مكاشفات عراقية تناولت الحجّاج بإسقاطات الحاضر
آخر تحديث 17:39:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
وزير الصحة البريطاني يحذر من أن بلاده تواجه نقطة تحول بسبب انتشار فيروس كورونا وزارة الخارجية المصرية تندد بقيام ميليشيات الحوثي باستهداف إحدى القرى الحدودية في منطقة جازان بالمملكة العربية السعودية حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذر من تفاقم الانتهاكات والتجاوزات في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة الموالية لتركيا شمالي سوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة انفجار عبوة ناسفة في مدينة بصرى الشام في درعا في سورية مساعد وزير الخارجية الأميركي يعلن "نعتقد أننا سنتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل"
أخر الأخبار

تنافس على جائزة القاسمي لأفضل عرض مسرحي

"مكاشفات" عراقية تناولت الحجّاج بإسقاطات الحاضر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "مكاشفات" عراقية تناولت الحجّاج بإسقاطات الحاضر

الفرقة الوطنية للتمثيل
الكويت ـ صوت الإمارات

شهد مسرح عبد الحسين عبدالرضا في منطقة السالمية بمدينة الكويت، أول من أمس، عرض المسرحية العراقية "مكاشفات"، للفرقة الوطنية للتمثيل في العراق، من إخراج غانم حميد، والنص يعود للكاتب المسرحي العراقي الراحل قاسم محمد، وهي من بين العروض الثمانية المتنافسة على النسخة الخامسة من جائزة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، لأفضل عرض مسرحي عربي (2015) في مهرجان المسرح العربي الثامن.

ونص "مكاشفات" عرض على المخرج منذ نحو 20 عامًا (1995)، ولم ير النور، ومن ثم بعد ثلاث سنوات جرت محاولة تقديمه، ولم تتم، وها هي اليوم الأحلام تتحقق ليرى هذا العمل النور، ويشارك في المنافسة على النسخة الخامسة من جائزة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لأفضل عرض مسرحي عربي.

ووفقًا لمخرج العمل فإن المسرحية أطروحة في البحث عن بواطن الطواغيت، وهي مسرحية شعرية استطاعت تقديم نص قريب من فلسفة العلاقة بين الثنائيات: الحاكم والمحكوم، والدكتاتور والمواطن. العرض يتناول شخصية الحجاج بن يوسف الثقفي، بكل ما فيها من تناقضات، كما يتناول فلسفة وماهية السلطة والشعب والدكتاتور والمعارضة.

ولاقى العرض حضورًا كبيرًا من عشاق المسرح الذين تفاعلوا كثيرًا مع العمل، كما كان للسينوغرافيا والصوت والغرافيك حضور مميز ولافت. كما تناولت المسرحية ذات الطابع التاريخي، حكم الحجاج، لكن القفشات والتعليقات والتلميحات كانت تؤشر إلى أن العمل عبارة عن رحلة من التاريخ إلى الحاضر، وكان لافتًا المزج بين اللغة العربية واللهجة العراقية المحلية، والفعل ونقيضه والمسرح التقليدي والحداثة، ولم تخل من محاولات السخرية والإضحاك.

وتحاول المسرحية تقديم قراءة للعلاقة الشائكة بين ضرورات الأمن الذي تضطلع به السلطة، والحرية التي هي حق للشعب، من خلال شخصيتين تاريخيتين، هما الحجاج بن يوسف الثقفي، وعائشة بنت طلحة بن عبيد الله، ويدور حوار وسجال بينهما عندما جاء الحجاج إلى عائشة متقربًا منها لعلها تقبل بالزواج منه، وهنا يقوم سجال بينهما، بين امرأة عابدة زاهدة قوية الشخصية نافذة البصيرة غزيرة العلم فصيحة اللسان وجريئة، ورجل يتميز بقدرات عالية في الخطابة والشجاعة والقوة والبطش، وهي نظرًا لما تمتلكه من مواصفات وما تعرفه عن حقيقته الجوانية، تسبه وتنعته بأنه رجل منافق سفاك اتخذ الولاية للتجبر وإشاعة الخوف في الرعية، وجعل السيف درعًا يخفي وراءها خوفه ورعبه، وأذل الناس فاتبعوه وانصاعوا لأمره، فينبري الحجاج للدفاع عن نفسه وتبرير أفعاله، وترد عليه بأنه لم يشع الأمن وإنما أشاع الخوف، وأنه خرب الإنسان

بالإذعان والإذلال وكبت الحرية، ويدافع عن نفسه بأن الفتنة هدأت في عهده، وأن الناس عادوا إلى حرفهم وصناعتهم وزراعتهم وتنميتهم، وازدهر معاشهم، واتسع عمرانهم، فترد عليه بأن تعمير الأرض وتنمية المال، لا قيمة له إذا كان الناس خائفين وغير مطمئنين على أنفسهم من بطش حاكمهم، وعلى الرغم من محاولات المرأة إقناع الرجل بأنه سفاك ومستبد وطاغية، إلا أن حجته وتبريراته بدت قوية ولافتة. وتستمر المسرحية على هذا النمط إلى النهاية، ويبقى السؤال حول الحرية والأمن وصراعهما وتجليات ذلك الصراع والعلاقة بينهما حاضرًا حتى الآن

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مكاشفات عراقية تناولت الحجّاج بإسقاطات الحاضر مكاشفات عراقية تناولت الحجّاج بإسقاطات الحاضر



تعُدّ واحدة من أكثر النجمات أناقة في الوطن العربي

فساتين باللون الأبيض على طريقة درة زروق اختاري منها ما يُناسب ذوقكِ

القاهرة - صوت الامارات
موديلات فساتين باللون الابيض كانت ومازالت أحد أبرز صيحات الموضة، وقد شاهدناها ضمن مختلف مجموعات دور الأزياء العالمية لهذا الموسم بتصاميمها الرسمية والكاجوال على حد سواء، وهذا النوع من الفساتين يناسب مختلف النساء ولاسيما السمراوات وقد جمعنا لك اليوم موديلات فساتين باللون الابيض مستوحاة من اطلالات درة زروق.وتعتبر درة زروق واحدة من أكثر النجمات أناقة في الوطن العربي واطلالاتها دائماً ما تكون مدروسة بعناية بحيث أتها تختار الزي المناسب للمكان المناسب، كما أنها حريصة أيضاً على اعتماد القصات المناسبة لشكل قوامها والألوان المناسبة لبشرتها وشعرها والأبيض من الألوان المفضلة بالنسبة للنجمة، حيث كثيراً ما نشاهدها فيه في تنسيقات رسمية وكاجوال على حد سواء. واليوم جمعنا بالصور موديلات فساتين باللون الابيض مستوحاة من اطلالات درة ز...المزيد

GMT 12:20 2020 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

تعرف على معالم سريلانكا السياحية في 7 أيام فقط
 صوت الإمارات - تعرف على معالم سريلانكا السياحية في 7 أيام فقط

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 06:48 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

فيرجيل فان دايك يوضح كيتا لاعب من طراز عالمي

GMT 09:58 2013 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

لوحات فنية للديكور الداخلي بالخيط والمسامير

GMT 15:09 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

ريهام عبد الغفور تكشف عن ضيوف الشرف في حياتها

GMT 20:43 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

أهرامات "البوسنة" الثلاثة تُعيد رسم تاريخ العالم مِن جديد

GMT 15:42 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أحدث صيحات ديكورات غرف النوم لعام 2018

GMT 20:26 2013 الإثنين ,29 تموز / يوليو

"بحر الأزهار" في جزيرة هوكايدو اليابانية

GMT 13:30 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلة مميزة من غرف نوم الشباب تناسب ديكورات عام 2020

GMT 05:52 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان عبداللطيف تكشف لـ"صوت الامارات" عن سر تعلقها بالفن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates