الروائي أمير تاج السر يتحدث  في ندوة عن تجربته وأهمية الكتابة الإبداعية
آخر تحديث 13:06:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أقيمت في جزيرة النور ضمن أنشطة الهيئة في عام القراءة

الروائي أمير تاج السر يتحدث في ندوة عن تجربته وأهمية الكتابة الإبداعية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الروائي أمير تاج السر يتحدث  في ندوة عن تجربته وأهمية الكتابة الإبداعية

الروائي أمير تاج السر يتحدث في ندوة
الشارقة ـ سعيد المهيري

استضافت هيئة الشارقة للكتاب، الجمعة، الروائي والطبيب السوداني، أمير تاج السر، مؤلف العديد من الروايات الشهيرة، ومنها "إيبولا 76"، و"سيرة الوجع"، و"العطر الفرنسي"، و"صائد اليرقات"، ليتحدث في جزيرة النور في الشارقة عن تجربته ومشواره في عالم الرواية والكتابة الإبداعية، في جلسة قدمتها الشاعرة الهنوف محمد، عضو اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وبحضور سعادة أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وجمع من المثقفين والإعلاميين والمهتمين بالكتابة والرواية.
 
وبعد أن قدم الروائي أمير تاج السر الشكر والتقدير للشارقة ولهيئة الشارقة للكتاب ورئيسها، على هذه الاستضافة، تساءل: لماذا نكتب عموماً، وكيف ولماذا نكتب الرواية خصوصاً، مشيراً إلى أهمية ومكانة الكتابة الإبداعية، بشكل عام، وكتابة الرواية بشكل خاص، فالرواية بالنسبة له هي الأساس في الكتابة، مضيفاً أن الكتابة الإبداعية في العالم الغربي أصبحت ضمن المناهج المدرسية والجامعية، وهي تتطلب تمتع المدّرس بتجربة وخبرة جيّدة، ليكون مؤهلاً لتدريس هذه المادة، ويقدم خبراته للآخرين.
 
وبيّن تاج السر أننا في العالم العربي لم نصل بعد إلى ذلك، لكن لدينا فكرة ورش الكتابة الإبداعية، التي يتعلم فيها الشخص كيف يكتب، فتلك الورش تفيد الشخص في الحصول على أبجديات الكتابة الأساسية. مؤكداً أن أفضل تعريف يمكن أن يقدمه للرواية، من واقع عمله في المجال الطبي، هو أنها "جرثومة" أو "لوثة" يصاب بها بعض الأشخاص من دون الآخرين، ولفت إلى أنه مع ازدياد أعداد الكتّاب والكتب أصبح البعض يتعمد الإصابة بهذه "اللوثة".
 
وأشار تاج السر إلى أن الرواية هي تجربة شخصية أو قصة حياة، وقد تكون تجارب متنوعة في مجالات عدة، أو مجموعة من المواقف والقصص والحكايات تتراكم لدى هذا الشخص أو ذاك، فتتحول إلى رواية يريد كتابتها، والترويج والتسويق لها. وقال: "هناك شخصيات قد تسمع منها قصصاً وحكايات وروايات شفهية جميلة وعميقة ومعبّرة، لكنها لا تنجح في كتابة رواية، وتبقى إبداعاتها ضمن ما يمكن تسميته الرواية الشفهية، لكن من الممكن الاعتماد عليها أو الاتكاء عليها والاستفادة منها".
 
واعتبر الروائي السوداني الذي رشحت بعض أعماله للفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) أن الكتابة الإبداعية لها دور كبير في توثيق حياة الشعوب، وهي أفضل من التاريخ، فالتاريخ مادة أكاديمية كتبت بأقلام جافة حقيقية، أما الكتابة الأدبية فيمكن أن تضاف لها خيالات تُجملها وتُحسنها، ولذلك تكون الكتابة الإبداعية أفضل من التاريخ. وأشار إلى أن الرواية هي مزيج من الواقع والخيال، أو هي الواقع مطعماً بالخيال، لافتاً إلى أن من بين عيوب الكتابة أن تكتب رواية واقعية لا تشد القارئ إلى الخيال.
 
وميّز أمير تاج السر بين الرواية التاريخية والمعاصرة، لافتاً إلى أنه من الممكن استخدام التاريخ كي يكون مسرحاً لحوادث الرواية، فتخيّل التاريخ يمنح الكاتب فسحة كبيرة للخيال، وشدد على أهمية أن تكون لغة الكتابة جذابة وشيّقة في السرد والحوار، فالرواية تتطلب سرداً فنياً وأدبياً جميلاً. وتحدث عن تجربته في تحكيم الروايات وطبيعة اللغة المستخدمة أحياناً في بعض الروايات، خصوصاً أثناء الحوار وليس السرد.
 
وقال: "دوماً البدايات صعبة في كتابة الرواية، وكذلك النهايات، بمعنى أن هناك صعوبات تواجه الكاتب في بداية الرواية وفي نهاياتها، فجزء من شقاء الكاتب هو العثور على نهاية للرواية لا يتذمر منها القارئ". ولفت إلى أنه عندما يتم الاتفاق بين مؤلف ومخرج من أجل تحويل الرواية إلى عمل درامي، فإنه لا يحق له الاعتراض على ملامح وتفاصيل العمل، الذي يكون فيه الفعل للمخرج وكاتب السيناريو. وأشاد بالرواية الخليجية التي أصبح لها موقع متميّز ولا أحد يمكن أن ينكر ذلك.
 
وشكر سعادة أحمد بن ركاض العامري، الروائي والكاتب أمير تاج السر على مشاركته في هذه الندوة المهمة، وأكد حرص هيئة الشارقة للكتاب على إقامة وتنظيم العديد من الفعاليات والبرامج الثقافية والفكرية والمعرفية كجزء من توجهها واستراتيجيتها، من أجل تزويد عشاق الكلمة المقروءة بالمعلومة الثرية والمعرفة، وتأمين فرصة النقاش، والاطلاع على تجارب بعض المثقفين، والمفكرين، والمبدعين.
 
وبعد انتهاء الروائي أمير تاج السر من الندوة وعرض تجربته، ناقش الحضور من إعلاميين، ومثقفين، وروائيين، ونقاد، تجربته وأفكاره حول الرواية، وأشادوا بأعماله التي تتناول جوانب كثيرة من الواقع الحياتي، وخاصة في السودان والقارة الأفريقية، وأعربوا عن سعادتهم بزيارته إلى الشارقة، وحرصه على التواصل مع قرائه ومعجيبه في المنطقة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الروائي أمير تاج السر يتحدث  في ندوة عن تجربته وأهمية الكتابة الإبداعية الروائي أمير تاج السر يتحدث  في ندوة عن تجربته وأهمية الكتابة الإبداعية



تُنسِّقها مع الباند العريض المُلوّن بخطوط مُشرقة ومتداخلة

تألّق ميريام فارس بأجمل إكسسوارات القبعات بطريقةٍ مميَّزة

بيروت _صوت الامارات
لفتت إطلالات ميريام فارس الأخيرة الأنظار من خلال تألقها بأجمل الإكسسوارات الشبابية خصوصا مع تألقها في ساعات النهار بالعديد من إكسسوارات القبعات الكاجوال والعصرية، فلا بد أن تشاهدي كيف بدت إطلالات ميريام فارس مع تنسيق إكسسوارات القبعات بأسلوب حيوي.إليك أجمل إطلالات ميريام فارس مع تنسيق إكسسوارات القبعات بطريقة شبابية، لتواكبي على خطاها أجمل هذه الصيحات التي تزيّن شعرها. برزت إطلالات ميريام فارس مع اختيارها إكسسوارات القبعات الدائرية بطريقة شبابية من خلال أقمشة القش البيج الفاتحة التي تعتبر من أجدد صيحات الموضة البارزة، واللافت في إطلالات ميريام فارس تنسيقها القبعات العصرية مع الباند العريض الملون والهندسي بخطوط مشرقة ومتداخلة مع دوائر الفرو المرجانية البارزة على جهة واحدة من القبعة.وسحرتنا إطلالات ميريام فارس بإكسسو...المزيد

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 17:27 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

تكريم الفنان المصري هاني شاكر في موسم الرياض

GMT 05:33 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

اللونان الأزرق والأبيض للحصول على غرف نوم رائعة

GMT 18:49 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج نزلات البرد

GMT 00:57 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

سيرخيو راموس يهدد عرش أسطورة ريال مدريد باكو خينتو

GMT 03:27 2018 الأحد ,23 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات جبس عصرية لأسقف راقية ومميزة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates