تقرير يكشف تحولات اللحظة البصرية بين دبي وبغداد
آخر تحديث 22:17:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تمتزج بالذاكرة المحلية لتشمل الآخر العربي والعالمي

تقرير يكشف تحولات اللحظة البصرية بين دبي وبغداد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تقرير يكشف تحولات اللحظة البصرية بين دبي وبغداد

مؤسسة العويس الثقافية بدبي
دبي - صوت الامارات

تمتد اللغة البصرية وراء الأفق الأول للحواس، لتنقلنا إلى غياباتها من خلال حضوراتها اللونية المتشكلة في (72) لوحة تشكيلية و(14) عملاً نحتياً وتكوينياً ومجسماً، هي أعمال المعرض الفني (7 +7) الذي افتتحه الكاتب عبد الحميد أحمد، أول أمس، في مؤسسة العويس الثقافية بدبي، لتأخذنا في رحلة إلى عوالم فنية شارك فيها (14) فناناً إماراتياً وعراقياً، التقت أعمالهم حول حكاية إنسانية تتألف من عدة عناصر موضوعية وفنية.

هم: عبد القادر الريس، نجاة مكي، سلمى المري، عاصم الأمير، محمد فهمي، فاطمة لوتاه، معتصم الكبيسي، ناطق الألوسي، منى الخاجة، مكي عمران، عبد الرحيم سالم، فراس البصري، خلود الجابري، فرح يوسف..

والملاحظ أن الأعمال الإماراتية ارتكزت على امتزاج اللحظة بالذاكرة المحلية في اتساعها لتشمل الآخر العربي والعالمي، فأشرقت الحروفية العربية بتشكلاتها التجريدية مع الريس وألوانها الممتدة في العمق الأزرق والبنفسجي وتدرجاتها الملتحمة مع ظلال الألوان الأخرى، إلاّ أن العبور إلى شفافية اللون وعوالمه المؤنثة نراها في أعمال نجاة مكي، كما أن للميثولوجيا حضورها الرمزي في أعمال سلمى المري.

وفيما تبدو أعماق خلود الجابري متجهة إلى البحث عن الضوء بين الإنسان والواقع، تبدو ملامح الطبيعة مترسبة كما الواقع في أعمال الفنانة فاطمة لوتاه وهي تكشف السكون بحركية اللون، هذه الحركية التي تقدم لنا فضاء آخر لـ «مهيرة» الفنان عبد الرحيم سالم وخرافته الجانحة إلى الأسطورة، وهي العوامل التي تتضح في أعمال الفنانة منى الخاجة بطريقة التحاور مع التراث الإماراتي المعماري.

أما أعمال الفنانين العراقيين فعكست الحالات الدرامية المشوبة بالتفاؤل، مرتكزة على تناغمات الذات والعالم والصراع المتناثر في الأمكنة والأرواح الراغبة في العودة إلى طمأنينتها الأولى المفقودة «تحت أشجار النخيل»، كمكانية تمزج الفضاء الصحراوي بالمعماري من خلال الفن العراقي الحديث.

يُشار إلى أن فعاليات المعرض تضمنت ندوة فنية بعنوان «تحت أشجار النخيل.. الفن العراقي الحديث مع محمد مكية وجواد سليم» قدمها الدكتور أحمد ناجي وأدارها الفنان إياد الموسوي.

من وحي الإمارات

يأتي المعرض من وحي الإمارات السبع وفي ظل الاستعداد الكبير للاحتفال باليوبيل الذهبي لقيام دولة الإمارات، ويشارك فيه 14 فناناً هم: عبد القادر الريس، نجاة مكي، سلمى المري، عاصم الأمير، محمد فهمي، فاطمة لوتاه، معتصم الكبيسي، ناطق الألوسي، منى الخاجة، مكي عمران، عبد الرحيم سالم، فراس البصري، خلود الجابري، وفرح يوس

قــــــد يهمــــــــــــــــك ايضــــــــــــــــــا:

100 ألف عنوان يتنافسون بفعاليات المعرض الدولي للكتاب في الدار البيضاء

أبوظبي تحتضن المعرض الفني للواقع الافتراضي بلوحات على الجدار تتحدث عن نفسها

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير يكشف تحولات اللحظة البصرية بين دبي وبغداد تقرير يكشف تحولات اللحظة البصرية بين دبي وبغداد



ظهرت ساحرة باختيارها فستانًا أزرق بالقماش الجينز

إليكِ إطلالات كيت ميدلتون برفقة أولادها بلوك مُشرق وكاجوال

لندن _صوت الامارات
تألَّقت كيت ميدلتون في أحدث إطلالاتها برفقة أولادها وسحرة الجميع خلال زيارتها صديق العائلة Sir David Attenborough، فأتت مشرقة بلوك كاجوال مع الفستان المريح الذي اختارته بشكل مميز.وظهرت كيت ميدلتون بإطلالة ساحرة باختيارها فستانا أزرق بالقماش الجينز المريح الذي يتّسع من حدود الخصر، فهذا التصميم حمل توقيع دار Gabriela Hearst وتميّز بالأسلوب الشبابي الذي تختاره الدوقة كيت ميدلتون خصوصا عندما تكون برفقة أولادها، واللافت في هذا الفستان الياقة الذكورية والقصة التي تتعدى حدود الركبة مع الرباط الحيوي على الخصر ليبرز أناقتها بأسلوب كاجوال خصوصا أن هذا الفستان أتى بسعر نحو 1300 يورو. وسحرتنا أحدث إطلالاتها مع الحذاء الكحلي الكلاسيكي بقصته مع اللون الملفت بتوقيع دار Rupert Sanderson وبسعر نحو 475 يورو. ولفتنا في أحدث إطلالات كيت ميدلتون، إطلالات أولادها بتصا...المزيد

GMT 11:04 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
 صوت الإمارات - إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
 صوت الإمارات - ديكورات بـ"الأبيض" والأزرق" لغرف المعيشة الشتويَّة

GMT 13:01 2020 الإثنين ,28 أيلول / سبتمبر

تحالف دعم الشرعية يؤكّد أنّ اتفاقية الأسرى مهمة
 صوت الإمارات - تحالف دعم الشرعية يؤكّد أنّ اتفاقية الأسرى مهمة
 صوت الإمارات - اعلان عودة أحمد خميس ومشاعل الشحي بعد انفصال شهرين

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 11:30 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

رجل ينجح في إنقاذ 3 قطط صغيرة من الموت بكوب قهوه

GMT 16:36 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساعدك على الشعور بالراحة في ديكور منزل

GMT 21:33 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

تسريحات بسيطة وسهلة للشعر الطويل

GMT 05:06 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

موعد مباراة "الوصل "و"الأهلي" في البطولة العربية

GMT 17:53 2018 الأربعاء ,30 أيار / مايو

فضل ذكر الله

GMT 17:41 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

لاريسا يقتحم المربع الذهبي بمشاركة وردة

GMT 11:27 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

4 "أسباب وراء الصعود الثاني لحتا إلى "المحترفين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates