وزارة الماليـة تؤكـد على أربـع وسائل لتفادي إفلاس الشركـات المتعثـرة
آخر تحديث 17:47:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

السجن حتى خمس سنوات وغرامة عقوبة التحايل على "القانون الجديد"

وزارة "الماليـة" تؤكـد على أربـع وسائل لتفادي إفلاس الشركـات المتعثـرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزارة "الماليـة" تؤكـد على أربـع وسائل لتفادي إفلاس الشركـات المتعثـرة

وزارة "الماليـة" تؤكـد على أربـع وسائل لتفادي إفلاس الشركـات المتعثـرة
أبوظبي – صوت الإمارات

أكد وزير الدولة للشؤون المالية، عبيد بن حميد الطاير، إن قانون الإفلاس الجديد سيوفر أربع وسائل رئيسة لإنقاذ المدينين المتعثرين من الشركات، وتفادي إعلان إفلاسها وتصفية أموالها، أولها إعادة التنظيم المالي، وذلك إذا كان المدين من المؤسسات المالية المرخصة من قبل الجهات الرقابية، مثل الشركات المساهمة والبنوك وشركات التأمين وغيرها، موضحاً أن الوسيلة الثانية تتمثل في اللجوء إلى الصلح الواقي من الإفلاس، بينما الثالثة تركز على إعادة هيكلة المالية، في حين أن الوسيلة الرابعة تتمثل في إمكانية الحصول على قروض جديدة، وفق ما ينص عليه القانون. وأكد الطاير أن القانون سيحد من تحايل بعض المدينين في إشهار إفلاسهم للتهرب من مديونياتهم، إذ أورد مجموعة من العقوبات التي تشمل السجن مدداً تصل إلى خمس سنوات، إلى جانب دفع غرامات تصل إلى مليون درهم.
وجاء ذلك خلال إحاطة إعلامية عقدت في مقر وزارة المالية بأبوظبي، أمس، استعرض فيها الوزير القانون الاتحادي "الإفلاس" بصيغته النهائية، بعد أن أقره مجلس الوزراء في جلسة الرابع من سبتمبر الجاري.
وبين الطاير أن قانون الإفلاس يطبق على الشركات فقط ومؤسسات القطاع التجاري، ولا علاقة له بتعثرات الأفراد، كاشفاً في الوقت نفسه أن وزارة المالية وضعت فكرة وتصوراً لإعداد قانون للإعسار، يعالج تعثرات الأفراد، وذلك وفقاً للإجراءات المعمول بها في الحكومة الاتحادية لإصدار القوانين. وأضاف أن القانون سيطبق بعد استكمال الإجراءات التشريعية، وفقاً للدستور، وبعد مدة ثلاثة أشهر من نشره في الجريدة الرسمية، نافياً الحاجة إلى إصدار لائحة تنفيذية له، نظراً لوضوح مواده كافة.
وأوضح الطاير أن القانون الجديد سيطبق على التعثرات التي تلي تطبيقه، وليس بأثر رجعي على القضايا التي تنظرها المحاكم بالفعل، معرباً عن أمله في أن تسترشد المحاكم بمواد القانون الجديد حال دخوله حيز التنفيذ في نظر القضايا السابقة على تطبيقه.
وذكر أن القانون مر بمراحل عدة، وتم عرضه على الجهات المعنية، سواء على مستوى الحكومات المحلية أو الوزارات الاتحادية، لوضع ما يتناسب مع النظام التشريعي للدولة، مع الأخذ بأفضل المعايير والممارسات الدولية ضمن أفضل 10 قوانين للإفلاس في العالم.
وذكر الطاير، إن قانون الإفلاس حدد الحالات التي تنطبق عليها بنوده، من أهمها توقف الشركة عن دفع التزاماتها لمدة 30 يوم عمل متتالية، إضافة إلى أمور أخرى تتعلق بالوضع المالي لها، ووجود تعثرات حالية أو محتملة في المستقبل، مشيراً إلى أن المحاكم تستعين في هذا الصدد بخبراء بالنسبة للقضايا التي تنظر فيها أو تناط هذه المهمة بلجنة "إعادة التنظيم المالي"، التي نص القانون على تشكيلها.
وبين أن إمكانية اقتراض الشركات التي تخضع لقانون الإفلاس مجدداً مرهون بما تراه البنوك والمؤسسات المالية نفسها، بناء على عمليات إعادة الهيكلة التي تتم، لافتاً إلى أن القانون حدد أيضاً الرسوم التي سيتم استقطاعها من الشركات لمصلحة الخبراء أو لإجراءات المحاكم وغيرها، وهي في كل الأحوال تنافسية، وتم وضعها وفقاً للمعمول به في كل دول العالم التي لديها قوانين مماثلة.
وأضاف الطاير أن القانون يتضمن تشكيل لجنة دائمة تسمى "لجنة إعادة التنظيم المالي"، بموجب قرار عن مجلس الوزراء، بحث سيحدد القرار عدد أعضاء اللجنة، والجهات التي سيتم تمثيلها فيها، كما سيقر نظام عملها والقواعد التنفيذية والإجرائية ذات العلاقة، موضحاً أن مهام اللجنة تشمل الإشراف على إدارة إجراءات إعادة التنظيم المالي التي تتم خارج إطار المحاكم، فضلاً عن تعيين خبراء في شؤون إعادة التنظيم المالي، إضافة إلى إنشاء وتنظيم سجل إلكتروني للأشخاص الصادرة بحقّهم أحكام تتعلق بالإفلاس.
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة الماليـة تؤكـد على أربـع وسائل لتفادي إفلاس الشركـات المتعثـرة وزارة الماليـة تؤكـد على أربـع وسائل لتفادي إفلاس الشركـات المتعثـرة



GMT 17:35 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تتصدر خليجياً في مشاريع الطاقة الشمسية

GMT 22:37 2022 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تُحبط هجوم إرهابي على خط أنابيب ساوث ستريم

GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 23:02 2022 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل وجهة سياحية عالمية
 صوت الإمارات - دبي ثاني أفضل وجهة سياحية عالمية

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 20:28 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 19:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدًا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية إليك

GMT 11:31 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العقرب الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 01:25 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

أين المجزرة؟

GMT 10:23 2015 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

العصف الذهني

GMT 03:49 2015 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مايكروسوفت تكشف عن حاسبها المحمول الأول Surface Book

GMT 19:59 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

القبض على لاعبة كمال أجسام إيرانية بسبب صور لتدريباتها

GMT 03:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قصر ثقافة السينما يقيم حفل تأبين لهيثم أحمد زكي

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates