتكر إكسسوارات متميزة تدمج التراث بالحضارة

GMT 09:52 2017 الأربعاء ,27 أيلول / سبتمبر

النجم أحمد فهمي يحلّ ضيفًا على برنامج "الليلة عندك"

GMT 02:12 2017 الإثنين ,13 شباط / فبراير

تعيين العريفي مستشارًا في مجلس أبوظبي الرياضي

GMT 11:10 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

هند صبري تعتبر حصول الفنان على أجر مرتفع مجرد شطارة

GMT 23:25 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

نظرة على ديكور منزل فرح الهادي وعقيل الرئيسي

GMT 18:11 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

محمد هنيدي وأسيل عمران ينضمان إلى “تيك توك”

GMT 21:42 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

النصر يهزم الوحدة ويعزّز صدارة كأس اليد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates