زايد للكتاب تقدم منحة لترجمة اختبار الندم إلى اللغة الأوكرانية
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"زايد للكتاب" تقدم منحة لترجمة "اختبار الندم" إلى اللغة الأوكرانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "زايد للكتاب" تقدم منحة لترجمة "اختبار الندم" إلى اللغة الأوكرانية

جائزة الشيخ زايد للكتاب
أبوظبي - صوت الإمارات

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن تقديم منحة الترجمة إلى دار النشر الأوكرانية "نورا دروك ببليشرز"، لترجمة رواية "اختبار الندم".و"اختبار الندم" رواية عربية للروائي السوري خليل صويلح الفائزة بالجائزة في فرع الآداب لعام 2018.وقال الدكتور علي بن تميم، أمين عام جائزة الشيخ زايد للكتاب رئيس مركز أبوظبي للغة العربية: "سعداء بالإعلان عن أولى ترجمات الجائزة لعام 2021، والتي تأتي بعد النجاح الذي شهدته منحة الترجمة العام الماضي، حيث قمنا بإطلاق 6 ترجمات بالإنجليزية والفرنسية والألمانية والأوكرانية لأعمال فائزة بالجائزة.. حيث تعد منحة الترجمة من أهم المبادرات الاستراتيجية التي يشهدها القطاع الأدبي في العالم العربي، فهي تفتح أبواب العالمية أمام الكتّاب العرب وتسهم في نشر أعمالهم بعدد من اللغات، مما يمكّنهم من الوصول إلى جمهور متعدد الثقافات والألسن، وسنواصل تقديم الدعم من خلال منحة الترجمة لرفد مختلف الأسواق العالمية بأفضل النتاجات الأدبية في العالم العربي".

وقالت إليونورا سيمونوفا، مديرة دار نورا دروك ببليشرز للنشر: "لقد اخترنا هذا العمل الأدبي لأنه يسلّط الضوء على أوجه التشابه في الأثر الذي تتركه الحروب على الدول، بغض النظر عن الخلفية والثقافات، فالحروب قضية عالمية تؤدي إلى نتائج متشابهة، وهي في جوهرها لا تشرّد الأجساد، بل أيضاً الأرواح".من جانبه، قال الصحفي والروائي السوري خليل صويلح، الفائز بجائزة الشيخ زايد للكتاب في فرع الآداب لعام 2018: "أن تترجم روايتك إلى لغة أخرى، هذا يعني أنها حلّقت بجناحين خارج أرض لغتك الأم.. غبطة تقودك إلى أسئلة من نوع: كيف يتلقى الآخر أوجاع لغة أخرى بلغته، وإلى أي حد ستجذبه مصائر شخصيات تعيش هموماً مختلفة، وماهي درجة تأثر قارئ أجنبي بالمناخات التي ابتكرتها، من دون أن تفكّر بأنها ستقطع مسافات بعيدة كي تكون جزءاً من ثقافة ثانية.. ينبغي بالطبع أن أشكر جائزة الشيخ زايد للكتاب التي أتاحت لروايتي اختبار الندم، أن تتنفس (أوكسجين) إضافياً خارج فسحة اللغة العربية".

يذكر أنّ جائزة الشيخ زايد للكتاب أطلقت منحة الترجمة عام 2018 لتعزيز حضور الأدب العربي على المستوى العالمي، ودعم الكتّاب العرب لتمكينهم من نشر أعمالهم الفائزة بالجائزة بلغات أخرى، وتقدّم المنحة تمويلاً مالياً يصل حتى 19،000 دولار أمريكي لدور النشر العالمية التي تعمل على نشر الكتب باللغات الأجنبية، ومع إطلاق ترجمة "اختبار الندم"، يرتفع عدد الترجمات التي صدرت بدعم من الجائزة إلى 9 ترجمات بلغات عالمية، منها الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والأوكرانية، وستعمل الجائزة خلال الأشهر القليلة القادمة على إطلاق المزيد من الترجمات لنخبة من الأعمال الفائزة والمرشحة في القائمة القصيرة في فرعي أدب الطفل والآداب.

وتضم الأعمال التي تمت ترجمتها بدعم من جائزة الشيخ زايد للكتاب كلاً من رواية "الدينوراف" للكاتبة الإماراتية حصة المهيري، والتي ترجمت إلى الإنجليزية والفرنسية والإيطالية، ورواية "مجانين بيت لحم" للكاتب الفلسطيني أسامة العيسة، والتي ترجمت إلى الأوكرانية والفرنسية، وقصة "أحلم أن أكون خلاط إسمنت " للكاتب الكويتي حسين المطوّع، والتي ترجمت إلى الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وقصة "بلا قبعة" للكاتبة الكويتية لطيفة بطي، والتي ترجمت إلى الفرنسية

قد يهمك ايضا

"ألف ليلة وليلة" في ندوة لـ "زايد للكتاب"

"زايد للكتاب" تقدم منحة لترجمة "اختبار الندم" إلى اللغة الأوكرانية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زايد للكتاب تقدم منحة لترجمة اختبار الندم إلى اللغة الأوكرانية زايد للكتاب تقدم منحة لترجمة اختبار الندم إلى اللغة الأوكرانية



GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 12:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 04:41 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

باسم سمرة يشارك في بطولة فيلم " أشباح أوروبا"

GMT 01:49 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تعرف على أفضل وقت لممارسة الجنس مع شريك حياتك

GMT 05:11 2015 الثلاثاء ,20 كانون الثاني / يناير

توقيع عدد من الكتب الأدبية في معرض الدوحة للكتاب

GMT 07:54 2013 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

توقف الملاحة البحرية في ميناء صور جنوب لبنان

GMT 16:02 2013 الإثنين ,18 شباط / فبراير

"الإحساس بالنهاية" التاريخ من شقوق الذاكرة

GMT 04:41 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

توصيات بإعدام نصف الغزلان في بريطانيا

GMT 15:48 2013 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"رهائن الخطيئة"معاناة الأكراد وقسوة الواقع

GMT 12:46 2013 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الاتحاد الأوروبي يتعهّد بدعم مصر اقتصاديًا

GMT 15:55 2013 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

أشهبون يحلل'البداية والنهاية في الرواية العربية'
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates