سلطان بن محمد القاسمي يصدر قانونًا لتنظيم هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة
آخر تحديث 11:56:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قرار إداري يقضي باعتماد موقع مدينة الشارقة للإعلام هيئة منطقة حرة

سلطان بن محمد القاسمي يصدر قانونًا لتنظيم هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سلطان بن محمد القاسمي يصدر قانونًا لتنظيم هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة

حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي
الشارقة - سعيد المهيري

أصدر حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، قانوناً بشأن تنظيم أهداف وصلاحيات واختصاصات هيئة الطرق والمواصلات في إمارة الشارقة. ونصَّ القانون رقم (3) لسنة 2016 على أن تكون للهيئة الشخصية الاعتبارية وتتمتع بالأهلية الكاملة للتصرفات القانونية اللازمة لتحقيق أغراضها، ويكون مقر الهيئة الرئيسي بمدينة الشارقة، ويجوز للهيئة بناءً على موافقة المجلس التنفيذي أن تنشئ مكاتب وفروعاً لها في باقي مدن ومناطق الإمارة.
وتهدف الهيئة بحسب القانون، إلى توفير خدمات النقل البري والمائي وكافة وسائل وأنشطة النقل وشبكة حديثة للمواصلات العامة تؤمن خدمات راقية ومتميزة، وإنشاء شبكة طرق حديثة في الإمارة مجهزة بأفضل الأنظمة والوسائل التقنية وفقاً للمعايير العالمية، وإدارة مشاريع الطرق والإنشاءات وذلك من خلال دراسة وتخطيط وتصميم وتنفيذ وصيانة شبكة الطرق والجسور والأنفاق بما يضمن الأمن والسلامة، ويتلاءم مع المتغيرات المناخية والبيئية، وتحفيز وتشجيع استخدام وسائل النقل الجماعي العام في الإمارة.
وتختص الهيئة بالإشراف على قطاعي الطرق والمواصلات الخاضعة لاختصاص الإمارة، وتتولى دون سواها تنظيم هذين القطاعين والرقابة عليهما، ولها في سبيل ذلك ممارسة عدد من الاختصاصات.
ومن الاختصاصات العامة للهيئة بحسب القانون، اقتراح النظم والسياسات والتشريعات واللوائح والرسوم والغرامات الخاصة بقطاعات الهيئة وأنشطتها، والتعاقد والمساهمة مع الهيئات والشركات والمؤسسات والأفراد الذين يزاولون ذات النشاط أو مماثلاً لها داخل وخارج الإمارة، وإنشاء مؤسسات وشركات تمارس أعمالها في مجال الطرق والمواصلات بعد اعتماد المجلس التنفيذي، وإصدار وتجديد وإلغاء مختلف تصاريح مزاولة الأنشطة التي تدخل في نطاق اختصاص الهيئة وفقاً للتشريعات السارية.
وأما في قطاع الطرق فتختص الهيئة وفقاً للقانون بعدة اختصاصات منها: اقتراح الخطط الاستراتيجية قصيرة وطويلة الأمد الخاصة بمشاريع إنشاء الطرق واستكمالها وتطويرها في الإمارة وعرضها على المجلس التنفيذي لاعتمادها، وتخطيط وبرمجة وتنفيذ مشاريع الطرق وعناصرها وإعداد الموازنات الخاصة بها، وذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة، وإعداد دراسات الجدوى والدراسات المرورية والتحليلية لمشاريع الطرق بالتنسيق مع الجهات المختصة.
أما في قطاع المواصلات فتختص الهيئة بعدد من الاختصاصات، ومنها رسم السياسة العامة لقطاع المواصلات في الإمارة، واقتراح الخطط الاستراتيجية اللازمة لتنفيذها، وإصدار كافة الأنظمة واللوائح والإجراءات اللازمة لضمان حسن سير العمل لهذا القطاع، والقيام بمهام صيانة وإدارة وسائل النقل للجهات العامة والخاصة، وذلك بناء على طلب تلك الجهات ووفق ما تنظمه اللائحة التنفيذية، ووضع الشروط والمعايير والضوابط المتعلقة بتصريح مزاولة أنشطة ووسائل النقل في الإمارة، وإصدار الموافقات لهذا الغرض وتجديدها وإلغاؤها بالتنسيق مع الجهات المختصة.
ويكون للهيئة رئيس يعين بمرسوم أميري يعاونه عدد كافٍ من الموظفين والخبراء وفقاً لهيكلها التنظيمي ويتولى تسيير أعمالها وله بصفة خاصة ما يلي: اقتراح خطط العمل وأولوياته وما يتصل به من مشاريع وبرامج وعرضها على المجلس التنفيذي لاعتمادها، ومتابعة تنفيذ الخطط والبرامج والمشاريع التي تشرف عليها الهيئة أو تقوم بإدارتها أو تنفيذها، وإعداد الموازنة السنوية والحساب الختامي وعرضهما على المجلس التنفيذي لاعتمادهما، واقتراح خطط وبرامج التأهيل والتدريب المستمر، بالتنسيق مع الجهات المعنية ورفعها للمجلس التنفيذي لاعتمادها.
وبناءً على اقتراح رئيس الهيئة يصدر الهيكل التنظيمي للهيئة بعد إقراره من المجلس التنفيذي بمرسوم أميري، ويلغى القانون رقم (4) لسنة 2016 بشأن إنشاء مؤسسة الشارقة للمواصلات العامة، على أن يستمر العمل بكافة الأنظمة واللوائح والقرارات التنفيذية الصادرة بموجبه، وبما لا يتعارض مع أحكام هذا القانون إلى أن تعدل أو تلغى.
يعمل بهذا القانون اعتباراً من تاريخ صدوره، وعلى الجهات المعنية تنفيذه كل فيما يخصه، وينشر في الجريدة الرسمية
كذلك أصدر الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي قراراً إدارياً بشأن اعتماد موقع مدينة الشارقة للإعلام هيئة منطقة حرة. ونص القرار رقم (10) لسنة 2016 على أن يعتمد الموقع والحدود والمساحة المبينة في الخريطة المرافقة لهذا القرار كموقع لمدينة الشارقة للإعلام "هيئة منطقة حرة" ويعمل بهذا القرار اعتباراً من تاريخ صدوره وينشر في الجريدة الرسمية وعلى الجهات المختصة تنفيذه كل فيما يخصه.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلطان بن محمد القاسمي يصدر قانونًا لتنظيم هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة سلطان بن محمد القاسمي يصدر قانونًا لتنظيم هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة



GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 07:54 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

حمدان بن محمد يؤكد أن دبي النموذج في تشكيل ملامح الاقتصاد
 صوت الإمارات - حمدان بن محمد يؤكد أن دبي النموذج في تشكيل ملامح الاقتصاد

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 21:10 2020 الإثنين ,20 تموز / يوليو

فضل الدعاء بـ (الله أكبر كبيرًا )

GMT 15:38 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

نظرة إلى الصراع بين "القاعدة" و"داعش" في سيناء

GMT 14:53 2013 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"غوغل" تُحدِّث تطبيق الخرائط لنظام "آي أو إس"

GMT 00:27 2014 الثلاثاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

الحرب هي التي فرضت الموضوعات التي كنت اختارها للكتابة

GMT 15:54 2013 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

قطع طريق العريش- القنطرة بسبب أزمة الوقود

GMT 15:20 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

انتصارات حرب أكتوبر في السينما المصرية ورأي النقاد بها

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانية تهجر زوجها وأولادها من أجل عشيقها الأفريقي

GMT 12:17 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زلزال بقوة 5.5 درجات يضرب جزر الكوريل الشمالية

GMT 14:29 2013 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الفاتح عز الدين رئيسًا للبرلمان السوداني
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates