المؤسسات الثقافية الإماراتية نافذة مشرعة على آفاق المعرفة
آخر تحديث 10:55:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تحتضن ملتقيات ومواسم متخصصة في المسرح والسرد والشعر

المؤسسات الثقافية الإماراتية نافذة مشرعة على آفاق المعرفة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المؤسسات الثقافية الإماراتية نافذة مشرعة على آفاق المعرفة

المؤسسات الثقافية الإماراتية
الشارقة - صوت الإمارات

تنشط في الإمارات مجموعة من المؤسسات الثقافية الأهلية والرسمية التي تعمل على احتضان المبدعين ونشر مؤلفاتهم ومتابعة قضاياهم الثقافية ومطالبهم المهنية، وعلى رأسها وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وهيئة دبي للثقافة والفنون، ودائرة الثقافة والإعلام في الشارقة وهيئة الفجيرة للثقافة والإعلام وندوة الثقافة والعلوم واتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وغيرها.

تختص وزارة الثقافة والشباب بتمثيل الدولة في المؤتمرات الثقافية والفنية في داخل الإمارات وخارجها، كما تختص بإقامة المواسم الثقافية وفتح آفاق المعرفة أمام المواطنين، وتقديم ونشر خدمة المكتبات للجمهور ورعاية جميع أشكال الفنون وتطويرها بما يحافظ على التراث الغني للدولة، ويحقق المناخ الملائم لنمو المواهب الجديدة وتشجيع فعاليات التأليف والترجمة في المجالات الأدبية كافة، وتضطلع الوزارة بدور محوري في التنقيب عن التراث التاريخي للإمارات وصيانته وإحياء التراث العربي والتراث القومي وتوثيقهما ليشكلا مرجعاً تاريخياً ومصدراً للنهوض بمستوى الآداب والفنون، كما تعمل الوزارة على الحفاظ على الهوية الوطنية وتعزيز الانتماء والاستثمار في الطاقات الشابة وتوجيه ذلك كله نحو التنمية المجتمعية الشاملة.

هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة جهة متعددة الأوجه والمجالات تنسجم أهدافها بشكل وثيق مع "رؤية أبوظبي الاقتصادية لعام 2030"، تلتزم الهيئة بنهج متكامل بغية بناء مستقبل مستدام على الصعد الاقتصادية والاجتماعية كافة من منظور متعدد الثقافات، وهي تشرف على تنظم العديد من المهرجانات والمسابقات والمعارض كمعرض أبوظبي الدولي للكتاب، وتشرف كذلك على مسابقتين رئيسيتين للشعر هما: (شاعر المليون) و (أمير الشعراء)، وتقدم الكثير من البرامج الثقافية والفنية وتصدر عدداً من المجلات الأدبية المتخصصة.

هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة) وأنشئت في مارس 2008، ويأتي إطلاقها في إطار خطة دبي الاستراتيجية 2021 التي تهدف إلى تعزيز مكانة الإمارة كمدينة عربية عالمية تسهم في رسم ملامح المشهد الثقافي والفني في المنطقة والعالم، تشرف الهيئة على تنظيم العديد من الفعاليات والمهرجانات الثقافية والفنية المتنوعة أبرزها: مهرجان طيران الإمارات للآداب، ومعرض دبي لفن الخط العربي، كما تشرف على كافة الفعاليات الفنية ومعارض التشكيل ك«آرت دبي».

تشرف دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة على مجموعة من المهرجانات والملتقيات والجوائز المهمة كما تقوم بدور محوري في تنظيم سلسلة من المحاضرات والندوات المتخصصة في كافة ميادين الثقافة والفكر، حيث تنظم الدائرة فعاليات سنوية معروفة منها: مهرجان أيام الشارقة المسرحية، والموسم المسرحي المدرسي، وملتقى الشارقة للمسرح الخليجي وملتقى السرد، وترعى بشكل منتظم فعاليات مهرجان الشارقة للشعر الشعبي ونشاطات بيت الشعر في الشارقة.
و تعنى هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام بدعم المؤسسات الثقافية والإعلامية في الإمارات عموماً وإمارة الفجيرة خصوصا، وقد تم افتتاح فرع لهيئة الفجيرة للثقافة والإعلام في مدينة دبا الفجيرة في عام 2007 بهدف تنشيط الحركة الثقافية في هذه المدينة وضواحيها واستجابة للتوسع في الفعاليات المسرحية والفنية هناك، ولا سيما مع تخصيص «بيت المونودراما» ليكون مظلة للمسرحيين المحليين والعالميين وهو يضم مسرحاً مجهزاً يتسع لعدد 130 مقعداً اضافة الى مكتبة عامة، وتشرف الهيئة على مهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما كواحد من المهرجانات المسرحية العالمية وقد انطلق هذا المهرجان في عام 2003.

وتهتم ندوة الثقافة والعلوم في دبي التي تأسست في عام 1987، بأمور الثقافة من خلال المشاركة في فعاليات وأنشطة ثقافية وعلمية متعددة، وتهدف لتعزيز مسيرة الثقافة والعلم في الإمارات وتنشيط الحركة الثقافية والمساهمة في عملية تنميتها والارتقاء بمستواها، وترسيخ المفاهيم الثقافية الإيجابية وتشرف على تنفيذ عدة برامج منها الموسم الثقافي، و الإصدارات الثقافية، و جائزة راشد للتفوق العلمي، و جائزة العويس للدراسات والابتكار العلمي، ومجلة حروف عربية ونادي الإمارات العلمي.

و تشجع مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، وتأسست في أذار/  مارس 1994 الفعل الثقافي والفكري على المستوى العربي وتقديم الجوائز للعلماء والأدباء والمفكرين العرب، من خلال جائزة "جائزة سلطان بن علي العويس الثقافية، وذلك بشكل دوري، ودعم وتشجيع أي نشاطات أخرى تسهم في تحقيق هذه الغاية.

تأسس اتحاد كتاب وأدباء الإمارات عام 1984، وهو يتبوأ مكانة متميزة في ترسيخ الفعل الثقافي في الإمارات كونه يدعم المؤلف ويحتضن نتاجاته، ويشكل المظلة الحاضنة لإبداعه، والمتابع للشأن الثقافي في الاتحاد، لابد أن يلحظ تمايزا في ندواته المتخصصة في الشعر والقصة والرواية، وهو لايزال يشهد تناميا في عدد المنشورات وتنوعها إلى غير ذلك من المقترحات التي يمكن التوقف عندها والتعليق عليها، ويسجل للاتحاد دوره المحوري، رغم كونه مؤسسة يحكمها قانون الجمعيات الخيرية، بموجب القرار الوزاري رقم 137 لسنة 1984 الصادر عن وزارة العمل والشؤون الاجتماعية.

    

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المؤسسات الثقافية الإماراتية نافذة مشرعة على آفاق المعرفة المؤسسات الثقافية الإماراتية نافذة مشرعة على آفاق المعرفة



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - صوت الامارات
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية ريهانا تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغاله...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:52 2019 الجمعة ,23 آب / أغسطس

إنتر ميلان ينوي استغلال أزمة برشلونة

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رئيس شالكه يتنحى بعد سقطة "الإنجاب في الظلام"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates