العلماء يُتوصلون إلى تقنية توليد الأنسجة لتساهم في التوصل إلى علاجات تقضي على أورام المخ
آخر تحديث 22:53:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيَّنوا أنَّ إستخدام الطابعات ثلاثية الأبعاد يعمل على إنتاج الهلاميات المائية مع الخلايا السرطانية

العلماء يُتوصلون إلى تقنية توليد الأنسجة لتساهم في التوصل إلى علاجات تقضي على أورام المخ

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - العلماء يُتوصلون إلى تقنية توليد الأنسجة لتساهم في التوصل إلى علاجات تقضي على أورام المخ

الباحثون توصلوا إلى طريقة لإستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد للأنسجة في إنتاج أورام مصغرة للدماغ
واشنطن - عادل سلامة

مع إستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في صناعة كل شئ بدايةً من الأغطية المعدلة للهواتف المحمولة وحتى محركات الصخور، فقد إستعان حالياً فريق من علماء الاحياء بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في محاولة لإنتاج كراتٍ دقيقة من الخلايا السرطانية المحاكاة لتلك التي يعاني منها مرضى أورام المخ أملاً في دراستها بمزيد من التفاصيل.

ويعقد العلماء الآمال في أن يوفر بحثهم طرق جديدة من إختبار الأدوية للتغلب على أورام المخ، بما قد يؤدي إلى رؤى جديدة في كيفية تغيير طريقة نمو الخلايا السرطانية, حيث يصعب دراسة أورام المخ بسبب مكانها في جسم الإنسان، فضلاً عن تصرفها بشكلٍ مختلف مع نموها داخل المعمل.

العلماء يُتوصلون إلى تقنية توليد الأنسجة لتساهم في التوصل إلى علاجات تقضي على أورام المخ

وقال دكتور نيكولاس ليزلي القاريء في الهندسة الحيوية في جامعة هيريوت وات  Heriot-Wattفي إدنبرة Edinburgh إنه وعن طريق طباعة الخلايا الجذعية السرطانية في الدماغ، جنباً إلى جنب مع أنواعٍ أخرى من الخلايا التي توجد حولها، فقد يكون من الممكن إعادة إستحداثها بشكل أكثر دقة في المختبر. كما يمكن حتى أن تؤدي إلى تحديد أفضل طرق العلاج لأورام المرضي.

وأشار في حديثه إلى صحيفه الديلي ميل إلى أن هناك مئات من الأنواع المختلفة للأورام التي تتسبب فيها مئات من المسارات المختلفة. ومع إستخدام الترتيب الصحيح للخلايا ووضعها في بناء يحاكي ما يتم رؤيته في الحياة الفعلية إلى جانب المزيد من الخلايا الطبيعية من المرضي، فإنهم عاقدين الأمل على التحقق من كيفية تغيير الطريقة التي يتصرف بها الورم، حيث أن البناء أو الترتيبات ربما تؤدي إلى نتائج مختلفة.

وحصل الدكتور ليزلي وزملاؤه على مبلغ 67,000 جنيهاً إسترليني ( أي ما يعادل 98,000 دولار ) من أجل تطوير التقنية إلى أبعد من ذلك. فقد أظهروا بالفعل إمكانية إستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد لإنتاج مصفوفة من الخلايا السرطانية التي يتم طباعتها في شكل هلاميات مائية.

العلماء يُتوصلون إلى تقنية توليد الأنسجة لتساهم في التوصل إلى علاجات تقضي على أورام المخ

وأوضح الباحثون أن إختباراتهم أظهرت إستمرار خلايا الورم في المخ في النمو سريعاً بعد الطباعة، ومحاكاة النمو لهذا الترتيب العدواني للسرطان. وتسفر أورام المخ الخبيثة عن وفاة حوالي 5,000 شخص في بريطانيـا و 17,000 آخرين في الولايات المتحدة كل عام, وهناك العديد من الباحثين الآخرين الذين يحاولون إستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد للأنسجة من أجل إنتاج أجزاء للجسم بديلة أو أعضاء، حيث أظهر بعض الباحثون إمكانية طباعة جزء هيكلي للأوعية الدموية أو إستحداث أجزاء بسيطة من الجسم مثل الأذن نظراً لأن هناك أعضاء أكثر تعقيداً يصعب إستحداثها لإحتياج الباحثون إلى معرفة بالتحديد أين تريد كل خلية بأن تكون في عضو الشخص البالغ حتى تؤدي وظيفتها بشكلٍ صحيح.

ومن بين الباحثين الآخرين المشاركين في العمل على أورام المخ دكتور ويل شو، والذي قال إن التقنية سوف تسمح للعلماء دراسة أورام المخ بشكل أكثر تفصيلاً، مع المساعدة أيضاً في تقليل إستخدام الحيوانات في مثل هذا البحث.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يُتوصلون إلى تقنية توليد الأنسجة لتساهم في التوصل إلى علاجات تقضي على أورام المخ العلماء يُتوصلون إلى تقنية توليد الأنسجة لتساهم في التوصل إلى علاجات تقضي على أورام المخ



ببلايزر سوداء نسّقتها مع سروال ضيق وقميص أبيض كلاسيكي

"شارليز ثيرون ومارغو روبي" ثنائي متألق على السجادة الحمراء

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
إنحصرت الأنظار أمس على السجادة الحمراء في لوس انجلوس، على النجمات نيكول كيدمان Nicole Kidman، مارغو روبي Margot Robbie وشارليز ثيرون Charlize Theron، اللواتي شكّلن ثلاثياً يضجّ سحراً وأناقة في العرض الأول لفيلمهنّ Bombshell. كما حملت إطلالاتهنّ توقيع دار ديور Dior. كيدمان تميّزت بإختيار البدلة، على عكس زميلتيها اللتين إختارتا فساتين. نيكول تألقت ببلايزر سوداء لامعة نسّقتها مع سروال أسود ضيق وقميص أبيض كلاسيكي، اضافة الى ربطة عنق سوداء كلاسيكية. وأكملت اللوك بتسريحة ذيل الحصان وتزيّنت بمجوهرات ماسية. من جهتها، بدت مارغو ساحرة بفستان طويل باللون البنفسجي الباستيل الفاتح، تميّز تميّزت تنورته بطبقتين وحزام مزيّن بالورود حدد خصرها ومنح قواماً رشيقاً. ومن الناحية الجمالية، تألقت بالشعر الويفي وبماكياج ناعم. أما ثيرون فخطفت الانظار بإطلالتها المثير...المزيد

GMT 13:01 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 صوت الإمارات - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 12:40 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
 صوت الإمارات - 7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 11:59 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع
 صوت الإمارات - مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع

GMT 12:45 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأبرز الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
 صوت الإمارات - قائمة بأبرز الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 12:36 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 صوت الإمارات - نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 22:13 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

المحكمة الرياضية توقف جوناثان تاه مدافع ليفركوزن مباراتين

GMT 02:29 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

صلاح على رأس قائمة ليفربول في كأس العالم للأندية

GMT 08:10 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

مانشستر سيتي يعزّز عضلاته المالية أمام جاره «الأحمر»

GMT 07:32 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

رونالدو يقود قائمة اليوفي وعودة رابيو أمام لاتسيو

GMT 07:37 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

لوكاكو ومارتينيز يقودان هجوم النيراتزوري أمام روما

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 19:40 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

سامي خضيرة يغيب ثلاثة أشهر بعد خضوعه لجراحة في الركبة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates