سياسيّون وقانونيّون والتحالف الوطنيّ يُرحِّبون بقرار حظر أنشطة 6 أبريل
آخر تحديث 14:35:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد حكم محكمة القضاء المستعجل بحَلِّ الحركة والتحفُّظ على مقرَّاتِها

سياسيّون وقانونيّون و"التحالف الوطنيّ" يُرحِّبون بقرار حظر أنشطة "6 أبريل"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سياسيّون وقانونيّون و"التحالف الوطنيّ" يُرحِّبون بقرار حظر أنشطة "6 أبريل"

سياسيّون وقانونيّون و"التحالف الوطنيّ" يُرحِّبون بقرار حظر أنشطة "6 أبريل"
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي رحَّبَ سياسيون وقانونيون و"التحالف الوطني لدعم الشرعية" بقرار حظر أنشطة حركة "6 أبريل"، وذلك بعدما قضت محكمة مصرية، الإثنين، بوقف وحظر أنشطة حركة "شباب 6 أبريل"، أبرز الحركات الاحتجاجية في البلاد، والتحفظ على مقراتها، في حكم قابل للطعن. وعلَّقَ رئيس حزب "الشعب الديمقراطي" المستشار أحمد جبيلي في تصريحات خاصة إلى "مصر اليوم" أن القضاء المصري شريف، ولا يستطيع أحد أن يشكك في نزاهته، موضحًا أن حركة "6 أبريل" لا تختلف عن جماعة "الإخوان" من حيث التقسيم، فلدى الإخوان تقسيمهم المعروف وهو" مكتب الإرشاد" وأعضاء" التنظيم" و" المحبون"، وكذلك "6 أبريل" تتضمن التقسيم ذاته، وللأسف الجميع ضحية القيادة ومغرر بهم.
وأوضح أن ما يجعل هؤلاء الشباب أرضًا خصبة للتشويش واللعب بعقولهم ضد المصالح العليا للوطن أن معظمهم من صغار السن الذين لم يُطلبوا بعد للتجنيد، ولا يعلمون شيئًا عن الحياة العسكرية، ومنهم من لم يُصبه الدور ومنهم مؤجّل، ولذلك لو عايشوا الحياة العسكرية وتم تجنيدهم وتعلموا الانضباط في القوات المسلحة ما كانت الأمور وصلت لهذا الحد، وأن الشابّ لا بد أن يحيا الحياة العسكرية ليعرف معنى الوطن.
ومن جانبه، أكّد أستاذ القانون العام في كلية الحقوق جامعة القاهرة الدكتور رأفت فودة أن الحكم الصادر بوقف أنشطة حركة "6 أبريل" والتحفظ على مقراتها، جاء وفقًا للتعديلات الدستورية، حيث إن الجمعيات والحركات يجوز حلها أو حظرها بحكم قضائي، مؤكدًا في تصريحات خاصة أن حكم محكمة القاهرة للأمور المستعجلة "حكم قضائي يحترم، ويجوز الطعن عليه"، لافتًا إلى أن التعديلات الدستورية تعطي الحق في حل الجمعيات أو غيرها بموجب أحكام قضائية.
ورحَّبَ "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" بحكم محكمة القضاء المستعجل في حل حركة "6 أبريل"، وحظر أنشطتها وإغلاق مقراتها، معتبرًا أن تورّط الحركة في اتصالات مع جهات خارجية معاداة للدولة.
وأشار التحالف في بيان له إلى أن "هذا الحكم فرصة لتعديل مسار الحركة ووقف اتصالاتها بالخارج، وأشار إلى أن تراجع الحركة عن مواقفها قد يفتح الباب لعودتها للصف الوطني، ونبّه على أهمية سعي القوى الوطنية لدفع الحركة لمراجعة مواقفها، انطلاقًا من عدم وجود رغبة في ذبحها باعتبارها كانت شريكًا في "ثورة 30 يونيو"، وأيدت خارطة الطريق".
وأعلنت المدير التنفيذي لمركز ابن خلدون داليا زيادة، تأييدها لقرار محكمة الأمور المستعجلة بحظر أنشطة حركة "6 أبريل" وأنشطتها، ومصادرة مقراتها داخل مصر، معبرة عن حزنها الكبير لما أسمته بـ"الحلم الجميل، الذي عاشه المصريون من أجل تحقيق الديمقراطية، وتحوّل إلى وهم على إيد شوية عيال".
وأشارت زيادة إلى أنها مثل غالب أبناء جيلها، كانت فخورة بوجود حركة ليبرالية في مصر تكوّنت في 2008 اسمها "6 أبريل"، ولكن سرعان ما اكتشَفَت زيفهم عندما احتاج لهم الوطن في ما بعدُ.
وأوضحت "بدأت صورة 6 أبريل تنهار في عيني عندما شاهدتهم بنفسي في انتخابات الرئاسة العام 2012 يتاجرون بدماء الشهداء في دعم الرئيس المعزول محمد مرسي، وهكذا سقطوا".
وشدّدت مديرة مركز "ابن خلدون" على "أهمية استكمال تطهير البلاد من جماعة "الإخوان" الإرهابية، وكل من انحاز لهم في يوم احتاجهم فيه الوطن، ولم يُلبّوا النداء، على غرار ما حدث، الإثنين، مع 6 أبريل".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسيّون وقانونيّون والتحالف الوطنيّ يُرحِّبون بقرار حظر أنشطة 6 أبريل سياسيّون وقانونيّون والتحالف الوطنيّ يُرحِّبون بقرار حظر أنشطة 6 أبريل



GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 15:23 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

شرطة أبوظبي تشارك في مبادرة "علمني زايد"

GMT 14:34 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

تامر حسني يؤكد أنه انتهى من تصوير 25٪ من فيلم "مش أنا"

GMT 15:45 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

إليكِ أغرب قواعد الإتيكيت حول العالم

GMT 06:18 2018 الأحد ,01 تموز / يوليو

هل قلة النوم تؤثر في التركيز والذاكرة؟

GMT 00:19 2013 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

البطاطا المقلية والشوكولاتة تهددان جسم الإنسان

GMT 16:08 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

محلات "ANGELINA" تطلق تشكيلة رائعة من فساتين السواريه

GMT 17:53 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

الفنانة مي سليم تكشف عن حقيقة خلافها مع منتج "الأب الروحي"

GMT 11:52 2017 السبت ,20 أيار / مايو

تعرّف على آداب الجلوس على مائدة الطعام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates