مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين أحدهما حاول اقتحام مقرًّا للشُّرطة في نينوي
آخر تحديث 23:40:25 بتوقيت أبوظبي

"ائتلاف العراقيَّة" يطالب الحكومة بإيقاف القصف العشوائي على المدن

مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين أحدهما حاول اقتحام مقرًّا للشُّرطة في نينوي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين أحدهما حاول اقتحام مقرًّا للشُّرطة في نينوي

مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين في العراق
بغداد - نجلاء الطائي

ائتلاف العراقيَّة يطالب الحكومة بـ "إيقاف القصف العشوائي على المدن العراقيَّة جميع المدن، فيما دعا إلى المفاوضات المباشرة مع المتظاهرين السلميِّين، بينما تمكَّنت القوَّات الأمنيَّة في بغداد من تفكيك عبوَّة لاصقة وضبط مخبأ للأسلحة واعتقال عدد من المسلحين، وقتل عقيد في الشرطة بانفجار عبوة لاصقة وضعت في سيَّارته في تكريت. في حين فجّر مسلحين مجهولين أحد المنازل شمالي بابل، وسقط 11 شخصًا بين قتيل وجريح بتفجيرين أحدهما انتحاري حاول اقتحام مقرًّا أمنيًّا في الموصل".
وطالب ائتلاف الوطنية بزعامة إياد علاوي، في بيان تلقى "العرب اليوم" نسخة منه، الثلاثاء، الحكومة العراقية "بإيقاف القصف العشوائي" على المدن والقصبات في جميع أنحاء العراق، وشدد على "ضرورة "إغاثة النازحين نتيجة العمليات العسكرية والعمل على إعادتهم إلى مناطقهم"، ودعا إلى "الدخول فورا بمفاوضات مباشرة مع المتظاهرين السلميين، تمنى أن لا تقابل الحكومة دعوتها الوطنية السلمية بالعناد واللا مسئولية"،
مذكرا إياها بـ "واجباتها الدستورية والأخلاقية تجاه أبناء شعبنا من المدنيين وأفراد القوات المسلحة". وتمنى الائتلاف أن "لا تقابل الحكومة هذه الدعوات الوطنية السلمية بالعناد واللا مسئولية"،
وميدانيا، أعلنت قيادة عمليات بغداد، الثلاثاء، في بيان تلقى "العرب اليوم" نسخة منه، أن "قوة من اللواء السادس شرطة اتحادية تمكنت من تفكيك عبوة لاصقة موضوعة أسفل عجلة في منطقة الغزالية، وفي منطقة البوحصوة تمكنت قوة من الفوج الثالث في اللواء 25 من ضبط مخبأ ضم 20 قذيفة مدفع عيار 57، و17 قنبرة هاون مختلفة، إضافة إلى مواد أخرى تدخل في تصنيع العبوات الناسفة". وأضافت أن "القوات الأمنية تمكنت من إلقاء القبض على عدد من المطلوبين وفق المادة 4 إرهاب في مناطق مختلفة من بغداد".
كما شهدت بغداد، الثلاثاء، مقتل موظف في وزارة العلوم والتكنولوجيا بتفجير سيارته لدى مروره في منطقة الصليخ شمالي بغداد، كما شهدت مقتل مدني بانفجار عبوة ناسفة قرب محال تجارية في منطقة الشعلة شمالي غرب بغداد.
وفي صلاح الدين، أفاد مصدر في شرطة صلاح الدين، بأن "عبوة ناسفة كانت مثبتة في سيارة مدنية تعود لضابط برتبة عقيد في الشرطة المحلية انفجرت، مساء الثلاثاء، لدى مروها في منطقة القادسية شمالي تكريت، مما أسفر عن مقتله في الحال".
بينما أعلن رئيس لجنة شمال بابل الأمنية في مجلس المحافظة  ثامر ذيبان، أن "مسلحين مجهولين فجروا، ظهر الثلاثاء، أحد المنازل السكنية في ناحية جرف الصخر (60 كم شمال بابل)". وأضاف ذيبان "لم تحدث خسائر بشرية لأن سكان المنزل كانوا خارجه".
وفي محافظة نينوي، أكد مصدر أمني في الشرطة، أن "انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه، صباح الثلاثاء، عند مدخل مقر سرية للشرطة في منطقة حي 17 تموز، غربي الموصل"، مضيفا أن "سيارة مفخخة كانت مركونة قرب المدخل انفجرت مستهدفة القوات الأمنية التي هرعت إلى منطقة الحادث، مما أسفر عن مقتل أحد عناصر الشرطة وإصابة 10 آخرين بينهم مدنيون، مرجحا ارتفاع حصيلة الضحايا بسبب شدة التفجير".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "سيارات الإسعاف هرعت إلى منطقة الحادث ونقلت الجرحى إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج وجثة القتيل إلى دائرة الطب العدلي، فيما فرضت القوات الأمنية طوقا أمنيا على منطقة الحادث واتخذت إجراءات مشددة تحسبا لوقوع هجمات مماثلة".
ويعد هذا الحادث الثاني من نوعه في منطقة 17 تموز، غربي الموصل، الثلاثاء، إذ قتل وأصيب أربعة من عناصر الشرطة بانفجار سيارة مفخخة، استهدفت دوريتهم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين أحدهما حاول اقتحام مقرًّا للشُّرطة في نينوي مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين أحدهما حاول اقتحام مقرًّا للشُّرطة في نينوي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين أحدهما حاول اقتحام مقرًّا للشُّرطة في نينوي مقتل وإصابة 11 شخصًا في تفجيرين أحدهما حاول اقتحام مقرًّا للشُّرطة في نينوي



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates