حمدان بن محمد يؤضح أنّ متحف المستقبل مصدر إلهام للمبتكرين وحاضنة للمخترعين
آخر تحديث 14:35:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكّد أنه يحظى باهتمام ومتابعة محمد بن راشد وطالب بسرعة التنفيذ

حمدان بن محمد يؤضح أنّ "متحف المستقبل" مصدر إلهام للمبتكرين وحاضنة للمخترعين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - حمدان بن محمد يؤضح أنّ "متحف المستقبل" مصدر إلهام للمبتكرين وحاضنة للمخترعين

"متحف المستقبل"
دبي ـ جمال أبو سمرا

وجه ولي عهد دبي رئيس مجلس أمناء متحف المستقبل الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم  بسرعة تنفيذ خطة العمل الخاصة بالمتحف والالتزام بالجدول الزمني المحدد لها وتوفير المقومات كافة التي تكفل تنفيذ وإنجاز كل الجوانب المتصلة بإنشائه لما يشكله من أهمية كمصدر إلهام للمبتكرين وحاضنة للأفكار ووجهة للمخترعين والرواد من جميع أنحاء العالم.

وأكد لدى ترؤسه الاجتماع الأول لمجلس أمناء متحف المستقبل الذي عقد صباح امس الثلاثاء في المكتب التنفيذي لنائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن مشروع المتحف يحظى باهتمام ومتابعة مباشرين من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لأهميته في دعم وتطوير بيئة تحفز على الابتكار وتتلاءم مع متطلبات الجيل الجديد من الخدمات في مدن المستقبل الذكية وتعزز مسيرة الابتكار في الدولة.

وحث الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على ضرورة إنجاز الخطط التنفيذية والانتهاء من جميع الجوانب الفنية بأسرع وقت ممكن والبدء باتخاذ خطوات عملية لإتمام عمليات البناء والتجهيز في الوقت المحدد ليحقق المتحف عند إنجازه في 2017 الأهداف التي أنشئ لأجلها في أن يكون أفضل بيئة للابتكار على مستوى العالم.

واكد أن الإمارات هي من تصنع المستقبل وأن المتحف يمثل أحد أهم طموحات القيادة لبناء مستقبل بناء واقتصاد قائم على المعرفة وتطوير حلول تنموية طويلة المدى وتحويل الإمارات لوجهة عالمية رئيسية في مجال الابتكار.

وشدد على أهمية تضافر الجهود وتوحيد الطاقات والعمل بروح الفريق لتسريع عملية الإنجاز ما يضمن تحقيق أهداف المتحف في ترسيخ مكانة دبي ودولة الإمارات كمنصة محفزة للابتكار وبيئة حاضنة للمبتكرين.

وأكد ولي عهد دبي خلال الاجتماع أن خطوات عملية بدأت منذ لحظة إطلاق المشروع لاستقطاب نخب من الباحثين والمخترعين ومراكز الأبحاث والمؤسسات العلمية الرائدة والشركات الكبرى في العالم ليكون متحف المستقبل البيئة الأفضل والمنصة الأكبر عالميا في مجال الابتكار وتطوير الحلول التقنية للتحديات في التعليم والصحة والمدن الذكية والنقل والطاقة وكافة المجالات الحيوية الأخرى.

وحضر الاجتماع  وزير شؤون مجلس الوزراء نائب رئيس مجلس أمناء متحف المستقبل محمد بن عبدالله القرقاوي ووزير التربية والتعليم حسين بن إبراهيم الحمادي  ووزير الصحة عبدالرحمن بن محمد العويس ورئيس مجلس إدارة هيئة الطرق والمواصلات في دبي مطر الطاير و العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي سعيد الطاير ومدير عام بلدية دبي حسين لوتاه والقائد العام لشرطة دبي اللواء خميس مطر المزينة  و الرئيس التنفيذي لدبي القابضة أحمد بن بياتوعهود الرومي مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء والنائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات والرئيس التنفيذي للعمليات عادل الرضا ومنى القرق من هيئة دبي للثقافة والفنون.

وناقش الاجتماع أهداف المتحف وفي مقدمتها إيجاد بيئة داعمة للابتكار وتطوير التعليم وتعزيز التوعية المجتمعية بأهمية الابتكار لمواكبة متطلبات المستقبل واستعرض خطة العمل وكل الجوانب الخاصة بإنشائه والإطار الزمني المحدد لتنفيذه.

وبحث الاجتماع الجوانب الإجرائية والاحتياجات اللوجيستية الواجب توافرها لتسريع عملية التنفيذ وما يحتمه ذلك من ضرورة تضافر الجهود والتنسيق المشترك مع مختلف الجهات والمؤسسات المعنية لإخراج هذا المشروع إلى حيز الوجود وفق الأهداف المرجوة وفي الإطار الزمني المحدد له.

واستعرض المجتمعون جملة من الفعاليات المستقبلية التي سيضطلع بها المتحف مثل عرض المنتجات والخدمات المستقبلية وبناء شراكات عالمية وتحفيز عمليات البحث والتطوير وتأسيس شركات واستضافة معارض دولية إلى جانب تنفيذ فعاليات تعزز الابتكار بالتعليم والصحة والجوانب الحيوية الأخرى المرتبطة بحياة الناس وعقد ورش العمل والبرامج التدريبية وتقديم الاستشارات وتسجيل براءة الاختراع ودعم المبتكرين وتوفير الخدمات المؤسسية وجميع الجوانب الضرورية الأخرى لدعم وتعزيز مسيرة الابتكار.

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قد أطلق مطلع آذار/ مارس الحالي مشروع "متحف المستقبل" الذي يضم مختبرات للابتكار في الصحة والتعليم والمدن الذكية والطاقة والنقل ومتحفا دائما لاختراعات المستقبل ويحوي أفضل بيئة للابتكار على مستوى العالم ويهدف لاختبار قدرات وحدود العقل البشري في تطوير حلول تنموية طويلة المدى للتحديات التي تواجه مدن المستقبل.. ووجه بتخصيص وقف لمشروع متحف المستقبل ما يشكل ضمانة لاستمراريته للأجيال القادمة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمدان بن محمد يؤضح أنّ متحف المستقبل مصدر إلهام للمبتكرين وحاضنة للمخترعين حمدان بن محمد يؤضح أنّ متحف المستقبل مصدر إلهام للمبتكرين وحاضنة للمخترعين



GMT 01:40 2022 الثلاثاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

مكتب "الشارقة صديقة للطفل" يرسم مستقبل الأطفال بأيديهم

GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 03:37 2016 الأربعاء ,03 شباط / فبراير

الاحتفال بعرض "الهرم الرابع" في حضور أبطاله

GMT 08:59 2014 الثلاثاء ,16 أيلول / سبتمبر

خدمة Keep لتسجيل الملاحظات من غوغل لأجهزة ويندوز

GMT 21:16 2014 الإثنين ,01 أيلول / سبتمبر

تطهير "ويندوز ستور" من التطبيقات المضللة

GMT 02:09 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

مالوما يثير الجدل بأحدث صورة له

GMT 02:12 2020 الثلاثاء ,28 إبريل / نيسان

5 تبديلات في مباريات الكرة حتى نهاية 2021

GMT 00:17 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

معلومات لا تعرفها عن أصحاب العيون الخضراء

GMT 15:10 2019 الإثنين ,07 كانون الثاني / يناير

سيارة إنفينيتي QX30 تُنافس أحدث إصدارات مرسيدس

GMT 19:47 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا تحوّلين "الحبال" لمفردات جمالية تزيّن أركان منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates