المطيري يؤكد أن العملات تروي تاريخ الشعوب في محاضرة
آخر تحديث 12:40:40 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"النقود المستخدمة في الإمارات منذ القرن الـ 16"

المطيري يؤكد أن العملات تروي تاريخ الشعوب في محاضرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المطيري يؤكد أن العملات تروي تاريخ الشعوب في محاضرة

ندوة الثقافة والعلوم
دبي -صوت الإمارات

نظّمت ندوة الثقافة والعلوم، مساء أول أمس، محاضرة بعنوان "تاريخ العملات في الإمارات" للباحث عبدالله بن جاسم المطيري، بحضور كل من رئيس مجلس إدارة الندوة، سلطان صقر السويدي، ونائب رئيس مجلس الإدارة علي عبيد الهاملي، وعبدالغفار حسين، وعضو مجلس الإدارة، و شيخة المطيري عضو مجلس الإدارة

ولفيف من المهتمين. قدم سلطان صقر السويدي شرحًا موجزًا للقيم التاريحية والجمالية للسكوكات، قبل أن يبدأ المطيري بالحديث عن التاريخ العالمي للعملات، بدءًا من عصور المقايضة، قبل أن يعرّج بشكل تفصيلي إلى النقود المستخدمة في الإمارات منذ القرن الـ16 الميلادي، معتبرًا أن العملات تروي تاريخ الشعوب.

وأشار المطيري إلى أن أقدم النقود التي سكت وتم تداولها في الإمارات يعود تاريخها إلى عام 200 قبل الميلاد، وتعود إلى منطقة مليحة في الشارقة، إضافة إلى منطقة أخرى في أم القيوين، ووجدت عليها صورة للاسكندر الأكبر.

وأشار المطيري إلى أن النقود القديمة التي وجدت في الإمارات تختلف عن سواها التي وجدت بالخليج بأنها تحمل صورة حصان وليس صقرًا.

وتوقف المطيري عند عصر صدر الإسلام وتاريخ المسكوكات، حينما أمر الخليفة عمر بن الخطاب بإضافة عبارة "باسم الله ربي" على الدراهم الساسانية، ثم أمر معاوية بن أبي سفيان بكتابة "معاوية أمير المؤمنين" لأول مرة بدلًا عن صورة ملك كسرى على العملات السائدة، لتأتي مرحلة التعريب الكامل للنقود عند عبدالملك بن مروان.

وتوقف المطيري عند عصور مختلفة مرتبطة بشكل العملة، مثل عصر الملويات واللارينات، نسبة لشكل العملات المستخدمة وأسمائها، ثم استخدام "التلر النمساوي" الذي كان يسميه العامة الريال الفرنسي.

وأضاف: "في عام 1966 قررت الهند إيقاف الروبية المتداولة في الخليج، فقررت إمارة دبي وإمارة قطر استخدام الريال الورقي السعودي، ليستخدما في وقت لاحق عملة خاصة بهما حتى عام 1973، وهي ريال قطر ودبي، وقررت أبوظبي استخدام الدينار البحريني".
وأشار المطيري إلى أنه في عام 1982 صدرت العملات الحديثة، بعد تأسيس المصرف المركزي، وهي المستخدمة إلى يومنا هذا.
 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المطيري يؤكد أن العملات تروي تاريخ الشعوب في محاضرة المطيري يؤكد أن العملات تروي تاريخ الشعوب في محاضرة



تنوّعت بين الفساتين والبناطيل القماشية والجينز

إطلالات كاجوال صيفية مِن وحي أشهر عارضات الأزياء

لندن _صوت الامارات
لاحظنا مؤخرا أنّ معظم النساء والفتيات الشابات أصبحن ميالات لاعتماد الأزياء الكاجوال ذات النمط المريح والعملي لا سيما أننا أصبحنا نقضي الكثير من الوقت في المنزل أو في الخروجات البسيطة، ولهذا جمعنا لكِ اليوم إطلالات كاجوال صيفية للصبايا مستوحاة من كاندل جانير.تعدّ كاندل جانير أحد أشهر عارضات الأزياء وأكثر النجمات الشابات أناقة، واستطاعت من خلال أسلوبها العصري أن تثبت نفسها كأيقونة في عالم الموضة والكثيرات من الصبايا يستلهمن منها أفكار أزياء لمختلف المناسبات اليومية منها والرسمية، ولهذا اخترنا اليوم إطلالات صيفية للشابات مستوحاة من أسلوبها المميز. وتنوّعت هذه الإطلالات بين الفساتين الميدي والقصيرة وبين تنسيقات بين البناطيل القماشية أو بناطيل الجينز ذات طابع الفنتج المفضل لديها مع تي شيرت والقمصان المريحة. وتحرص كاندل ج...المزيد

GMT 13:28 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حذرة خلال هذا الشهر

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 11:38 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 21:27 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 04:16 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض مسرحية "الجميلة والوحشين" عبر التلفزيون المصري

GMT 21:52 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 20:14 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

طريقة تحضير حلى الشمندر من المطبخ الهندي سهل وبسيط

GMT 16:49 2020 الإثنين ,06 كانون الثاني / يناير

حكيم يستعد لطرح "آه بحبه" من ألبوم الغنائي الجديد

GMT 11:59 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

15 مشروعُا سياحيًا في اللاذقية خلال ملتقى الاستثمار
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates