داعش تُفرج عن قائد كتيبة في الرِّقة وتُحاصر 500 مقاتل في ريف حماه
آخر تحديث 00:16:43 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الحرّ" يشتبك مع قوات الحكومة في درعا وغارات على ريف دمشق

"داعش" تُفرج عن قائد كتيبة في الرِّقة وتُحاصر 500 مقاتل في ريف حماه

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "داعش" تُفرج عن قائد كتيبة في الرِّقة وتُحاصر 500 مقاتل في ريف حماه

الطيران السوري يواصل قصف أحياء حلب بالبراميل المتفجرة
دمشق - جورج الشامي

أكَّد "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، في محافظة الرقة، أن "الدولة الإسلامية في العراق والشام أفرجت عن قائد كتيبة مقاتلة في مدينة الرقة، بعد اعتقاله منذ 3 أيام، ومُصادرة أسلحة كتيبته من قِبل "الدولة الإسلامية"، وفي محافظة إدلب، قصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة الجانودية، مما أدى إلى سقوط جرحى، وفي محافظة حماة، تدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية مُدعَّمة بقوات الدفاع الوطني من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة"، والكتائب الإسلامية المقاتلة، من جهة أخرى، على الأوتستراد الدولي، بين بلدتي مورك وصوران، تزامنًا مع استقدام القوات الحكومية رتل مُؤلَّف من 10 آليات ودبابتين من قرية المبطن، في ريف حماة الشرقي، في اتجاه بلدة صوران، وسط قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة مورك، والأوتستراد الدولي، جنوب البلدة، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
في حين تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام" من جهة، ومقاتلي "الكتائب الإسلامية" ومقاتلي "الكتائب" المقاتلة في محيط آبار شاعر النفطية في ريف حماة الجنوبي الشرقي، التي تفرض فيها "الدولة الإسلامية" حصارًا مطبقًا منذ أيام عدة على حوالي 500 مقاتل من الكتائب الإسلامية، والكتائب المقاتلة، في محاولة من "الكتائب الإسلامية" والكتائب المقاتلة، لفك الحصار عنهم.
وفي محافظة ريف دمشق، استشهد مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية المقاتلة في اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في محيط بلدة البلالية، في الغوطة الشرقية.
وفي محافظة القنيطرة، لقي 3 مقاتلين من جبهة "النصرة" مقتلهم في اشتباكات مع القوات الحكومية في ريف القنيطرة الجنوبي، كما فتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على أطراف بلدة عين النورية، مما أدى إلى سقوط جرحى.
وفي محافظة دير الزور، قُتل مقاتل من الكتائب الإسلامية المقاتلة في اشتباكات مع القوات الحكومية على الطريق الدولي قرب مطار دير الزور العسكري، صباح الأحد.
وفي محافظة حلب، لقي قائدان عسكريان في ألوية إسلامية مقاتلة، و14 مقاتلًا من الألوية الإسلامية مقتلهم، وأصيب حوالي 20 آخرين بجراح، بعضهم بحالة خطرة، وذلك إثر تفجير مقاتل من "الدولة الإسلامية في العراق والشام" حزام ناسف في مقر الألوية الإسلامية المقاتلة في سجن بلدة الراعي، وذلك أثناء حضوره إلى المقر للمفاوضات مع الألوية من أجل تنفيذ هدنة بين الجانبين في المنطقة.
وأبلغت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن "هذه هي المرة الثانية التي يلعب فيها هذا المقاتل دور الوسيط لهدنة بين الطرفين"، موضِّحة أن "الانفجار تزامن مع انفجار سيارة مُفخَّخة خارج المكتب".
واشتبك الجيش "السوري الحر" مع قوات الحكومة على الجبهة الجنوبية من بلدة عتمان، في ريف درعا، كما استهدف "الحر" بقذائف الهاون اللواء (112)، والفوج (175) في مدينة أزرع في درعا مُحقِّقًا إصابات مباشرة في العدة والعتاد، في حين قامت قوات الحكومة بقصف مدن؛ مزيريب، والحارة، واليادودة، في ريف درعا، بالمدفعية الثقيلة، ما أدى إلى جرح عدد من المدنيين، ودمار عدد آخر من المنازل.
من جهة أخرى، شَنَّ الطيران الحربي لقوات الحكومة غارات جوية على بلدة المليحة في ريف دمشق، ما أدى إلى مقتل مدنيين، وجرح العشرات، بينهم نساء وأطفال، في حين ألقى الطيران الحربي البراميل المتفجرة على مدينة داريا، بالتزامن مع قصف مدفعي على المدينة، ما أسفر عن استشهاد شخص وجرح آخرين، ودمار عدد من المباني.
كما شنَّت قوات الحكومة غارات جوية على حوش عرب، وجسرين، ما أدى إلى إصابة عدد من المدنيين، ووقوع أضرار مادية، في ما قصفت قوات الحكومة بمدفعية "الفوزديكا" مدينة الرحيبة، ما أدى إلى جرح بعض المدنيين، ودمار عدد من المباني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش تُفرج عن قائد كتيبة في الرِّقة وتُحاصر 500 مقاتل في ريف حماه داعش تُفرج عن قائد كتيبة في الرِّقة وتُحاصر 500 مقاتل في ريف حماه



يتميَّز بتصاميمه المُختلفة مِن ناحية القصّات والألوان

إليكِ أفكارًا لتنسيق الجمبسوت على طريقة نجوى كرم

بيروت - صوت الإمارات
تعدّ نجوى كرم من النجمات العربيات اللاتي استطعن أن يثبتن أنفسهن في عالم الفن والأناقة على حد سواء عبر السنوات، وذلك من خلال سعيها الدائم لتجديد نفسها ومواكبة العصر، ولها كثيرا ما نراها في إطلالات مميزة إن كان في حفلاتها على المسرح أو حتى في المشاوير اليومية واليوم سنقدم لك أفكارا مختلفة لتنسيق صيحة الجمبسوت بأسلوب نجوى كرم.الجمبسوت من صيحات الموضة الأكثر رواجاً، وفي كل موسم نشاهد منه تصاميم متنوعة ومختلفة من ناحية القصّات والألوان وطبعاً هنالك منه التصاميم الكاجوال والتصاميم الأكثر رسمية، ونجوى كرم وكما لاحظنا تعشق الجمبسوت وكثيراً ما تعتمده في مختلف المناسبات لا سيما في الفترات الماضية. ورصدنا مؤخرا لها اطلالة ملفتة في الجمبسوت الذي اختارته بنقشة الكارو الرائجة هذا الموسم باللونين الأسود والرمادي، محدد الخصر بحزام قم...المزيد

GMT 11:39 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليكِ فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مميَّزة ومختلفة
 صوت الإمارات - إليكِ فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مميَّزة ومختلفة

GMT 14:02 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

نقدم لك معلومات عن أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك
 صوت الإمارات - نقدم لك معلومات عن أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك

GMT 11:47 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لغرفة معيشة أنيقة وفخمة
 صوت الإمارات - إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لغرفة معيشة أنيقة وفخمة

GMT 16:26 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعر لعروس 2020 على طريقة أميرات ديزني تعرفي عليها
 صوت الإمارات - تسريحات شعر لعروس 2020 على طريقة أميرات ديزني تعرفي عليها

GMT 16:33 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة اكتشفها بنفسك
 صوت الإمارات - وجهات سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة اكتشفها بنفسك

GMT 07:21 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

جوارديولا يدافع عن سلوك أجويرو مع حكم مواجهة أرسنال

GMT 03:52 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أندية ألمانية تطالب بإعادة توزيع عائدات البث التليفزيوني

GMT 03:53 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أخصائي طبي يحدد طبيعة إصابة فان دايك ومدة غيابه عن ليفربول

GMT 07:33 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تيجريس أونال يهزم كروز أزول ويقتنص وصافة الدوري المكسيكي

GMT 03:46 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صلاح ثالث أسرع لاعب فى تاريخ ليفربول يصل لـ100 هدف

GMT 19:29 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب الأربعاء 28 تشرين الثاني / أكتوبر 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates