منتجع لاندال هوق فالس الهولندي يستضيف مبادرة سفير لوطني
آخر تحديث 15:13:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

افتتاح فعّاليات اليوم الإماراتي المفتوح

منتجع "لاندال هوق فالس" الهولندي يستضيف مبادرة "سفير لوطني"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - منتجع "لاندال هوق فالس" الهولندي يستضيف مبادرة "سفير لوطني"

جانب من فعّاليات اليوم الإماراتي المفتوح
أبو ظبي ـ صوت الإمارات

استضاف منتجع "لاندال هوق فالس" في هولندا فعّاليات اليوم الإماراتي المفتوح، وهي المبادرة السنوية التي تُنظمها مجموعة من العائلات الإماراتية الزائرة إلى هولندا، تحت عنوان "سفير لوطني".

وتسعى المبادرة إلى التعريف بالعادات والتقاليد الإماراتية، ومدّ جسور التواصل الحضاري مع مختلف الشعوب والحضارات.

وتنطلق مبادرة "سفير لوطني" بالتعاون مع سفارة الإمارات في هولندا، وبمتابعة السفير عبدالله حمدان النقبي؛ حيث انطلقت في العام الماضي بجهود شخصية من قِبل مجموعة من العائلات، وهي ترتكز على مبدأ الانتماء الوطني؛ باعتبار كل شخص سفيرًا لوطنه في الخارج، ومسؤولًا عن نقل ثقافة دولته، والتعريف بحضارتها، مما يعكس صورة مُشرقة وطيبة لدى المجتمعات الأخرى.

وافتتحت القائم بالاعمال في سفارة الإمارات لدى هولندا، سعاد مريم الشامسي، الفعّالية بحضور الدبلوماسي في السفارة الإماراتية، عادل الأميري، وعدد من الشخصيات الدبلوماسية، وحشد من أبناء المجتمع الهولندي.

وأكدت الشامسي، خلال افتتاحها فعّاليات اليوم الإماراتي في هولندا: "جذب هذا الحدث اهتمام السيّاح الإماراتيين، وكذلك السُيّاح من دول الخليج العربي والزوار من هولندا والدول الأوروبية الأخرى، وأنا سعيدة بالفعّاليات التي تضمّنها لإبراز تنوع وثراء الثقافة الإماراتية، وقد استمتعت بمشاهدة أعمال الفنان الإماراتي الكبير أحمد الأنصاري إلى جانب عروض الملابس والتُحف الإماراتية، والمطبخ الإماراتي، والمكتبة التي احتوت على كُتب لمؤلفين إماراتيين.. لقد كان حدثًا ناجحًا للغاية، ونحن حريصون على معرفة ما يُخبئ له المنظمون العام المُقبل".

وأعرب مدير عام "ثقافة بلا حدود" وأحد مُنظمي الفعّالية، راشد محمد الكوس، عن سعادته بالنجاح الذي تحققه مباردة "سفير لوطني" من عام إلى آخر، وما تعكسه من روح الانتماء الوطني ونقل الصورة المُشرفة لوطننا الإمارات، مشيرًا إلى أنّ المبادرة شهدت هذا العام ارتفاعًا في عدد العائلات الإماراتية المُشاركة فيها، وكذلك ارتفاع أعداد الزوار الهولنديين وممثلي الجاليات العربية والإسلامية المقيمة في هولندا لموقع الفعّالية، الذي تسيطر عليه هوية الإمارات التراثية وعاداتها وتقاليدها على مدار يوم كامل في مثل هذا الوقت من كل عام.

وأضاف: "افتتحنا مكتبة ثقافة بلا حدود في منتجع لاندال هوق فالس، التي تتضمن عددًا كبيرًا من الكُتب العربية، إضافة إلى كتب باللغة الإنكليزية عن دولة الإمارات؛ حيث تمنح زوار المنتجع العرب فرصة الاستمتاع بقراءة الكتب بلغتهم الأم، إضافة إلى تعريف الزوار من غير العرب بمعالم دولة الإمارات وتاريخها وعاداتها من خلال هذه الكتب".

وأكدت المُنسق العام للفعّالية، هدى سالم الدح، أنّ تضافر جهود أبناء وبنات الإمارات وحرصهم على إبراز الصورة المُشرفة لدولة الإمارات، من خلال التحضير والتنظيم لجميع أقسام وفعّاليات اليوم الإماراتي المفتوح، أدى إلى نجاح الفعّالية في تسليط الضوء على أصالة تاريخ الدولة وريادتها الحضارية؛ حيث قامت هذه العائلات بالتحضير المُسبق لهذا اليوم قبل موعد سفرهم إلى هولندا، وهم: عائلة سالم الدح، وراشد الكوس، وعائلة جاسم النابودة، وأحمد الأنصاري، وحسين الحجي، وعبدالعزيز الحويدي، وطلال بوالهول.

وتضمنت الفعّالية نشاطات تراثية وفنية وترفيهية، ومن أهمها معرض لوحات الفنان التشكيلي أحمد الانصاري، الذي عرض مجموعة من اللوحات التي تجسد تاريخ دولة الإمارات ومعالمها التراثية، كما تضمنت قسمًا للحنّاء، وقسمًا للمأكولات الإماراتية، وقسمًا للمقتنيات الإماراتية، وركنًا للتصوير بالزي الإماراتي الذي شهد إقبالًا كبيرًا من الزوار الهولنديين والأوروبيين.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتجع لاندال هوق فالس الهولندي يستضيف مبادرة سفير لوطني منتجع لاندال هوق فالس الهولندي يستضيف مبادرة سفير لوطني



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - صوت الامارات
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية ريهانا تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغاله...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:52 2019 الجمعة ,23 آب / أغسطس

إنتر ميلان ينوي استغلال أزمة برشلونة

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رئيس شالكه يتنحى بعد سقطة "الإنجاب في الظلام"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates