مدينة هال تحقق لقب عاصمة الثقافة البريطانية
آخر تحديث 03:40:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذر من تفاقم الانتهاكات والتجاوزات في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة الموالية لتركيا شمالي سوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة انفجار عبوة ناسفة في مدينة بصرى الشام في درعا في سورية مساعد وزير الخارجية الأميركي يعلن "نعتقد أننا سنتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل" التحالف العربي يعلن اعتراض وتدمير طائرة مسيرة ملغومة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية التعاون السعودي يعلن تعاقده مع كارتيرون مدرب الزمالك لمدة عامين
أخر الأخبار

عاش فيها الفنان رامبرانت في أواخر عام 1650

مدينة "هال" تحقق لقب "عاصمة الثقافة البريطانية"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مدينة "هال" تحقق لقب "عاصمة الثقافة البريطانية"

الفيلم الذي يحكي قصة مدينة هال
لندن - ماريا طبراني

عاش الفنان رامبرانت في مدينة هال القديمة في أواخر عام 1650 هاربًا من الفوضى الشخصية والمالية، وأخذ سفينة عبر بحر الشمال وأنشأ متجرًا خاصًا به في شوارع المدينة القديمة، وأوضح جامع التحف جورج فيرتو في القرن 18 أن "رامبرانت عاش في هال نحو 16 أو 18 شهرًا وشارك في رسم الرجال ورواد البحر هناك"، وتعد لوحة "Dutch" من أشهر لوحاته التي تجسّد عاملًا في بناء السفن والتي ستعرض في معرض في مدينة هال في أبريل/ نيسان المقبل، وتعد لوحة رامبرانت واحدة من المجموعة الملكية والأعمال الفنية التي سافرت إلى يوركشاير احتفالًا بـ "هال" كمدينة بريطانيا الثقافية في عام 2017.

مدينة هال تحقق لقب عاصمة الثقافة البريطانية

 

ويتيح المعرض إلى الزوار رؤية أعمال عصر النهضة الإيطالي ويعرض لوحة عريقة تجسّد المسيح بين القديسين بطرس وبولس عاد 1320 والتي رسمها الفنان بيترو ورنزيتي وتُعرض اللوحة لأول مرة في بريطانيا، ويعد معرض "Ferens" تحفة فنية في حد ذاته تقع في القصر الأبيض في ساحة الملكة فيكتوريا التي بنيت عام 1927 بواسطة نائب هال ورجل الأعمال الخيرية توماس فيرنس، ويحظى المعرض بتواصل هولندي من خلال عرض لوحات رائعة للفنانين فرانس هال وكورنيليوس جسبريشت ويعقوب ريسديل الذي قدّم لوحات تجسد المناظر الطبيعية بما في ذلك السماء والريف والخيول التي تسحب العربات والسفن التي تعبر بحر الشمال، وظهرت هذه المشاهد في اللوحات الإنجليزية والهولندية في المتحف، حيث تعدّ المسافة بين البلدين قصيرة وتستغرق الرحلة من هال إلى روتردام يومًا واحدًا بالعبارة.

وتضم هال معارض أخرى حيث يتم افتتاح معرض Humber Street Gallery في فبراير/ شباط في مستودع الفاكهة الفيكتوري في المدينة القديمة مع تقديم عرض يؤديه Cosey Fanni Tutti  مع عرض أعمال للنحاتة سارة لوكاس ولوحة "Sea of Hull " للفنان سبنسر تونيك والتي تجسّد تدفّق سيل من البشر عرايا ومطليين باللون الأزرق والتي تُعرض أيضا في معرض فيرنس لاحقا في الربيع بجانب لوحات مائية والأعمال النحتية لرون موك، ونجح الفنانون في المتحف البحري في تثبيت نظام صوتي سمعي بصري للحوت القطبي الذي يمكنه العيش لمدة قرنين من الزمن، وتتغير الشخصيات التي تظهر وفقًا للموسيقى المسموعة خلال الفيلم.

ويقدم في معرض هال فيلم ذو موسيقى تصويرية تتناسب مع الجداريات المعروضة والمصاحبة لفيلم يجسّد ثقافة التسعينات ويجسّد موجات من المهاجرين الذين شكلوا مدينة هال من الهولنديين والقطبين ولاجئي الشرق الأوسط وهم الأحدث حاليًا، وربما أثّر ذلك على المدينة التي صوتت بنسبة 68% لصالح مغادرة الاتحاد الأوروبي على الرغم من الاستثمار الهائل في الوظائف في شركة سيمنس الألمانية، وقدم رجل الأعمال توماس فيرنيس المزيد من الأموال لتأسيس جامعة هال وضمّت المكتبة هناك مجموعة من الأعمال الفنية البريطانية من 18890 حتى 1940 وهي الفترة التي شملت فنانين مثل تونكس وسيكرت وغيرتلر وهنري برزسكا وبول ناش وغيرهم، إضافة إلى معرض Lines of Thought الذي يقدّم مجموعة من اللوحات من المتحف البريطاني بالمشاركة مع الجامعة والذي يضم أعمال لروبينز بجانب لوحة "آدم" للفنان ألبريشت دورر والتي تجسد التقاطة للتفاحة القاتلة، ويذكر أن الفن ساعد مدينة هال على الفوز بكونها مدينة ثقافية غير عادية بسبب معرض فيرنيس ومعرش لوحات ليوناردو أيضًا عام 2012، ومن خلال تقديم لوحات مختلف الفنانين من رامبرانت إلى بيكاسو وغيرهم تجسّد هال أكبر تجمع لعباقرة الفن.
 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدينة هال تحقق لقب عاصمة الثقافة البريطانية مدينة هال تحقق لقب عاصمة الثقافة البريطانية



تنوّعت بين الفساتين والبناطيل القماشية والجينز

إطلالات كاجوال صيفية مِن وحي أشهر عارضات الأزياء

لندن _صوت الامارات
لاحظنا مؤخرا أنّ معظم النساء والفتيات الشابات أصبحن ميالات لاعتماد الأزياء الكاجوال ذات النمط المريح والعملي لا سيما أننا أصبحنا نقضي الكثير من الوقت في المنزل أو في الخروجات البسيطة، ولهذا جمعنا لكِ اليوم إطلالات كاجوال صيفية للصبايا مستوحاة من كاندل جانير.تعدّ كاندل جانير أحد أشهر عارضات الأزياء وأكثر النجمات الشابات أناقة، واستطاعت من خلال أسلوبها العصري أن تثبت نفسها كأيقونة في عالم الموضة والكثيرات من الصبايا يستلهمن منها أفكار أزياء لمختلف المناسبات اليومية منها والرسمية، ولهذا اخترنا اليوم إطلالات صيفية للشابات مستوحاة من أسلوبها المميز. وتنوّعت هذه الإطلالات بين الفساتين الميدي والقصيرة وبين تنسيقات بين البناطيل القماشية أو بناطيل الجينز ذات طابع الفنتج المفضل لديها مع تي شيرت والقمصان المريحة. وتحرص كاندل ج...المزيد

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 12:16 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 11:12 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 19:10 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 20:59 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

فوائد بذرة الخلة في علاج حصوات المراره

GMT 13:17 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 07:19 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة "سيشل" تتجه لإغلاق المدارس خوفاً من وباء الطاعون

GMT 10:32 2016 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تحديثات شاملة على "تويوتا" راف 4 في 2016

GMT 19:57 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

عطور Gucci الجديدة تعيدك إلى زمن " الخيمياء"

GMT 00:45 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

تفعيل نظام إلكتروني لمنظومة المختبرات المدرسية

GMT 03:36 2012 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تامارا تكشف عن جسدها المثير في ملابس داخلية

GMT 12:23 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

المصممة المغربية لبنى الحاج تؤكد أن الشموع روح الرومانسية

GMT 13:30 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلة مميزة من غرف نوم الشباب تناسب ديكورات عام 2020

GMT 15:09 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

ريهام عبد الغفور تكشف عن ضيوف الشرف في حياتها

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates