بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي
آخر تحديث 23:53:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذر من تفاقم الانتهاكات والتجاوزات في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة الموالية لتركيا شمالي سوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة انفجار عبوة ناسفة في مدينة بصرى الشام في درعا في سورية مساعد وزير الخارجية الأميركي يعلن "نعتقد أننا سنتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل" التحالف العربي يعلن اعتراض وتدمير طائرة مسيرة ملغومة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية التعاون السعودي يعلن تعاقده مع كارتيرون مدرب الزمالك لمدة عامين
أخر الأخبار

أكدت أن صناعة النشر الإماراتية حقّقت الكثير من الإنجازات

بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي

الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي
الشارقة ـ صوت الإمارات

 قدّمت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للناشرين، المؤسس والرئيس الفخري لجمعية الناشرين الإماراتيين، يوم أمس الأول الخميس، عرضاً رئيسياً حول صناعة النشر ودورها في تعزيز التواصل بين العالم العربي وأميركا اللاتينية، خلال مشاركتها في معرض ساو باولو الدولي للكتاب في البرازيل، في دورته 24 التي انطلقت في 26 أغسطس/آب الجاري وتتواصل حتى الرابع من سبتمبر/أيلول المقبل.

بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي
 
وشهدت الشيخة بدور القاسمي الافتتاح الرسمي للمعرض برفقة سفير دولة الإمارات لدى البرازيل سعادة خالد خليفة المعلا، وأشادت بالتاريخ الطويل من التقارب الحضاري الذي يربط بين البرازيل وأميركا اللاتينية من جهة، والعالم العربي من جهة أخرى، والذي يرجع إلى منتصف القرن الميلادي التاسع عشر، مشيرة إلى أن الأدب اللاتيني كان من أوائل المنتجات الثقافية التي وصلت إلى العالم العربي، ولاقى كثير من الكُتّاب والروائيين والشعراء اللاتينيين اهتماماً كبيراً من قبل القراء والمثقفين والناشرين العرب، والذين بادروا إلى ترجمة أعمالهم وتوزيعها في مختلف الدول العربية.  بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي
 
وركزت  خلال العرض الرئيسي الذي قدمته في المعرض، أن صناعة النشر الإماراتية تمكّنت من تحقيق العديد من الإنجازات الرائدة خلال السنوات الماضية، ما جعل من الإمارات منصة مثالية لالتقاء الناشرين من أنحاء العالم كافة وعقد الصفقات، وتناولت أهم الإنجازات التي حققتها جمعية الناشرين الإماراتيين منذ تأسيسها في عام 2008، مشيرةً إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة تمكّنت من ترسيخ مكانتها في صناعة النشر كونها محطة جذب للناشرين والعاملين في هذا القطاع الحيوي.

بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي
 
وقالت الشيخة بدور القاسمي: "تعد دولة الإمارات العربية المتحدة مركزاً استراتيجياً للمؤسسات التي تسعى للوصول إلى أسواق النشر الناشئة في العالم العربي وقارتي أفريقيا وآسيا، حيث أسهمت بيئة الأعمال المناسبة و المرنة في استقطاب وجذب الناشرين الدوليين، إضافة إلى المزايا الأخرى، بما في ذلك قربها من أسواق النشر الناشئة، فضلاً عن استضافتها أكبر المعارض الدولية للكتاب، وتقديم منح الترجمة وحقوق البيع للناشرين الدوليين".
 
وأشارت الشيخة بدور القاسمي إلى العلاقات المتنامية بين دور النشر في أميركا اللاتينية والدول العربية، الأمر الذي تؤكده أحدث الإحصاءات الصادرة عن الأمم المتحدة. ووفقاً لهذه الأرقام، بلغ حجم العلاقات التجارية لدور النشر بين أميركا اللاتينية والعالم العربي ما يقرب من مليون دولار أميركي سنويًا، وتشكل صادرات الكتب من العالم العربي إلى أميركا اللاتينية 94% من هذه التجارة، تستحوذ دولة الإمارات على نسبة تصل إلى نحو 83% من هذه الصادرات التي تبلغ قيمتها 861.650 دولار.
 
وقالت عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للناشرين، المؤسس والرئيس الفخري لجمعية الناشرين الإماراتيين: "يتضح من هذه الأرقام أن هناك مجالاً واسعاً لزيادة حجم واردات الكتب من أميركا اللاتينية إلى العالم العربي، وبالمقابل زيادة صادرات الكتب من العالم العربي إلى أميركا اللاتينية، خصوصا أن البرازيل على سبيل المثال، تلتقي مع دولة الإمارات في كونها مجتمعاً فتياً، حيث يشكل الشباب نسبة كبيرة من السكان في البلدين، وهو ما يزيد من فرص نشر وترجمة الكتب الموجهة إلى هذه الفئة من اللغة العربية إلى البرتغالية وبالعكس".
 
وأعربت الشيخة بدور القاسمي خلال مشاركتها في معرض ساو باولو الدولي للكتاب عن أملها في مواصلة العمل المشترك بما يخدم مصلحة صناعة وصُناع النشر في العالم أجمع، ووجهت الدعوة للناشرين والمهتمين بصناعة النشر من البرازيل وأميركا اللاتينية لزيارة معارض الكتب في دولة الإمارات لتمكنهم من الاطلاع عن قرب على تطورات صناعة النشر في دولة الإمارات والعالم العربي.
 
وقال لويس مينيزيس، مدير الشؤون الدولية في غرفة البرازيل للكتاب: "منح تواجد الشيخة بدور القاسمي ووفد إمارة الشارقة في مدينة ساو باولو، الناشرين البرازيليين فرصة كبيرة للتعرف على سوق الكتاب العربي بشكل أفضل، بالإضافة إلى الفرص الثمينة التي توفرها جمعية الناشرين الإماراتيين وهيئة الشارقة للكتاب للناشرين الدوليين".
 
وأضاف: "بدأت الهجرة العربية إلى البرازيل في عام 1880، وكان لها أثر بالغ في ثقافتنا، ومن الطبيعي أن تقترب أسواق الكتاب في بلداننا إلى بعضها البعض، وأن يزداد حجم التبادل بين البرازيل ودولة الإمارات العربية المتحدة، وتحديداً مع إمارة الشارقة المعروفة بالعاصمة الثقافية".
 
من ناحية أخرى، قدم سالم عمر سالم، مدير إدارة التسويق والمبيعات في هيئة الشارقة للكتاب، فقرة تعريفية عن الهيئة والجهود والمشاريع والمبادرات التي تقوم بتنفيذها، وفي مقدمتها معرض الشارقة الدولي للكتاب، ومهرجان الشارقة القرائي للطفل، ومؤتمر جمعية المكتبات، ومنحة الترجمة، ورحب بمشاركة الناشرين والمؤلفين والرسامين البرازيليين ونظرائهم من كافة أنحاء العالم في هذه الفعاليات.
 
ولاقت مشاركة هيئة الشارقة للكتاب في معرض ساو باولو اهتماماً كبيراً من قبل من الناشرين، والمؤلفين، والرسامين، والخبراء، والمهتمين بصناعة النشر، وتحديداً في مدينة الشارقة للكتاب، الذين عبروا عن ترحيبهم وسعادتهم بمشاركة الشارقة في المعرض، وأشاروا إلى رغبتهم بحضور الفعاليات والمعارض التي تنظمها الهيئة، وخاصة معرض الشارقة الدولي للكتاب.
 
ويعدّ معرض ساو باولو الدولي للكتاب، من أهم معارض الكتب وأكبرها في قارة أميركا الجنوبية، ويشكّل نافذة على الكتب الصادرة باللغتين الإسبانية والبرتغالية بشكل خاص إلى جانب الكتب الصادرة باللغات الأخرى، إلى جانب كونه ملتقى للمثقفين والمفكرين في القارة التي سحر أدبها ملايين القراء حول العالم، ويشهد المعرض في كل عام تنظيم العديد من الفعاليات التي تعزز التواصل بين البرازيل وبقية دول العالم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي بدور القاسمي تُشارك في معرض ساوباولو وتُسوّق للأدب والنشر في العالم العربي



تنوّعت بين الفساتين والبناطيل القماشية والجينز

إطلالات كاجوال صيفية مِن وحي أشهر عارضات الأزياء

لندن _صوت الامارات
لاحظنا مؤخرا أنّ معظم النساء والفتيات الشابات أصبحن ميالات لاعتماد الأزياء الكاجوال ذات النمط المريح والعملي لا سيما أننا أصبحنا نقضي الكثير من الوقت في المنزل أو في الخروجات البسيطة، ولهذا جمعنا لكِ اليوم إطلالات كاجوال صيفية للصبايا مستوحاة من كاندل جانير.تعدّ كاندل جانير أحد أشهر عارضات الأزياء وأكثر النجمات الشابات أناقة، واستطاعت من خلال أسلوبها العصري أن تثبت نفسها كأيقونة في عالم الموضة والكثيرات من الصبايا يستلهمن منها أفكار أزياء لمختلف المناسبات اليومية منها والرسمية، ولهذا اخترنا اليوم إطلالات صيفية للشابات مستوحاة من أسلوبها المميز. وتنوّعت هذه الإطلالات بين الفساتين الميدي والقصيرة وبين تنسيقات بين البناطيل القماشية أو بناطيل الجينز ذات طابع الفنتج المفضل لديها مع تي شيرت والقمصان المريحة. وتحرص كاندل ج...المزيد

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 12:16 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 11:12 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 19:10 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 20:59 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

فوائد بذرة الخلة في علاج حصوات المراره

GMT 13:17 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 07:19 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة "سيشل" تتجه لإغلاق المدارس خوفاً من وباء الطاعون

GMT 10:32 2016 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تحديثات شاملة على "تويوتا" راف 4 في 2016

GMT 19:57 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

عطور Gucci الجديدة تعيدك إلى زمن " الخيمياء"

GMT 00:45 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

تفعيل نظام إلكتروني لمنظومة المختبرات المدرسية

GMT 03:36 2012 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تامارا تكشف عن جسدها المثير في ملابس داخلية

GMT 12:23 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

المصممة المغربية لبنى الحاج تؤكد أن الشموع روح الرومانسية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates