اللجنة العليا في الهوية توافق على المبادرات المنبثقة عن جلسات العصف الذهني
آخر تحديث 14:14:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حرصًا على الخروج عن المألوف وتحفيزًا للفكير الإبداعي

اللجنة العليا في "الهوية" توافق على المبادرات المنبثقة عن جلسات "العصف الذهني"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اللجنة العليا في "الهوية" توافق على المبادرات المنبثقة عن جلسات "العصف الذهني"

أسرة هيئة الإمارات للهوية
أبوظبي- صوت الامارات

دعا المدير العام لهيئة الإمارات للهوية علي محمد الخوري ، أسرة الهيئة إلى التركيز على محوري "الإبداع"و"الابتكار" في العمل وخدمة المتعاملين، وتمكينها لتكون ثقافة مؤسسية متجذرة وممارسة يومية راسخة، في رحلة تطوّر الهيئة ومسيرتها لبلوغ التميّز والريادة في كافة جوانب عملها.وأثنى الخوري خلال ترؤسه الاجتماع الرابع والعشرين للجنة الإدارة العليا في الهيئة لسنة 2014، على جهود فريق (7 نجوم) وكل من ساهم في دعم هذا المشروع قبل وخلال مرحلة التقييم الخاصة ببرنامج الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة التي أجريت أخيرًا لعدد من مراكز الخدمة التابعة للهيئة في عدد من إمارات الدولة.وحث أسرة الهيئة على مواصلة الجهود المبذولة وتعزيز العمل بروح الفريق، وصولاً إلى تحقيق استراتيجية الهيئة والأهداف المنبثقة عنها، والارتقاء بأداء كافة مراكز الخدمة إلى مستوى (7 نجوم).
وناقشت اللجنة خلال اجتماعها الذي عقد في "قاعة الشيخ زايد بن سلطان" في مقر (الأرشيف الوطني) في أبوظبي أخيرًا ، تقرير مؤشرات الأداء الاستراتيجي لقطاعات الهيئة للربع السنوي الثاني لعام 2014، حيث تم التوجيه بالتركيز على المحور الاستراتيجي الثالث المتمثل في (التمكين) والهادف إلى دعم صنّاع القرار بمعلومات دقيقة وحلول مبتكرة مرتبطة بالتركيبة السكانية.ووافقت اللجنة على المبادرات المنبثقة عن جلسات "العصف الذهني" التي أجرتها الهيئة أخيرًا، حيث تقرر إحالتها إلى مكتب الحوكمة المؤسسية لتصنيفها وفقاً لاختصاص كل قطاع وتحديد جدول زمني لتنفيذها.كما ناقشت اللجنة العديد من المواضيع المدرجة على جدول أعمالها، واتخذت بشأنها القرارات المناسبة، وذلك بمشاركة مديري القطاعات وعدد من مديري الوحدات التنظيمية في الهيئة.وقد عقدت لجنة الإدارة العليا قبيل اجتماعها، لقاء مع المدير العام للأرشيف الوطني، عبدالله الريس جرى خلاله بحث تعزيز العلاقات بين الهيئة و"الأرشيف"، وسبل التعاون المشترك بما يخدم مصالح الجانبين.وأعربت اللجنة عن شكرها لأسرة الأرشيف الوطني على حفاوة الاستقبال واستضافة اجتماعها الدوري في مقرها، كما جالت اللجنة على هامش اجتماعها في (مكتبة الإمارات) وفي قاعة الشيخ زايد بن سلطان حيث اطلعت على العديد من الوثائق المرتبطة بتاريخ دولة الإمارات وهويتها عبر القرون السابقة، وصولاً إلى مرحلة قيام دولة (الاتحاد).وجاء عقد اجتماع اللجنة في مقر "الأرشيف الوطني" في إطار حرص الفريق القيادي في الهيئة على الخروج عن المألوف، والتحفيز على التفكير الإبداعي، والبعد عن قاعات الاجتماعات المغلقة بين الحين والآخر، إضافة إلى بناء وتعزيز العلاقات مع مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص.يُذكر أنه سبق للجنة الإدارة العليا أن عقدت عددًا من اجتماعاتها في أماكن عامة وداخل مؤسسات رسمية وأكاديمية وإعلامية، مثل مدينة زايد الرياضية وبرج خليفة وملعب نادي بني ياس وبريد الإمارات وجريدة الوطن وغيرها.

اللجنة العليا في الهوية توافق على المبادرات المنبثقة عن جلسات العصف الذهني

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اللجنة العليا في الهوية توافق على المبادرات المنبثقة عن جلسات العصف الذهني اللجنة العليا في الهوية توافق على المبادرات المنبثقة عن جلسات العصف الذهني



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 11:59 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 صوت الإمارات - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates