افتتاح معرض الرسام الأسكتلندي جون بلاني الذي يضم خمسين لوحة
آخر تحديث 19:59:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كانت أعماله الشهيرة على قدم المساواة مع فرويد وكوسوف

افتتاح معرض الرسام الأسكتلندي جون بلاني الذي يضم خمسين لوحة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - افتتاح معرض الرسام الأسكتلندي جون بلاني الذي يضم خمسين لوحة

معرض الرسام الأسكتلندي جون بلاني
لندن ـ سليم كرم

اُفتتح معرض لأكثر من خمسين لوحة ورسومات في فورتنم وماسون من قبل الرسام الأسكتلندي، جون بيلاني، الذي نظمه جامع مانكونيان النابض فرانك كوهين. وكانت أعمال بيلاني شهيرة في الستينيات والسبعينيات، على قدم المساواة مع رسامين مدرسة لندن، لوسيان فرويد أو ليون كوسوف، وذلك من خلال رسامته التعبيرية الصعبة عن الحياة والحب والموت والرموز المستمدة من تنشئة كالفيني الصعبة في قرية صيد اسكتلندية، وتأثره بشدة بزيارته إلى معسكر الاعتقال في بوشنوالد عام 1967.

ويشبه التعبيرية الألمانية العظيمة، ماكس بيكمان، والكثير من الناس البارزين وقد اشترت المؤسسات عمله (من بينها ديفيد باوي، بيلي كونولي وكل متحف في بريطانيا تقريبا). وفي عام 1986 أصبح أول فنان حي يقدم عرضًا منفردًا في معرض البورتريه الوطني.

وأدى نجاحه إلى كسب المال الذي أدى إلى إدمان الكحول، مما أدى إلى الإفراط في الإنتاج وفقدان الوضع الحرج، وهو ما أوصله إلى حافة الموت بسبب مرض فشل الكبد. وبحلول الوقت الذي توفي فيه في عام 2013 كان سوقه قد غرق تقريبا دون أثر - وسجل مزاده كان ثابت منذ عام 2007 عند حوالي  24,500 جنيه. ما يثير الاهتمام هو أن جامع كاني مثل كوهين، وليس معرض أو متحف، يدعمه للعودة مجددًا.

واكتشف كوهين بيلاني، منذ حوالي ثماني سنوات، في زيارة لاستوديو داميان هيرست في غلوسترشاير، حيث رأى مجموعة من اللوحات التعبيرية القوية من قبل فنان لم يسبق له مثيل من قبل. في ذلك الوقت كان هيرست يلفت انتباهه كمجمع من معاصره (الفنانين الشباب البريطانيين) إلى الجيل الأكبر سنا.

وتم اختيار مجموعة من الآلاف من الأعمال التي لا تزال في ملكيته، من قبل القيم تيت السابق، الذي تحول إلى تاجر أعمال فنية، روبرت أوبستون. ويبرز الناقد الفني البارز، ماري روز بومونت، التي عرف الفنان جيدا، نقاط معضلة أوبستون. وبينما يتصدر العمل المبكر نادرًا، فإنَّ خدعته للسوق وجامعي المقتنيات الفنية هو التعرف على الفلاحين في وقت لاحق. وقد تم تمييز سوق مزادات بيلاني إلى حد ما. ومن الأمثلة على ذلك وفرة أعماله. بالفعل هذا العام تعرض 45 عملًا من اللوحات والرسومات والمطبوعات كانت خلال المزاد، ومعظمهم في إسكتلندا والأسعار في الأساس تتراوح بأقل من الآلاف. إلا أنها شعبية.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

افتتاح معرض الرسام الأسكتلندي جون بلاني الذي يضم خمسين لوحة افتتاح معرض الرسام الأسكتلندي جون بلاني الذي يضم خمسين لوحة



تعتمد درجات لونية هادئة تُناسبها بشكلٍ خاصٍ

أفكار تنسيق أزياء للخريف على طريقة روزي وايتلي العصرية

واشنطن _صوت الامارات
تعدّ روزي هنتيغتون وايتلي واحدة من أكثر النجمات أناقة وأيقونية في عصرنا الحالي، وإطلالتها دائما ما تكون مصدر وحي بالنسبة إلى الكثيرات من النساء من مختلف الأعمار، ولهذا سنقدّم لك اليوم أفكار تنسيق أزياء للخريف بأسلوب روزي هنتيغتون وايتلي العصري. كثيراً ما نشاهد روزي هنتيغتون وايتلي في إطلالات مميزة في مختلف المناسبات الرسمية منها والكاجوال وبشكل خاص في إطلالات الستريت ستيل التي تعتمدها لمشاويرها اليومية والتي تختار فيها الأسلوب الشبابي المميز والعصرية مع لمسات من الأنوثة والنعومة، ونراها غالباً في أحدث صيحات الموضة التي تنسقها بأسلوب ناعم وراقٍ بعيد عن البهرجة والمبالغة. وجمعنا اليوم بعض أجمل التنسيقات الخريفية التي اعتمدتها في مشاويرها لتستوحي أجمل الأفكار في الفساتين الميدي أن في بناطيل الجينز أو البناطيل الضيقة ال...المزيد

GMT 10:50 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

نجمات يخطفن الأنظار بفساتين بتدرج "النيود"
 صوت الإمارات - نجمات يخطفن الأنظار بفساتين بتدرج "النيود"

GMT 13:33 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

المذيعة آن لو بوني تكشف أن أسوأ مقابلة كانت مع ميسي
 صوت الإمارات - المذيعة آن لو بوني تكشف أن أسوأ مقابلة كانت مع ميسي

GMT 11:04 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
 صوت الإمارات - إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 11:30 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

رجل ينجح في إنقاذ 3 قطط صغيرة من الموت بكوب قهوه

GMT 16:36 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساعدك على الشعور بالراحة في ديكور منزل

GMT 21:33 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

تسريحات بسيطة وسهلة للشعر الطويل

GMT 05:06 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

موعد مباراة "الوصل "و"الأهلي" في البطولة العربية

GMT 17:53 2018 الأربعاء ,30 أيار / مايو

فضل ذكر الله

GMT 17:41 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

لاريسا يقتحم المربع الذهبي بمشاركة وردة

GMT 11:27 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

4 "أسباب وراء الصعود الثاني لحتا إلى "المحترفين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates