تلوين كتب الرسم تحول إلى هواية محببة عند الكبار قبل الصغار
آخر تحديث 22:25:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسيلة لتخفيف خيالات الذاكرة البصرية وإراحة العقل

تلوين كتب الرسم تحول إلى هواية محببة عند الكبار قبل الصغار

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تلوين كتب الرسم تحول إلى هواية محببة عند الكبار قبل الصغار

أفضل الرسامين في بريطانيا سير كوينتين بليك
لندن ـ كاتيا حداد

تتمتع رسومات التلوين بجاذبية خاصة ليس فقط لدى الأطفال ولكن أيضًا عند البالغين، ويزعم أحد أفضل الرسامين في بريطانيا سير كوينتين بليك، أن كتب التلوين تقيد خيال الطفل وتحد من إبداعه، وهو الأمر الذي لا يرحب به البالغون لإقبالهم على هذه الهواية.

ولم يكن اللعب في أقلام التلوين مثير للجدل بمثل هذه الطريقة، فقد كانت كتب التلوين بديلًا يتجه إليه الأطفال للابتعاد عن توبيخ الآباء، للاستمتاع ببعض الدقائق الهادئة وملء الرسومات بالألوان.

ولا يرحب كوينتين تمامًا باستخدام كتب الرسومات كوسيلة لتعليم الأطفال الرسم، مشيرًا إلى أنها تحد من الإبداع، لافتًا إلى ضرورة ترك مساحة أمام الأطفال لرسم ما يريدون، "أعتقد أن الأطفال يستمتعون بالتلوين، ولكن أعتقد أنهم لن يمانعون في استخدام القلم لرسم أشياء مختلفة".

ولم يُقابل رأي الرسام العريق البالغ من العمر (82 عامًا) بترحيب من قبل البالغين، الذين يدخلون بقوة في نشاط يميز الصغار، وكان الناشرون الفرنسيون يسوقون كتب رسومات التلوين العام الماضي، كعلاج مهدئ يحد من الإجهاد، وحينها بيعت أسرع بكثير من كتب الطبخ.

وتمكن الاتجاه الجديد لتلوين كتب الرسومات من جذب الكثير من النساء البريطانيات في الآونة الأخيرة، حيث أكد موقع "ووتر ستون" ارتفاع نسبة مبيعات كتب التلوين للناضجين بنسبة 300%.

 ويعزى الاهتمام المفاجئ من قبل البالغين بهذه الكتب إلى الترويج لها باعتبارها أداة بسيطة للتأمل وتنبيه الذهن، وذلك لأنها تنطوي على التركيز تمامًا أثناء التلوين، وعدم عبور الخطوط السوداء السميكة في الرسومات.

وأكدت دراسة جديدة صدرت هذا الأسبوع، أن التلوين أداة فعالة لمعالجة اضطرابات ما بعد الصدمة، وأشارت مجلة العلوم النفسية، إلى أن المهام الإدراكية التي تتطلب قدرات بصرية مكانية، مثل لعب لعبة "تتريس" أو تلوين الكتب، تخفف من خيالات الذاكرة البصرية في المرضى ما بعد الصدمة، مما يعني أن كتب التلوين يمكن أن تهدئ العقل المضطرب.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تلوين كتب الرسم تحول إلى هواية محببة عند الكبار قبل الصغار تلوين كتب الرسم تحول إلى هواية محببة عند الكبار قبل الصغار



تُنسِّقها مع الباند العريض المُلوّن بخطوط مُشرقة ومتداخلة

تألّق ميريام فارس بأجمل إكسسوارات القبعات بطريقةٍ مميَّزة

بيروت _صوت الامارات
لفتت إطلالات ميريام فارس الأخيرة الأنظار من خلال تألقها بأجمل الإكسسوارات الشبابية خصوصا مع تألقها في ساعات النهار بالعديد من إكسسوارات القبعات الكاجوال والعصرية، فلا بد أن تشاهدي كيف بدت إطلالات ميريام فارس مع تنسيق إكسسوارات القبعات بأسلوب حيوي.إليك أجمل إطلالات ميريام فارس مع تنسيق إكسسوارات القبعات بطريقة شبابية، لتواكبي على خطاها أجمل هذه الصيحات التي تزيّن شعرها. برزت إطلالات ميريام فارس مع اختيارها إكسسوارات القبعات الدائرية بطريقة شبابية من خلال أقمشة القش البيج الفاتحة التي تعتبر من أجدد صيحات الموضة البارزة، واللافت في إطلالات ميريام فارس تنسيقها القبعات العصرية مع الباند العريض الملون والهندسي بخطوط مشرقة ومتداخلة مع دوائر الفرو المرجانية البارزة على جهة واحدة من القبعة.وسحرتنا إطلالات ميريام فارس بإكسسو...المزيد

GMT 14:31 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

رانيا يوسف تؤكد أن فستان إلهام شاهين الأحلى

GMT 10:45 2017 الثلاثاء ,15 آب / أغسطس

غادة عادل سعيدة بالعمل مع أحمد السقا

GMT 10:57 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح مضمونة لتوظيف الشمع في الديكور لأجواء خلابة

GMT 06:49 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الكيني والأميركية دليلة أفضل عداء وعداءة

GMT 19:44 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أدوات بسيطة تزيّن حديقتك وتضفي إليها الحيوية

GMT 04:54 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"إيجل هيلز" تتوسع إلى إثيوبيا بإطلاق مشروع "لا غار"

GMT 16:32 2016 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

تصميمات البارات والمطاعم تدخل إلى المنازل

GMT 14:00 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

دنيا سمير غانم تُعلن تفاصيل آخر مشاداة لها مع زوجها

GMT 08:09 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

24 لاعبًا في معسكر الأولمبي في سنغافورة وفيتنام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates