محمد بن راشد يريد المكتبة مكانًا يستقطب الشباب ويحفز روحهم الأدبية
آخر تحديث 11:16:09 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

نائب رئيس الدولة يترأس الاجتماع الأول لمجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد

محمد بن راشد يريد "المكتبة" مكانًا يستقطب الشباب ويحفز روحهم الأدبية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد بن راشد يريد "المكتبة" مكانًا يستقطب الشباب ويحفز روحهم الأدبية

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
دبي – صوت الإمارات

ترأس نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،  الاجتماع الأول لمجلس إدارة "مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم"، بحضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، حيث وجّه أعضاء المجلس بالعمل على جذب أفضل العقول والكتب والمثقفين وعلماء اللغة للمكتبة، مؤكداً: "نريد للمكتبة أن تكون بيتاً للحكمة يلتقي فيه الباحثون، ويبدع فيه الشباب، وتُصاغ فيه المعرفة".

وأوضح: "لا نريد المكتبة مكاناً للكتب فقط، وإنما مكان يستقطب الشباب ويحفز روحهم الأدبية والثقافية والمعرفية"، لافتاً إلى أهمية المكتبة كمفهوم معرفي شامل، مشيراً بقوله: "نسعى إلى إعادة تعريف المكتبة كمعنى ومبنى في عالمنا".

وشدد على الدور الذي ينتظر أن تقوم به المكتبة، وقال "هذه المكتبة هي استمرار للجهود التي تبذلها الدولة لترسيخ القراءة في المجتمع وجعل الكتاب جزءاً من الحياة".

وجاء ذلك خلال اجتماعه في مكتبه في أبراج الإمارات مع أعضاء مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، الذي تم تشكيله أخيراً، بحضور رئيس مجلس إدارة المؤسسة محمد المر، والأمين العام لمبادرات محمد بن راشد العالمية محمد عبدالله القرقاوي، والتي تشكل المكتبة أحد أعضائها الجدد. ووجّه دعوته لأعضاء المجلس قائلاً: "أنتم فريق أكبر مشروع ثقافي في عام القراءة، ونريده أكبر مشروع معرفي في العالم العربي، ورصدنا له ميزانية كبيرة، وعقولاً كبيرة".

وأكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن المكتبة تشكّل امتداداً لسلسة مشاريع ثقافية حيوية في دولة الإمارات تعمل على تعزيز الجهود والبرامج المؤسسية في "عام القراءة"، حيث قال: "في عام القراءة.. دولة الإمارات بفعالياتها ومبادراتها الثقافية والأدبية والمعرفية أصبحت أكبر مكتبة حية". ودعا أعضاء مجلس إدارة المكتبة في هذا السياق قائلاً: "نريد وضع الخطط ورسم السياسات وابتكار مبادرات وأنشطة وفعاليات متنوعة لجعل القراءة قيمة يومية في مجتمع الإمارات".

ووجّه أعضاء مجلس إدارة "مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم"، بالبدء في تنفيذ آليات مشروع المكتبة من الآن، والعمل على استقطاب العناصر المعرفية للمشروع، قائلاً: "لا أريدكم أن تنتظروا الانتهاء من تشييد المكتبة ومرافقها، أريدكم أن تبدأوا من اليوم بالعمل على بناء المكتبة معرفياً من خلال استقطاب الأفضل في ميدان البحث والفكر والثقافة".

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بصفته حاكماً لإمارة دبي، قد أصدر أخيراً قانوناً بإنشاء مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، كمؤسسة عامة، كما أصدر سموه مرسوماً بتشكيل مجلس إدارة المؤسسة، التي تتولى رسم السياسات العامة والخطط الاستراتيجية اللازمة لتحقيق أهداف المكتبة.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد بن راشد يريد المكتبة مكانًا يستقطب الشباب ويحفز روحهم الأدبية محمد بن راشد يريد المكتبة مكانًا يستقطب الشباب ويحفز روحهم الأدبية



تُنسِّقها مع الباند العريض المُلوّن بخطوط مُشرقة ومتداخلة

تألّق ميريام فارس بأجمل إكسسوارات القبعات بطريقةٍ مميَّزة

بيروت _صوت الامارات
لفتت إطلالات ميريام فارس الأخيرة الأنظار من خلال تألقها بأجمل الإكسسوارات الشبابية خصوصا مع تألقها في ساعات النهار بالعديد من إكسسوارات القبعات الكاجوال والعصرية، فلا بد أن تشاهدي كيف بدت إطلالات ميريام فارس مع تنسيق إكسسوارات القبعات بأسلوب حيوي.إليك أجمل إطلالات ميريام فارس مع تنسيق إكسسوارات القبعات بطريقة شبابية، لتواكبي على خطاها أجمل هذه الصيحات التي تزيّن شعرها. برزت إطلالات ميريام فارس مع اختيارها إكسسوارات القبعات الدائرية بطريقة شبابية من خلال أقمشة القش البيج الفاتحة التي تعتبر من أجدد صيحات الموضة البارزة، واللافت في إطلالات ميريام فارس تنسيقها القبعات العصرية مع الباند العريض الملون والهندسي بخطوط مشرقة ومتداخلة مع دوائر الفرو المرجانية البارزة على جهة واحدة من القبعة.وسحرتنا إطلالات ميريام فارس بإكسسو...المزيد

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 17:27 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

تكريم الفنان المصري هاني شاكر في موسم الرياض

GMT 05:33 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

اللونان الأزرق والأبيض للحصول على غرف نوم رائعة

GMT 18:49 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج نزلات البرد

GMT 00:57 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

سيرخيو راموس يهدد عرش أسطورة ريال مدريد باكو خينتو

GMT 03:27 2018 الأحد ,23 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات جبس عصرية لأسقف راقية ومميزة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates