الاهالي هدموا تراث مهندس السعادة  وأقاموا العمارات الخراسانية
آخر تحديث 11:31:15 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذر من تفاقم الانتهاكات والتجاوزات في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة الموالية لتركيا شمالي سوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة انفجار عبوة ناسفة في مدينة بصرى الشام في درعا في سورية مساعد وزير الخارجية الأميركي يعلن "نعتقد أننا سنتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل" التحالف العربي يعلن اعتراض وتدمير طائرة مسيرة ملغومة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية التعاون السعودي يعلن تعاقده مع كارتيرون مدرب الزمالك لمدة عامين
أخر الأخبار

قرية حسن فتحي في الأقصر تعانى من الإهمال المزمن

الاهالي هدموا تراث "مهندس السعادة " وأقاموا العمارات الخراسانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الاهالي هدموا تراث "مهندس السعادة " وأقاموا العمارات الخراسانية

قرية حسن فتحي في منطقة القرنة الأثرية غرب الأقصر تعاني من الإهمال
الأقصر – محمد العديسي

الأقصر – محمد العديسي برغم حالة الإهمال والعشوائية الذي تعاني منه القرى في الأقصر, وتدني الخدمات  التي تنوعت ما بين انقطاع متكرر للكهرباء وعدم وصول مياه الشرب للكثير من هذه القرى، وعدم وجود صرف صحي وعدم وجود مستشفيات أدمية , إلا أن الأثريين والمثقفين بالأقصر لم يكن يتخيلون أن يصل الإهمال إلى احد أهم القلاع المعمارية والتراثية في العالم وهى " قرية حسن فتحي " في منطقة القرنة الأثرية غرب الأقصر . المهندس حسن فتحي الذي قال في حديث اذاعي إن" فقراء العالم الثالث محكوم عليهم بالإعدام بسبب سوء السكن هؤلاء هم زبائني " . و لكن على ما يبدو أن مهندس السعادة كما أطلق عليه سكان قرية دار السلام ب"مكسيكو سيتي"  لم  تكن لديه القدرة على أن يختار زبائنه , وذلك بعد أن قام سكان القرية التي صممها واشرف على بنائها في منتصف القرن الماضي بإزالة معالمها , واستبدال الخامات المحلية والطبيعية  بالقرية التراثية  بمواد بناء تقليدية حيث أقاموا العمارات الخراسانية الضخمة ذات الشكل القبيح , بمساعدة من  المسؤولين بالمحليات الذين أعطوا الأهالي الحق في البناء على المساحات الفارغة أمام المنازل , والتي صممها حسن فتحي لخلق لمسة جمالية لهذه المنازل ومتنفس للسكان ,وهو الأمر الذي جعل بعض المناطق تتحول إلى عشوائيات وصارت البيوت التراثية تجاور العمارات الخراسانية دون مراعاة للجماليات  والنسق العام للقرية . القرية التي شيدت لإيواء المهجرين من أبناء منطقة القرنة الأثرية الذين كانوا يعيشون فوق المقابر الفرعونية والتي كانت تضم 90 منزلا ,  أصبحت عنوانا كبيرا للإهمال والفساد حيث لم يتبقَ من معالمها الأصلية سوى 15 %  بعد أن تآكلت جدران المنازل وتشققت أسقفها ومالت حوائطها وتغيرت معالمها ونال منها الإهمال وتحولت إلى عشش لتربية الماشية والدواجن  , نفس الأمر ينطبق على قصر الثقافة الذي كان قبلة للمثقفين بالمحافظة ,  و حتى مسجد القرية لم يسلم من هذا العبث وتحول لفترة كبيرة  إلى مقر إداري تابع لوزارة الأوقاف  حتى نجح بعض الأثريين في إقناع مديرية الأوقاف بإيجاد موقع بديل إلا أن المسجد معرض للانهيار بعد الحالة السيئة التي وصل إليها , بسبب ظهور الشقوق والشروخ الضخمة فى الجدران خاصة فى الجانب الشرقي والجنوبي , أما سوق القرية الذي كان تحفة معمارية غاية فى الجمال والروعة  فأصبح ورشة لصيانة السيارات التابعة للمحافظة . ويناشد احمد الجمل – مخرج مسرحي واحد أبناء القرية وزارة الثقافة ومنظمة اليونيسكو بتنفيذ مشروع " إحياء قرية حسن فتحي" المتوقف منذ عامين بدون أسباب  ويضيف الجمل أن فرانسيسكو بندارين رئيس مركز التراث العالمي ونائب رئيس منظمة اليونيسكو  زار القرية بصحبة  40 عالما  وخبيرا ً دولياً في مجال العمارة وتم إجراء مسح الشامل وتشكيل ثلاث لجان لحفظ وحماية  ما تبقى من القرية،  إلا أن المشروع ذهب أدراج الرياح وأصبحت ما تبقى من القرية مهدداً بالانهيار على رؤوس السكان . ويؤكد احمد محمد على – طالب جامعي  انه على عكس الشائع، فان سكان القرية يتمنون عودة القرية إلى سابق عهدها، وإنهم لجأوا إلى هدم  منازل حسن فتحي وبناء مبانٍ خراسانية بعد أن تآكلت جدران المنازل وسقط بعدها على رؤوس ساكنيها, وذلك بسبب استخدام المهندس حسن فتحي لحجر جيري في البناء  لا يصلح في ارض تختزن مياهاً جوفية حيث تسبب هذا الأمر في تأكل الجدران وأصابت هذه الأحجار بالأملاح .

الاهالي هدموا تراث مهندس السعادة  وأقاموا العمارات الخراسانية

الاهالي هدموا تراث مهندس السعادة  وأقاموا العمارات الخراسانية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاهالي هدموا تراث مهندس السعادة  وأقاموا العمارات الخراسانية الاهالي هدموا تراث مهندس السعادة  وأقاموا العمارات الخراسانية



تعُدّ واحدة من أكثر النجمات أناقة في الوطن العربي

فساتين باللون الأبيض على طريقة درة زروق اختاري منها ما يُناسب ذوقكِ

القاهرة - صوت الامارات
موديلات فساتين باللون الابيض كانت ومازالت أحد أبرز صيحات الموضة، وقد شاهدناها ضمن مختلف مجموعات دور الأزياء العالمية لهذا الموسم بتصاميمها الرسمية والكاجوال على حد سواء، وهذا النوع من الفساتين يناسب مختلف النساء ولاسيما السمراوات وقد جمعنا لك اليوم موديلات فساتين باللون الابيض مستوحاة من اطلالات درة زروق.وتعتبر درة زروق واحدة من أكثر النجمات أناقة في الوطن العربي واطلالاتها دائماً ما تكون مدروسة بعناية بحيث أتها تختار الزي المناسب للمكان المناسب، كما أنها حريصة أيضاً على اعتماد القصات المناسبة لشكل قوامها والألوان المناسبة لبشرتها وشعرها والأبيض من الألوان المفضلة بالنسبة للنجمة، حيث كثيراً ما نشاهدها فيه في تنسيقات رسمية وكاجوال على حد سواء. واليوم جمعنا بالصور موديلات فساتين باللون الابيض مستوحاة من اطلالات درة ز...المزيد

GMT 12:20 2020 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

تعرف على معالم سريلانكا السياحية في 7 أيام فقط
 صوت الإمارات - تعرف على معالم سريلانكا السياحية في 7 أيام فقط

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 06:48 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

فيرجيل فان دايك يوضح كيتا لاعب من طراز عالمي

GMT 09:58 2013 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

لوحات فنية للديكور الداخلي بالخيط والمسامير

GMT 15:09 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

ريهام عبد الغفور تكشف عن ضيوف الشرف في حياتها

GMT 20:43 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

أهرامات "البوسنة" الثلاثة تُعيد رسم تاريخ العالم مِن جديد

GMT 15:42 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أحدث صيحات ديكورات غرف النوم لعام 2018

GMT 20:26 2013 الإثنين ,29 تموز / يوليو

"بحر الأزهار" في جزيرة هوكايدو اليابانية

GMT 13:30 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلة مميزة من غرف نوم الشباب تناسب ديكورات عام 2020

GMT 05:52 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان عبداللطيف تكشف لـ"صوت الامارات" عن سر تعلقها بالفن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates