مريم السعدي تؤكد أن تنافسية أي دولة تعتمد بالكامل على الابتك
آخر تحديث 07:28:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذر من تفاقم الانتهاكات والتجاوزات في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة الموالية لتركيا شمالي سوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة انفجار عبوة ناسفة في مدينة بصرى الشام في درعا في سورية مساعد وزير الخارجية الأميركي يعلن "نعتقد أننا سنتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل" التحالف العربي يعلن اعتراض وتدمير طائرة مسيرة ملغومة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية التعاون السعودي يعلن تعاقده مع كارتيرون مدرب الزمالك لمدة عامين
أخر الأخبار

محاضرة عن "قيادة الابتكار واستشراف المستقبل"

مريم السعدي تؤكد أن تنافسية أي دولة تعتمد بالكامل على الابتك

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مريم السعدي تؤكد أن تنافسية أي دولة تعتمد بالكامل على الابتك

مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام
أبوظبي – صوت الإمارات

نظم مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام، الثلاثاء، محاضرة بعنوان “قيادة الابتكار واستشراف المستقبل”، قدمتها المدير العام ومؤسس شركة كايزن للتدريب وإدارة الفعاليات، الدكتورة مريم سليمان السعدي، وذلك بمقر المركز في البطين بأبوظبي.

وتناولت السعدي، وهي خبيرة ومدربة إماراتية، في إجابتها عن سؤال لماذا الابتكار؟ قول صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إن “الابتكار هو أن نكون أو لا نكون، إننا حكومة مبتكرة إذن نحن موجودون”.

وتطرقت إلى مقالٍ لسموه، أشار فيه إلى أن المعهد الدولي للتنمية الإدارية بسويسرا، صنف حكومة الإمارات بأنها الحكومة الأكثر كفاءة عالميًا، وقوله: “لا أذيع سرًا عندما أقول: إن السبب الرئيس لتفوق أدائنا الحكومي هو أننا خلال سنوات طويلة لم نتعامل مع مؤسساتنا الحكومية على أنها جهات حكومية، بل على أنها مؤسسات خاصة تنافس القطاع الخاص، وتعمل بعقليته نفسها، وتتبنى أفضل ممارساته، وتقاس أعمالها وخدماتها بمعاييره نفسها، بل ذهبنا أبعد من ذلك وبدأنا نقيس سعادة متعاملينا ونصنف مراكز خدماتنا وفق أنظمة النجوم الفندقية المتعارف عليها عالميًا”. كما تطرقت إلى قول سموه “ليس سرًا أن تجدد الحياة وتطور الحضارة وتقدم البشرية هو في كلمة واحدة: الابتكار!”.
وأوضحت السعدي أن تنافسية أي دولة تعتمد بالكامل على قدرة مؤسستها الصناعية والخدمية على الابتكار، وتحدثت عن القواعد الأساسية وفق “كايزن”. وقالت إن القاعدة الأولى هي أن ثروة الدول يتم صنعها وليس توارثها، أما القاعدة الثانية فهي أن ثروة وتنافسية الدول لا تنمو من الموارد الطبيعية ولا من حجم سوق العمل، ولا سعر الفائدة، بل تعتمد بالكامل على قدرة مؤسساتها الصناعية والخدمية على الابتكار.

وذكرت أن القيادة سلوك ومجموعة من المهارات والقدرات، التي يمكن ملاحظتها من خلال الزيارة الميدانية لموقع العمل، ومدة الوقت الذي تقضيه في موقع العمل الفعلي، وتبني المشكلات بصدر رحب، والتركيز على العملية وفق أسلوب “جينشي جبتسو”، الذي يؤكد أهمية المعاينة الشخصية للعمل، مشددة على أهمية وجود الرؤية.

وأفادت السعدي بأن الرؤية هي صورة واقعية وقابلة للتصديق لمستقبل جذاب لمنظمتك، كما أنها صورة عقلية تصف الحالة المستقبلية المرغوبة، أو حلم مثالي يمتد بعيدًا.

وبينت أن القائد عليه تطوير القادة المتمكنين من فهم العمل، والعيش مع فلسفة المؤسسة، وتعليمه لآخرين.

وأضافت أنه إذا كانت تصرفات القائد أو المدير أو صاحب العمل، وفق “كايزن”، تدفع الآخرين لرفع طموحاتهم وأحلامهم، لزيادة رغبة التعلم عندهم، وزيادة الجد والعمل، فإن ذلك يعني النجاح، مؤكدة أن التحفيز هو فن جعل الناس تفعل ما تريده منهم، لأنهم يريدون القيام بذلك.
 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مريم السعدي تؤكد أن تنافسية أي دولة تعتمد بالكامل على الابتك مريم السعدي تؤكد أن تنافسية أي دولة تعتمد بالكامل على الابتك



تنوّعت بين الفساتين والبناطيل القماشية والجينز

إطلالات كاجوال صيفية مِن وحي أشهر عارضات الأزياء

لندن _صوت الامارات
لاحظنا مؤخرا أنّ معظم النساء والفتيات الشابات أصبحن ميالات لاعتماد الأزياء الكاجوال ذات النمط المريح والعملي لا سيما أننا أصبحنا نقضي الكثير من الوقت في المنزل أو في الخروجات البسيطة، ولهذا جمعنا لكِ اليوم إطلالات كاجوال صيفية للصبايا مستوحاة من كاندل جانير.تعدّ كاندل جانير أحد أشهر عارضات الأزياء وأكثر النجمات الشابات أناقة، واستطاعت من خلال أسلوبها العصري أن تثبت نفسها كأيقونة في عالم الموضة والكثيرات من الصبايا يستلهمن منها أفكار أزياء لمختلف المناسبات اليومية منها والرسمية، ولهذا اخترنا اليوم إطلالات صيفية للشابات مستوحاة من أسلوبها المميز. وتنوّعت هذه الإطلالات بين الفساتين الميدي والقصيرة وبين تنسيقات بين البناطيل القماشية أو بناطيل الجينز ذات طابع الفنتج المفضل لديها مع تي شيرت والقمصان المريحة. وتحرص كاندل ج...المزيد

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 12:16 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 11:12 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 19:10 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 20:59 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

فوائد بذرة الخلة في علاج حصوات المراره

GMT 13:17 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 07:19 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة "سيشل" تتجه لإغلاق المدارس خوفاً من وباء الطاعون

GMT 10:32 2016 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تحديثات شاملة على "تويوتا" راف 4 في 2016

GMT 19:57 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

عطور Gucci الجديدة تعيدك إلى زمن " الخيمياء"

GMT 00:45 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

تفعيل نظام إلكتروني لمنظومة المختبرات المدرسية

GMT 03:36 2012 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تامارا تكشف عن جسدها المثير في ملابس داخلية

GMT 12:23 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

المصممة المغربية لبنى الحاج تؤكد أن الشموع روح الرومانسية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates