الشرطة الإسبانية تقبض على شقيقين مغربيين  بعد اتهامهما بتمويل داعش
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد مقتل شقيقهم الثالث في المعارك إلى جانب الجماعة الإرهابية في سورية

الشرطة الإسبانية تقبض على شقيقين مغربيين بعد اتهامهما بتمويل "داعش"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الشرطة الإسبانية تقبض على شقيقين مغربيين  بعد اتهامهما بتمويل "داعش"

الشرطة الإسبانية اعتقلت شقيقين متهمين بالمساعدة في تمويل تنظيم "داعش"
مدريد - لينا عاصي

اعتقلت الشرطة الإسبانية شقيقين متهمين بالمساعدة في تمويل تنظيم "داعش"، وذلك بعد مقتل شقيقهم الثالث في المعارك إلى جانب التنظيم الارهابي في سورية. واحتجز ضباط مسلحون الشقيقين المغربيين، اللذين يتراوح عمراهما بين 33 و 32 عامًا، خلال مداهمة في قرية "أربوثياس" قرب حدود اسبانيا مع فرنسا.

الشرطة الإسبانية تقبض على شقيقين مغربيين  بعد اتهامهما بتمويل داعش

وتقول الشرطة ان اثنين من الأشقاء، ثالثهم يعتقد أنه قد لقي حتفه في سورية، متهمون بارسال المال لمسؤولين داعش باستخدام هويات مزورة. وقال المحققون أن هذه العملية تعد اولى العمليات التي توصلت الى وجود صلة مباشرة بين سكان اسبانيا وتمويل الجماعات الإرهابية.

ومن المقرر أن يواجه الشقيقان اتهامات بتمويل الإرهاب والتعاون مع منظمة إرهابية. ويعتقد أن شقيقهم الثالث الذي لقي حتفه قد سافر إلى سورية من أسبانيا بصحبة زوجته وطفليه من أجل القتال في صفوف تنظيم الدولة.

وقال الحرس المدني في بيان له "اعتقل الحرس المدني شخصين متهمين بالتخابر وتمويل داعش في مدينة غرندة." و"استخدمت الشبكة هويات وهمية لارسال اموال للمشرفين على الهيكل الاقتصادي لتنظيم "داعش" في سورية والعراق لتمويل نقل عناصرهم إلى مناطق النزاع".

الشرطة الإسبانية تقبض على شقيقين مغربيين  بعد اتهامهما بتمويل داعش

"وقال: إنه التحقيق الأول في أسبانيا الذي يتوصل الى أدلة ملموسة تبين الغرض المحدد من الأموال المرسلة من إسبانيا لتسهيل عمليات تنظيم داعش الارهابي". ويضيف متحدث باسم الحرس المدني: "إن الشخصين المعتقلين هم شقيقان مغربيان تتراوح أعمارهم بين 33 و 32 ويقيمان في غرندة." واشار الى أن "وفاة أخيهم، الذي انتقل إلى منطقة النزاع مع زوجته وطفليه للانضمام إلى صفوف التنظيم الارهابي، لم تمعنهم من مواصلة أنشطتهم".

تم نقل الشقيقان إلى المحكمة الوطنية في مدريد حيث كان من المقرر أن يمثلا أمام المحكمة في جلسة استماع خاصة. ومن المتوقع أن يتم حبسهما احتياطياً على ذمة التحقيق الذي يتم اجراؤه حالياً.

يذكر ان اسبانيا في حالة تأهب قصوى لمكافحة الإرهاب في ظل مستوى تهديد رابع من أصل خمسة منذ يونيو/حزيران الماضي. والمستوى الخامس هو "عالٍ جدا" وينطوي على حشد القوات المسلحة لضمان الامن في الشوارع وفي مواقع استراتيجية، أو حتى السيطرة على المجال الجوي الاسباني. وتضع وزارة الداخلية مستوى التأهب لمكافحة الارهاب بعد مناقشات مع خبراء في مكافحة مكافحة الإرهاب تشمل الشرطة وممثلي الحرس المدني وممثلين عن المركز الوطني للاستخبارات ومركز الاستخبارات ضد الإرهاب.

وكان المحققون قد كشفوا في وقت سابق من هذا الشهر أن واحدًا من ثلاثة إرهابيين مشتبه بهم قد تم اعتقالهما في اسبانيا بتهمة تشكيل خلايا جاهزة ومستعدة لتنفيذ هجمات. المحققان فرناندو ريناريس وكارولا غارسيا كالفو قد كشفا اثناء تفحص ملفات 150 جهاديا تم اعتقالهم بواسطة السلطات الإسبانية بين عامي 2013 ومايو/ايار من هذا العام أن 86 في المائة من المعتقلين ينتمون إلى تنظيم الدولة الإسلامية. وكشف المحققون أيضا أن 94 في المائة قد شاركوا بانشطة مرتبطة بتنظيم الدولة الإرهاب، مع بقاء 6 في المائة فقط تصرفوا كما يسمى "الذئاب المنفردة". وتعهد جهاديو تنظيم "داعش" باستمرار الاعمال الارهابية في اسبانيا كجزء من حملة لاستعادة البلاد للإسلام.

ويقول توم ويلسون، الخبير في شؤون الشرق الأوسط في جمعية هنري جاكسون، أن إسبانيا واماكن العطلات بها تعد اهداف محتملة للإرهابيين. ويضيف أن 'المتطرفين الإسلاميين، مثل الموجودين في تنظيم الدولة الإسلامية، يرون أي أراضي غزاها الاسلام ولو لمرة واحدة من قبل بأنها لقمة سائغة إذا جاز التعبير." وهذا ينطبق على اسبانيا، التي غالبا ما ينظر إليها من قبل الإسلاميين على أنها تمثل اعلى نقطة وصل اليها الفتح الإسلامي في أوروبا".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشرطة الإسبانية تقبض على شقيقين مغربيين  بعد اتهامهما بتمويل داعش الشرطة الإسبانية تقبض على شقيقين مغربيين  بعد اتهامهما بتمويل داعش



GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 05:33 2022 الأربعاء ,31 آب / أغسطس

دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»
 صوت الإمارات - دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 19:19 2020 الأربعاء ,10 حزيران / يونيو

بيجو تطور سيارات كهربائية للسفر والرحلات العائلية

GMT 13:56 2013 الأحد ,24 شباط / فبراير

إخلاء سبيل 16 عاملاً في مصانع "فرج الله"

GMT 21:54 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

دور المهرجانات السينمائية في الترويج للسياحة الوطنية

GMT 22:12 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 10:28 2017 الجمعة ,29 أيلول / سبتمبر

"الشارقة لإدارة الأصول" تدشن مركز "موتور تشيك"

GMT 17:06 2013 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

التربية والتعليم تطلق 3 قنوات تعليمية على الـ"يوتيوب"

GMT 08:27 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

الإعلان عن عرض فيلم "القرموطي في أرض النار" 18 كانون الثاني

GMT 07:41 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

حكاية الأفريقية التي تقود مركبة ناسا على المريخ
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates