الميليشيات تتقدَّم في القبيطة ومقتل مسؤول حوثي في تعز ونجاة قيادي في المقاومة من الاغتيال
آخر تحديث 13:45:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

علي عبد الله صالح يصف حوار الكويت بـ"البيزنطي" وبان كي مون يسعى لإنقاذ المفاوضات

الميليشيات تتقدَّم في القبيطة ومقتل مسؤول "حوثي" في تعز ونجاة قيادي في المقاومة من الاغتيال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الميليشيات تتقدَّم في القبيطة ومقتل مسؤول "حوثي" في تعز ونجاة قيادي في المقاومة من الاغتيال

الميليشيات تتقدَّم في القبيطة ومقتل مسؤول "حوثي" في تعز ونجاة قيادي في المقاومة من الاغتيال
صنعاء - حسام الخرباش

أكَّد مصدر أمني يمني أن هجومًا عنيفًا من جميع الاتجاهات شنته ميليشيات "الحوثي وصالح" فجر اليوم الأحد، على مواقع الجيش اليمني والمقاومة في الجبهة الغربية لمدينة تعز، فيما قتل قيادي حوثي في الجوف خلال المعارك.

وأعلن المتحدث باسم "قاعدة العند" الجوية  قائد نصر، أن مقاتلات التحالف شنَّت غارات في الساعات الاولى من فجر اليوم الاحد، على تعزيزات لميليشيات "الحوثيين" في منطقة الحويمي، حيث كانت التعزيزات طريقها الى جبهة كرش في محافظة لحج. كما قصفت مقاتلات التحالف مواقع عسكرية للحوثيين في منطقة حمام بكرش.

وابلغ نصر موقع "صوت الإمارات" ،أن مواجهات عنيفة تدور في كرش ووصول تعزيزات لقوات الشرعية لصد هجمات الحوثيين وتحجيم تعزيزاتهم المتدفقة باستمرار. وأحرزت الميليشيات التابعة للحوثيين تقدمًا في جبهة القبيطة التابعة لمحافظة لحج. وسيطرت على منطقة المغنية ونجد القفيل والكرب بالقبيطة بعد معارك عنيفة.

وعُلم أن القيادي الحوثي ناصر صالح مصلح الشلح والمعروف بأبو علي الشلح، قتل في معارك مع القوات الشرعية في منطقة حام بمحافظة الجوف، إذ كان قائدا لإحدى مربعات القتال في جبهات حام.
وكانت قوات الحوثيين قد سيطرت على "جبل جالس الاستراتيجي" في مديرية القبيطة مايشكل خطر على قاعدة العند العسكرية.

وتقع قاعدة العند،اكبر قاعدة عسكرية باليمن، في محافظة لحج الجنوبية ،وسيطرت قوات اماراتية عليها في اغسطس/آب ٢٠١٥، بعد معارك انتهت بهزيمة الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق صالح بالمحافظات الجنوبية. وتقود قوات الامارات العمليات العسكرية من قاعدة العند كما تنطلق من داخل القاعدة طائرات التحالف.

وحول جبهة باب المندب غربي تعز،هاجم الحوثيون المواقع التي تسيطر عليها قوات الرئيس هادي التي تقود عملياتها قوات التحالف في جبهة باب المندب الاستراتيجي. وأفاد مصدر، ان مواجهات هي الاعنف منذ اسابيع اندلعت في باب المندب بمختلف انواع الاسلحة ،حيث يحاول الحوثيين احراز تقدم في تلك الجبهة

وفي محافظة تعز، اندلعت مواجهات بالاسلحة الثقيلة والمتوسطة بالقرب من اللواء٣٥غربي تعز. واوضح ناطق مقاومة تعز "منصور الحساني" في تصريح لموقع "صوت الامارات"، بان قوات المقاومة الموالية للشرعية صدت هجوم عنيف شنته قوات الحوثيين على مواقع المقاومة غربي تعز وقرب اللواء٣٥. ونوه الحساني،الى استمرار المعارك في جميع الجبهات بشكل عنيف،لافتاً الى اطلاق قذائف من مواقع الحوثيين بشكل مكثف الى مواقع المقاومة غرباً.

من جانب اخر، نجا رئيس قسم التحقيقات والقيادي في كتائب أبو العباس خالد عبدالحق من محاولة اغتيال، اثر اطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين على متن دراجة نارية في حي الجمهوري في مدينة تعز

وتم نقل عبد الحق الى المستشفى واجريت له الجراحات التي تطلبها حالته بعدها دخل الى العناية المركزة. ويعد فصيل ابو العباس،احد ابرز قيادات المقاومة الموالية للرئيس هادي في تعز ويمثل الجناح السلفي،كما حقق انجازات ميدانية كبيرة في عدد من الجبهات وتمكن من احراز تقدم لصالح قوات الشرعية بمناطق واسعة داخل المدينة.
وكان مسلحون مجهولون اغتالوا قبل ايام محمد عبدالله الذيفاني أحد أفراد كتائب ابو العباس في منطقة "باب موسى".

وشبّه الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، المحادثات اليمنية التي تشرف عليها الأمم المتحدة في الكويت، بـ”الحوار التعطيلي البيزنطي". ونقلت مواقع محلية على لسان صالح فجر اليوم الأحد، قوله إن “القرار الأممي رقم 2216 لا شرعية له، فهو غير قانوني، ويجب أن يفهم بان كي مون وولد الشيخ، أن هادي لا شرعية له”.

وتأتي تصريحات صالح، قبيل زيارة مرتقبة للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم الأحد، إلى الكويت لإنقاذ المحادثات اليمنية من انهيار وشيك، بعد تصاعد حدة التوتر العسكري على الأرض.
وأكدت مصادر مطلعة، بأن ضغوطا دولية حثيثة تمارس لإنجاح المحادثات اليمنية في الكويت ومنع انهيارها، بعد أن رفض وفد الحوثي وصالح، خريطة الطريق الأممية لحل الأزمة اليمنية.
 
وكشفت المصادر ذاتها، عن عزم المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عقد لقاءات منفصلة اليوم الأحد، مع وفد المتمردين والوفد الحكومي، يعقبه لقاء مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.
 
أطلق مسؤولون من وزارة الصحة اليمنية في شبوة اليوم الأحد، نداء استغاثة عاجلة عقب تفشي وباء "حمى الضنك" المعدية في مناطق متفرقة من المحافظة اليمنية. وبحسب بيانات الوزارة، فقد وصل عدد الوفيات إلى 20 حالة وفاة إضافة إلى 200 إصابة بينها 70 حالة نزيف قد تسبب الموت.
 
وأكد مدير فرع البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا في شبوة صالح عبدالله الحمصي أن الوباء ينتشر بشكل كبير في مديريتي بيحان وحطيب، قائلا: "الوضع الصحي متدهور ويجب على الحكومة والجهات المختصة في وزارة الصحة العامة والمنظمات الإغاثية تقديم مساعدات عاجلة لمجابهة هذا الوباء... يجب توفير الأدوية اللازمة لمرضى حمى الضنك التي بدأت تفتك بالعشرات يوميا".
 
وكانت وزارة الصحة اليمنية أعلنت مطلع الشهر الجاري مديرية بيحان "مدينة منكوبة" جراء تفشي الوباء بشكل كبير. وبعث أهالي مديرية حطيب نداء استغاثة عاجل لرفع المعاناة عنهم قبل تفشي المرض بشكل خطير مثلما حدث في مديرية بيحان

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الميليشيات تتقدَّم في القبيطة ومقتل مسؤول حوثي في تعز ونجاة قيادي في المقاومة من الاغتيال الميليشيات تتقدَّم في القبيطة ومقتل مسؤول حوثي في تعز ونجاة قيادي في المقاومة من الاغتيال



نيكول كيدمان ومارغو روبي بالبدلة البيضاء وشارليز بالبلايزر

ثلاث نجمات تتألقن على السجادة الحمراء وتتنافسن للفت الأنظار

واشنطن ـ رولا عيسى
ثلاث نجمات تألقن على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلمهن الجديد Bombshell، نيكول كيدمان ومارغو روبي خطفن الأنظار بالبدلة البيضاء أما شارليز ثيرون فإختارت أيضاً بلايزر لكن باللون الأسود. نبدأ من إطلالة كيدمان وروبي اللتان تنافستا على البدلة البيضاء لكن كل واحدة منهنّ تميّزت بأسلوبها الخاص، نيكول بدت أنيقة بالبدلة مع القميص المقلّم بالأبيض والكحلي مع الحذاء المخمل باللون البنيّ، فيما إختارت روبي بدلة عصرية وجريئة من مجموعة Mara Hoffman تألفت من بلايزر على شكل توب معقودة من الأمام وسروال واسع ونسّقت معها حذاء مفتوحاً باللون الأسود.   أقرأ ايضــــــــاً : طريقة لف الحجاب على غرار مدوّنة الموضة لينا أسعد أما شارليز ثيرون فتميّزت بإطلالتها ببلايزر باللون الأسود وقامت بتحديد خصرها من خلال حزام جلدي رفيع مع سلسال معدنيّ متدلي، ...المزيد

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها جزر الكناري
 صوت الإمارات - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها جزر الكناري

GMT 21:21 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 صوت الإمارات - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 12:10 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم
 صوت الإمارات - "الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم

GMT 08:11 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يحتفل بمرور 4 أعوام على تعيين كلوب مدرباً للريدز

GMT 16:33 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

أشهر 10 قصور ملكية ساحرة على مستوى العالم

GMT 08:02 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السويد تُكرم إبراهيموفيتش بـ "تمثال برونزي" في مالمو

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 15:21 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

هدى بيوتي تستعد لإطلاق أحدث مستحضرات التجميل

GMT 07:50 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

مدرب أرسنال يكشف عن سبب رفضه للتدريب في الدوري الممتاز

GMT 01:52 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تخريج 360 طالباً وطالبة في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates