إطلاق القائمة السوداء لمواقع تابعة لـاليونيسكو لا يمكن زيارتها بسبب انعدام الأمن
آخر تحديث 09:09:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تضمّ مدينة "صبراتية" الأثريّة وأطلال "لوروبيني" في بوركينا فاسو

إطلاق "القائمة السوداء" لمواقع تابعة لـ"اليونيسكو" لا يمكن زيارتها بسبب انعدام الأمن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إطلاق "القائمة السوداء" لمواقع تابعة لـ"اليونيسكو" لا يمكن زيارتها بسبب انعدام الأمن

إطلاق "القائمة السوداء" لمواقع تابعة لـ"اليونيسكو"
لندن- ماريا طبراني

أصدرت وزارة الخارجية البريطانية "قائمة سوداء" لمواقع التراث العالمي، التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو"، التي لا يمكن زيارتها بسبب انعدام الأمن والأمان فيها، وتشمل 66 موقعًا من مختلف دول العالم.ومن ضمن القائمة مدينة "صبراتية" الأثرية المطلة على البحر الأبيض المتوسط، والتي بناها الفينيقيون في القرنين السادس والسابع قبل الميلاد، والتي تشرف على خليج سرت الليبي، ويشمل هذا الموقع الأثري المسرح الروماني والمعابد التي أقيمت لعبادة الآلهة اليونانية والمصرية، وكاتدرائية مسيحية يعود تاريخها إلى عهد الإمبراطور البيزنطي جوستنيان.

إطلاق القائمة السوداء لمواقع تابعة لـاليونيسكو لا يمكن زيارتها بسبب انعدام الأمن

كذلك هناك أطلال المدينة القديمة "لوروبيني" في بوركينا فاسو، غرب أفريقيا، واشتهرت هذه المدينة بتجارة الذهب التي كانت تمر عبر الصحراء الكبرى، و"حصن الفرسان"، وهو قلعة يعتقد أنها أقيمت فوق أطلال قلعة أقدم منها كان اسمها "شبتون"، أقامها الفراعنة عندما قاموا بغزو سورية بقيادة رمسيس الثاني في القرن الخامس عشر قبل الميلاد، كما سُميت بـ"قلعة مشفى الفرسان" إبان الحملة الصليبية، ويقع الحصن على قمة جرف على ارتفاع 650 مترًا، ويبعد نحو 65 كيلومترًا من مدينة حمص السورية، وتضرر الحصن بشكل جزئي نتيجة الزلازل والحروب التي ألحقت به.

ومن متصدري القائمة مدينة "تُمْبُكْتُو" في مالي، والتي تلقب بـ"جوهرة الصحراء المتربعة على الرمال"، وهي البوابة بين شمال وغرب أفريقيا، أسَّسها الطوارق في القرن الثاني عشر الميلادي، وكانت مركز لتجارة القوافل، وأحد معالم المدينة جامع سنكوري أو جامع تمبكتو الكبير؛ ومدينة "بعلبك" التي تقع في قلب سهل البقاع بلبنان، وتبعد 80 كيلومترًا عن العاصمة بيروت، أنشئت في القرن الرابع قبل الميلاد، وشيد فيها الرومان معابد ضخمة فيها لعبادة آلهتهم.

كذلك هناك مدينة دربند الأثرية في داغستان، ويعود تاريخ المدينة إلى الألف الرابع قبل الميلاد، أي أن عمرها يزيد عن 5 آلاف عام، وأسِّست المدينة بشكلها الحالي العام 438 ميلادية، في عهد السلالة الساسانية، حيث حولها الشاه كوادا وابنه كسرى الأول إلى قلعة حجرية تغلق الممر بين البحر والسلسلة الجبلية بجدار طوله 40 كيلومترًا، وشيدا حصنًا ناريًا وتم إنشاء المرفأ؛ ومدرج الجُم في تونس وهو أحد الرموز البارزة من الحضارة الرومانية وبني في القرن الثالث قبل الميلاد، وهو آخر معلم حضاري أقيم قبل سقوط الإمبراطورية الرومانية، ويتسع المسرح لـ35 ألف مشاهد.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إطلاق القائمة السوداء لمواقع تابعة لـاليونيسكو لا يمكن زيارتها بسبب انعدام الأمن إطلاق القائمة السوداء لمواقع تابعة لـاليونيسكو لا يمكن زيارتها بسبب انعدام الأمن



تمايلت باللون الأبيض مع القصة المريحة والفراغات الجريئة

فساتين ماكسي بموديلات أنيقة لإطلالة أنيقة في الصيف مستوحاة من فيكتوريا بيكهام

لندن _صوت الامارات
موديلات فساتين ماكسي اختاريها بقصات مريحة وساحرة تضمن لك اطلالة صيفية وانيقة بطريقة مستوحاة من فيكتوريا بيكهام. فلا بد من التألق بأجمل موديلات فساتين ماكسي محتشمة وحيوية لتكون أناقتك مواكبة لاجدد صيحات الموضة، فشاهدي معنا أحدث موديلات فساتين ماكسي لإطلالة صيفية أنيقة مستوحاة من فيكتوريا بيكهام، وواكبي عن كثب كيف اختارت هذه الصيحة بأساليب عصرية. موديلات فساتين ماكسي ملونة موديلات فساتين ماكسي تألقت بها فيكتوريا بيكهام باللون الاحمر القوي مع القصة التي تصل الى حدود الكاحل. واللافت اختيار هذه القصة التي تتسع من أسفل الركبة مع اللون الموحد الذي يمكنج اطلالة صيفية انيقة ومنسّقة مع اللون الازرق بأسلوب عصري وجريء. كما سحرتنا اطلالات فيكتوريا بيكهام بأجمل موديلات فساتين ماكسي بللون المرجاني الموحد مع طبقات الاقمشة الاضافية ا...المزيد

GMT 02:04 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

أستون فيلا يحصن جريليش بعقد طويل الأمد

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 09:23 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

برامج خاصة تشدد على متانة الروابط بين الإمارات والسعودية

GMT 16:30 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

مجالات جديدة وأرباح مادية تنتظرك

GMT 14:56 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

السعال من الأمور المفاجئة التي تسبب الإغماء

GMT 20:50 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

طاولات الماكياج بصيحة عصرية في غرفة نومك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates