التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد داعش ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته
آخر تحديث 10:30:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حيدر العبادي يُعبر عن خشيته ان تتحول "المُغامرة التركية" إلى مواجهة إقليمية في المنطقة

التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد "داعش" ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد "داعش" ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته

التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد "داعش" ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته
بغداد - نجلاء الطائي
شنّت الطائرات الحربية 10 غارات على مواقع داعش في العراق قرب القيارة وسنجار وهيت وكيسيك والموصل والرمادي وتلعفر وسلطان عبدالله دمرت خلالها مواقع خاصة بالتنظيم، إضافة إلى 16 غارة في سورية بالقرب من البو كمال والشدادي والرقة ودير الزور وإدلب ومنبج ومارع". وأعلن المتحدث باسم التحالف الدولي العقيد جون دوريان، أن القوات التركية ليست ضمن قوات التحالف الدولي المكلفة بتقديم الدعم والإسناد للقوات العراقية، ونقل بيان لوزارة الدفاع العراقية ورد لـ"العرب اليوم" نسخة منه، عن دوريان، قوله، أن "تواجد هذه القوات في الأراضي العراقية يعد غير رسمي وبدون موافقة رسمية من الحكومة العراقية"، مشيرًا إلى أن "التحالف الدولي يضم عددا من الدول حاصلة على موافقات رسمية من قبل الحكومة العراقية، وتشارك بعمليات جوية ضد عصابات داعش، وتقدم الدعم الجوي واللوجستي للقوات العراقية". وصوت مجلس النواب العراقي الثلاثاء على قرار يرفض قرار البرلمان التركي بتمديد بقاء القوات التركية داخل الأراضي العراقية في شمال مدينة الموصل، ودعا البيان "الحكومة العراقية الى استدعاء السفير التركي في بغداد وتسليمه مذكرة احتجاج برفض تواجد القوات التركية وعلى الحكومة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والدبلوماسية المطلوبة لحفظ سيادة العراق وإعادة النظر في العلاقات التجارية والاقتصادية مع تركيا"، كما تضمن القرار للبرلمان العراقي "اتخاذ الحكومة الخطوات السريعة لمطالبة الأمم المتحدة ومجلس الأمن والجامعة العربية باتخاذ الإجراءات لإخراج القوات التركية وعلى الحكومة العراقية اعتبار القوات التركية داخل الأراضي العراقية قوات محتلة ومعادية واتخاذ ما يلزم بالتعامل معها وإخراجها من الأراضي العراقية اذا لم تستجب للمطالب العراقية والطلب من الجهات القضائية المختصة بتحريك الدعاوى القضائية لمحاسبة المطالبين بدخول القوات التركية واطلاق التصريحات المساندة والمبررة لوجودهم"، وأدان مجلس النواب ورفض تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ويجد أنها تثير الانقسام بين مكونات الشعب العراقي". وأفاد رئيس الوزراء حيدر العبادي، في مؤتمر صحافي الثلاثاء، أن "الوقت ينفذ والقيادة التركية لا تستوعب ما يحصل"، معربا عن "خشيته من أن "تتحول المغامرة التركية إلى مواجهة إقليمية" داعيا الحكومة التركية إلى "عدم التدخل في الشأن العراقي" رافضاً أي "وجود للقوات الأجنبية على الأراضي العراقية"، مبينا أن "وجود القوات التركية على الأراضي العراقية اعتداء على سيادة العراق"، وقال قيادي في قوات البيشمركة، أن معركة تحرير مدينة الموصل ستنطلق في تشرين الأول الجاري. وذكر مسؤول محور الخازر في قوات البيشمركة، عارف طيفور، في تصريح صحفي ان "انطلاق معركة الموصل بات وشيكاً، فهي ستبدأ في شهر تشرين الأول الجاري"، مضيفا "لا أعلم الوقت بدقة لكن البعض يقولون إن المعركة ستنطلق في 15 من الشهر الجاري وآخرون يقولون انها ستبدأ في 20 من الشهر"، وكان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي قال الجمعة الماضية أن عملية تحرير الموصل "باتت وشيكة"، واتفقت مؤخراً بغداد وأربيل على خطة تحرير المدينة والقوات المشاركة فيها وشملت البيشمركة و(الحشد الشعبي) بالإضافة إلى التحالف الدولي. يشار الى ان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان قال الأسبوع الماضي أن العملية ستنطلق في 19 من الشهر الجاري، واكد مصدر أمني في محافظة نينوى، الثلاثاء، إن "مدفعية القوات التركية المتمركزة في معسكر زليكان في ناحية بعشيقة، شمال الموصل، قصفت قرية الفاضلية التابعة للناحية، مما اسفر عن مقتل شقيقين هما (احمد ومحمد حمزة فاضل) وإصابة أربعة أشخاص بجروح خطرة"، مضيفًا أن "القصف أدى أيضاً إلى تدمير ثمانية منازل لمواطنين من أهالي القرية". واعلن مدير استخبارات لواء الصمود في حديثة المقدم ناظم الجغيفي ، إن "القوات الأمنية وطيران الجيش لعراقي نفذوا عملية عسكرية واسعة وغارات جوية استهدفت ثلاثة أرتال لتنظيم داعش ومضافاتهم في قضاء عنه ومنطقة الريحانة والزوية غرب الانبار"، مبيناً أن "العملية أسفرت عن مقتل 40 عنصراً من التنظيم"، منوّهًا إلى أن "القوات القتالية وطيران الجيش تمكنوا من تدمير الرتل الأول لداعش، في قضاء عنه (170 كم غرب الأنبار) والذي كان يضم 26 عجلة مثبت عليها أسلحة ثقيلة ومتوسطة وأسلحة أحادية"، مشيرًا إلى "تدمير الرتل الثاني في منطقة الريحانة وتدمير الرتل الثالث في منطقة الزوية غربي قضاء هيت والذي كان يضم خمس عجلات مختلفة"، وتابع أن "طيران الجيش العراقي تمكنت من تدمير مضافتين لتنظيم داعش المتطرف في حي البكر ومنطقة الشامية في جزيرة هيت غربي الرمادي"، مبيناً أن "طيران الجيش قصف بالصواريخ وبدقة عالية تجمعات العدو الذي لم يتوقع سرعة وتنسيق القوات الأمنية في تنفيذ العملية العسكرية وبشكل متزامن". وأوضح قائد عمليات الجزيرة اللواء الركن قاسم المحمدي ، إن "طائرات التحالف الدولي قصفت، الثلاثاء، مقاراً وتجمعات لتنظيم داعش في المنطقة الصحراوية شرق ناحية كبيسة، 180 كم غرب الرمادي، مما اسفر عن مقتل 20 من عناصره، وتدمير ثماني سيارات كانت تحمل سلاح أحادية ومنصات لإطلاق الصواريخ"، مشيرًا إلى أن "تنظيم داعش يحاول تعزيز عناصره المحاصرين في جزيرة هيت بشن هجمات بمناطق مختلفة من مدن الغربية ومنها القائم وعنة وراوة، وفتح جبهات عديدة مع القوات الأمنية في محاولة إيجاد ممرات لهروب خلاياه"، مؤكداً أن "معارك التطهير مستمرة حيث حققت القوات المشتركة نتائج إيجابية بتحرير جزيرة البغدادي ومناطق في جزيرة هيت غربي الرمادي مع تقدم القطعات القتالية بمعارك تحرير جزيرة الرمادي".    
emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد داعش ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد داعش ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد داعش ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته التحالف الدولي يشن 26 غارة ضد داعش ويكشف أن القوات التركية في العراق ليست ضمن قواته



ارتدت سروالًا ضيقًا من الجلد الأسود

كارول فورديرمان تُظهر قوامها في إطلالة مُثيرة

لندن ـ ماريا طبراني
تسببت المذيعة ومقدمة البرامج الإنكليزية، كارول فورديرمان، والبالغة من العمر 58 عامًا، في حالة من الذهول، عندما استعرضت قوامها المثير في سروال ضيق. والتقطت فورديرمان صورة سيلفي ساخنة لها في مرآة بالطول الكامل لإعطاء متابعيها، البالغ عددهم 391 ألف متابع على "تويتر" أفضل رؤية ممكنة لما ترتديه. وارتدت المذيعة سروال من الجلد الأسود الضيق مع زوج من الأحذية العالية، كما وضعت حول خصرها حزام أسود مع مشبك ذهبي ضخم، والذي أظهر حضرها ومنحنياتها المُثيرة. وفي لقطة أخرى ظهرت فورديرمان مع ابنها، البالغ من العمر 22 عامًا وهي متخذه، وضع يشبه ملصقات الأفلام السينمائية، وقد وجهت الجميلة الشقراء وجهها إلى الكاميرا وهي مبتسمة. وصففت مقدمة برنامج "العد التنازلي" السابقة، التي غادرت البرنامج في عام 2008، شعرها في تموجات انسيابية، واختار مظهرًا طبيعيًا للماكياج. وتُعرف كارول بأنها مقدمة برنامج "العد التنازلي"، حيث قامت بذلك منذ عام 1982،  حتى غادرته بعد

GMT 18:48 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة
 صوت الإمارات - 5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة
 صوت الإمارات - فيكتوريا بيكهام تُطلق أحدث مجموعة أزياء لشتاء 2019

GMT 23:21 2019 الجمعة ,08 شباط / فبراير

"مانشستر يونايتد" يجدِّد عقد مدافعه فيل جونز

GMT 23:29 2019 الجمعة ,08 شباط / فبراير

ديبالا يعتذر عن تصرفه المشين أمام بارما

GMT 23:05 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

منتخب سورية لكرة السلة يلتقي الحكمة اللبناني وديا

GMT 23:45 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

نادي المدام يُنظِّم بطولة الإمارات للقوس والسهم

GMT 10:28 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

طارق العريان يشجع أصالة على خوض سباق الدراما التلفزيونية

GMT 16:08 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

شيفروليه بولت الكهربائية وتويوتا اينوفا في السعودية

GMT 14:08 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تخوفات علمانية بسبب تعديلات المناهج الدراسية في تركيا

GMT 05:07 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الملابس الصوفية اختيار المرأة العصرية لموضة شتاء 2017

GMT 14:47 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ديان كروغر تتألق بفستان يجمع اللونين الأسود والذهبي
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates