مشاركون في ملتقى دبي التشكيلي يتناقشون حول الفن
آخر تحديث 21:33:52 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

جلسة حوارية في ندوة الثقافة والعلوم

مشاركون في ملتقى دبي التشكيلي يتناقشون حول الفن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مشاركون في ملتقى دبي التشكيلي يتناقشون حول الفن

مركز راشد للمعاقين
دبي - صوت الإمارات

نظم مركز راشد للمعاقين على هامش ملتقى دبي التشكيلي الدولي، في ندوة الثقافة والعلوم في دبي، ندوة حوارية للفنانين المشاركين في الملتقى، الذي يأتي تحت عنوان "تغريدات ملونة"، بحضور نائب رئيس مجلس إدارة الندوة بلال البدور، والكاتب عبدالغفار حسين، والكاتب علي عبيد، ومديرة عامة مركز راشد مريم عثمان، والمدير الفني للملتقى علي العامري .

وقرر مركز راشد للمعاقين، أن يكون ملتقى دبي التشكيلي هذا العام، مخصصا لتحويل التغريدات الإنسانية لنائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم  إلى لوحات تشكيلية ملونة، حيث اختار كل فنان تغريدة من تغريداته وترجمها لعمل تشكيلي بحسب رؤيته الخاصة، وستعرض هذه اللوحات التشكيلية ضمن موسم راشد الثقافي الذي سيقام في السابع والعشرين من أيار/ مايو المقبل .

كما سيقوم المركز بإصدار كتاب "قبسات" الذي ستخصص الصفحات الأولى منه لنشر التغريدات الإنسانية له مترجمة لثلاث لغات، وسيتم اختتام الكتاب باللوحات التشكيلية، إضافة إلى أن المركز طلب من الشاعر علي الخوار أن يكتب قصيدة "صانع الفرح" التي استمد كلمتها من تغريداته وقام المركز بتلحينها وإنتاجها وسيقوم بغنائها مطرب عربي على قامة عالية .

ورحب بلال البدور باسم ندوة الثقافة والعلوم بالفنانين المشاركين، وفي مركز راشد للمعاقين، مؤكدا أن الفن هو لغة إنسانية، وعندما يقترن بالتغريدة الإنسانية تكتمل لدينا صورة مشرقة ممثلة من خلال الريشة واللون .

وهنأ البدور الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على اختياره الشخصية الثقافية للعام، ضمن جائزة الشيخ زايد للكتاب، واعتبر أن هذا الاختيار أتى نتيجة لمسيرة العطاء والإبداع والتفوق التي قادها على مر السنوات الماضية .

ومن جهته لفت عبدالغفار حسين"إن ما يميز الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أنه سياسي مثقف، والعالم العربي يحتاج إلى سياسيين مثقفين، وليس إلى سياسيين تكنوقراطيين يأدون مهماتهم السياسية فقط، حيث تجسدت هذه الثقافة من خلال أحاديثه وكتبه وأعماله الإنسانية، فشكراً لمركز راشد ولمريم عثمان على هذه اللفتة الكريمة بإقامة هذا المعرض الذي يتزامن مع اختياره الشخصية الثقافية للعام" .

وأكد علي عبيد أن تنظيم مثل هذه الملتقيات من قبل مركز راشد للمعاقين، يشكل علامة فارقة في العمل الثقافي والفني في الإمارات، لأن إقامة ملتقى تشكيلي دولي يحتضنه المركز يهتم بفئة خاصة في المجتمع، يوصل رسالة مهمة وهي أن الفن للجميع وليس له حدود، وعندما يحول الفن التشكيلي تغريدات ومقولات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إلى لوحات فنية، فهذا يسهم بوصولها إلى العالم حتى يطلع عليها ويتعرف إلى فكره ونظرته التي قادت دبي لتكون بين صفوة الدول .

أما مريم عثمان فقالت "إنه في الفترة الأخيرة اتخذت دولة الإمارات خطوات عملية وواسعة في المجال الإنساني وبالذات في مجال الإعاقة، ويرجع الفضل في ذلك لحكومتنا وقادتنا، لذلك قرر المركز أن يرد شيئاً من الجميل بإقامة هذا المعرض واختيار تغريداته، لتكون موضوعاته الأساسية" .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشاركون في ملتقى دبي التشكيلي يتناقشون حول الفن مشاركون في ملتقى دبي التشكيلي يتناقشون حول الفن



تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالًا وأناقة في الوطن العربي

إطلالات صيفية تُناسب أجواء البحر على طريقة ياسمين صبري

القاهرة _صوت الامارات
بالرغم من أننا اقتربنا من الدخول في فصل الخريف غير أن الحرارة مازالت مرتفعة والأجواء مازالت توحي بالصيف، والكثير من الناس يفضلون قضاء إجازاتهم في شهر سبتمبر/أيلول ولهذا جمعنا لك اليوم بالصور اطلالات صيفية تناسب اجواء البحر مستوحاة من ياسمين صبري.ياسمين صبري تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالاً وأناقة في الوطن العربي ومايميز أسلوبها في الموضة أنه أنثوي وناعم يبرز جمالها الطبيعي كما فيه لمسات من العصرية الشبابية، ومؤخراً رصدنا لها عدد من الاطلالات المميزة التي نسقتها لاجازتها البحرية والتي اختارت فيها اطلالات صيفية مميزة وملفتة تنوعت بين الفساتين الماكسي المعرقة والفساتين القصيرة المميزة وتنسيقات التنانير مع القمصان وغيرها.. وقد كانت حريصة على اختيار الألوان الحيوية التي ناسبت شعرها الأسود وبشرتها مثل الأحمر والأصفر والأ...المزيد
 صوت الإمارات - شواطئ سياحية رائعة في المملكة المتحدة تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - أفكار سهلة التطبيق لتصميم ركن خاص بالقراءة في منزلكِ

GMT 18:51 2020 السبت ,12 أيلول / سبتمبر

مانشستر سيتي الأغلى في الدوري الإنجليزي

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:38 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 18:58 2020 السبت ,12 أيلول / سبتمبر

نصيحة أرجنتينية تحرض ميسي للانقلاب على والده
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates